التسجيل قائمة الأعضاء اجعل كافة الأقسام مقروءة



 
إطلاق مسابقة نور الأدب 2020 للشعر موضوعها: " صفقة القرن "
عدد مرات النقر : 3,805
عدد  مرات الظهور : 12,528,579

اهداءات نور الأدب

العودة   منتديات نور الأدب > واحة متخصصة > الأقسام > منتديات.التاريخ.والجغرافيا > التاريخ > رجال ونساء في تاريخنا
إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 13 / 10 / 2009, 39 : 01 AM   رقم المشاركة : [1]
وائل المهدي
كاتب نور أدبي
 





وائل المهدي is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: مصر

المناضله نسيبة بنت كعب /وائل المهدي


في القرن العشرين وما بعده نشاهد في الفضائيات وعلي صفحات الجرائد بعض النساء المطالبين والداعين لتحرير المرأه ويدعون بأن الاسلام هو سبب تخلف المرأه وهو سبب سجن المرأه في منزلها وكل ذلك يحدث في مؤتمرات وندوات في فنادق خمسه نجوم وفي استديوهات مكيفه وكل ما يتحدثون فيه ينم عن جهلهم بالمرأه المسلمه وبالثقافه الاسلاميه ويجهلون القيادات النسائيه المناضله في صدر الاسلام وعلي عهد سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم ولو هؤلاء النسوه العصريات كلفن أنفسهن عناء البحث والتنقيب في مناقب الصحابيات الجليلات لوجدن أنفسهن في حاجه للرجوع لزمن النبوه وللحياه الاسلاميه ويكفيهم معرفه ودارسه المجاهده الصحابيه نسيبه بنت كعب لكي يتعرفوا علي المرأه المسلمه الحقيقيه فهي قمه من قمم الجبال الشاهقه وهي شرف لكل امرأه في العالم الحر فهي زوجه مؤمنه ناجحه وأم عظيمه ومجاهده في سبيل الله .
هي نسيبة بنت كعب بن عمرو بن عوف بن مبذول بن عمرو بن غنم بن مازن ابن النجار، وهي أنصارية من بني مازن، وكنيتها أم عمارة وتزوجتْ من زيد بن عاصم النجارى فولدتْ له عبدالله وحبيبًا، اللذين صحبا النبي (، ثم تزوجت بعده غزية بن عمرو من بنى النجار، فولدت له تميمًا وخولة. وقد شهد معها ومع ابنيها من زوجها الأول أُحُدًا.
وهي من الأوائل ممن دخلن في الاسلام في المدينه عندما قدم الصحابي مصعب بن عمير رضي الله عنه للدعوه لدين الله فكانت أول من أسلم واستجاب لدعوه مصعب بن عمير.
في بيعة العقبة الثانية، كانت أم عمارة ممن بايعن رسول الله- صلى الله عليه وسلم- ذكر ابن إسحاق أنه كان في بيعة العقبة الثانية اثنان وسبعون رجلاً وامرأتان، فيزعمون أن امرأتين قد بايعتا رسول الله- صلى الله عليه وسلم- وكان لا يُصافح النساء، والمرأتان هما من بني مازن بن النجار نسيبة وأختها، ولقد كان انتصارًا للدعوة الإسلامية أن تدخلها المرأة، وأن تقف مع الرجل في ميدان الجهاد في صف واحد، وتبايع وتقسم على التضحية في سبيل العقيدة، وفي هذا القسم العظيم ما فيه من تضحيات جسام أهونها الوقوف في وجه العشيرة، والنضال المستمر حتى يتم نصر الله.
وعرفت نسيبة بنت كعب- كما عرف المسلمون العائدون معها إلى ديارهم- أن دورهم بعد بيعة العقبة الثانية إنما هو دور إعداد ودراسة وتفقه في الدين والعمل على نشره و أما التفقه في الدين، فقد بدا في الإقبال على سماع مصعب بن عمير الذي أرسله محمد عليه الصلاة والسلام إلى يثرب ليُعلِّم المسلمين فيها أصول دينهم، أما العمل على نشره فكانت الدعوة إليه في السر وفي العلن وكانت نسيبة تحافظ على حضور الجماعة مع النبي (؛ كبقية النساء آنذاك، فتسمع منه الدروس وتتعلم أدب الإسلام.


قال البلاذري (صاحب كتاب فتوح البلدان): شهدت نسيبة يوم أحد وزوجها وابناها وخرجت معهم بشن لها (قربة ماء) تسقى الجرحى، فقاتلت وجرحت اثني عشر بسيف ورمية، وكانت أول النهار تسقي المسلمين والدولة لهم، ثم قاتلت حين كرَّ المشركون، وانحازت إلى رسول الله- صلى الله عليه وسلم- وباشرت القتال، وجعلت تذب عنه بالسيف وترمى عنه بالقوس، ولما قصد ابن قمئة رسول الله- صلى الله عليه وسلم- اعترضت له ومصعب بن عمير، وضربت ابن قمئة ضربات، ولكن عدو الله كان عليه درعان، وضربها بالسيف فجرحها جرحًا عظيمًا صار له فيما بعد غور فقال رسول الله- صلى الله عليه وسلم- "لمقام نسيبة بنت كعب اليوم خير من مقام فلان وفلان، ما التفت يمينًا أو شمالاً إلا وأنا أراها تقاتل دوني"، وقال لابنها عبد الله بن زيد بن عاصم: "بارك الله تعالى عليكم أهل بيت، مقام أمكم خير من مقام فلان وفلان، ومقام زوج أمك خير من مقام فلان وفلان رحمكم الله أهل بيت"، قالت أم عمارة: ادع الله تعالى أن نرافقك في الجنة، فقال: "اللهم اجعلهم رفقائي في الجنة"، فقالت: "ما أبالي ما أصابني من أمر الدنيا"، وبقي بلاءُ نسيبة يوم أحد ماثلاً في أذهان السابقين.
و روى ابن سعد عن موسى بن ضمرة بن سعيد عن أبيه قال: أتى عمر بن الخطاب بمروط وفيها مرط مرجل واسع، فقال بعضهم لو أرسلت به إلى زوجة عبدالله بن عمر صفية بنت أبي عبيد قال: ابعثوا به إلى مَن هو أحق به منها إلى أم عمارة نسيبة بنت كعب، فإني سمعت رسول الله- صلى الله عليه وسلم- يقول: "ما التفت يمينًا ولا شمالاً يوم أحد إلا رأيتها تقاتل دوني"، وتُعقب إحدى الباحثات على غزوة أحد بقولها: ورأى عليه الصلاة والسلام المرأةَ التي بايعته في العقبة على السمع والطاعة.. رآها في موضع الوفاء بالعهد، وقد تصدت للدفاع عنه في حين فرَّ الرجال و رآها- صلى الله عليه وسلم- ولا ترس معها يحميها من وقع السيوف وتكاثر السهام وهي ثابتة مستهينة بالحياة.. ورأى- صلى الله عليه وسلم- في ذات المكان رجلاً موليًا وفي يده ترسه فناداه: "أن ألقِ ترسك لمَن يُقاتل"، ورمى الرجل الهارب ترسه.. وأسرعت نسيبة إليه فالتقطته في سرعة وعادت إلى مكانها.
ورأى الرسول- صلى الله عليه وسلم- ابنها والدم يسيل من عضده الأيسر فناداه- صلى الله عليه وسلم- فقال: "اعصب جرحك".. فتنبهت إلى ابنها، وأقبلت عليه ومعها عصائب حقويها قد أعدتها للجراح، فربطت جرحه والنبي- صلى الله عليه وسلم- ينظر ثم قالت لابنها: "يا بني انهض فضارب القوم فجعل النبي- صلى الله عليه وسلم- يقول: "مَن يُطيق ما تطيقين يا أم عمارة؟!"، ثم أقبل الرجل الذي ضرب ابنها فقال رسول الله- صلى الله عليه وسلم- هذا ضارب ابنك فقالت: فاعترضته فضربتُ ساقه فبرك فعلوته بالسيف وعاونني ابني حتى أوردته الموت، فقال النبي- صلى الله عليه وسلم-: "استقدت يا أم عمارة؟، الحمد لله الذي أظفرك وأقرَّ عينك من عدوك وأراك ثأرك بعينيك"، وظلت تُدافع عن الرسول- صلى الله عليه وسلم- إلى آخر النهار حتى هدأ النقع الثائر، وبدأ المسلمون يستردون روعهم.
و شهدت نسيبة بنت كعب (أم عمارة) موقعة اليمامة، وهي تترصد وتتربص بمسيلمة الكذاب لتأخذ بثأر ابنها حبيب، وكان معها ابنها الثاني عبد الله الذي اشترك في قتل مسيلمة وقطعت ذراع نسيبة في هذه المعركة، وذكر الواقدي أن نسيبة بنت كعب (أم عمارة) لما بلغها قتل ابنها حبيب- عاهدت الله أن تموت دون مسيلمة أو تقتله .
تلك هي المسلمة المجاهدة الداعية المربية، التي تعدُّ الأبطال، وتربى الرجال، التي لا تعبأ بما يصيبها فى الدنيا، بعد أن دعا لها النبي ( برفقته فى الجنة، فكانت فى طليعة المؤمنات الصادقات، ورصَّعَتْ تاريخها على جبين التاريخ لتكون نموذجًا يُحتذي.







hglkhqgi ksdfm fkj ;uf L,hzg hgli]d


نور الأدب (تعليقات الفيسبوك)
وائل المهدي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13 / 10 / 2009, 53 : 07 PM   رقم المشاركة : [2]
نصيرة تختوخ
أديبة ومترجمة / مدرسة رياضيات

 الصورة الرمزية نصيرة تختوخ
 





نصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond repute

رد: المناضله نسيبة بنت كعب /وائل المهدي

جزاك الله خيرا أخي الكريم على ماأوردت وعلى تعريفنا بهذه الشخصية التي تستحق الإعجاب والترحم على روحها الطاهرة.
وفقك الله ولك مني أجمل تحية .
نصيرة تختوخ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14 / 10 / 2009, 32 : 12 AM   رقم المشاركة : [3]
وائل المهدي
كاتب نور أدبي
 





وائل المهدي is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: مصر

رد: المناضله نسيبة بنت كعب /وائل المهدي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أشكرك أخت نصيره علي مرورك الكريم علي الموضوع وما نقوم به هو أقل شيء لما قدموه من تضحيات وبذل بالغالي والنفيس في سبيل الامه والانسانيه .
وائل المهدي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14 / 08 / 2020, 14 : 05 PM   رقم المشاركة : [4]
خولة السعيد
مشرفة / ماستر أدب عربي. أستادة لغة عربية / مهتمة بالنص الأدبي


 الصورة الرمزية خولة السعيد
 





خولة السعيد is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: المغرب

رد: المناضله نسيبة بنت كعب /وائل المهدي

مقال مفيد جدا..
شكرا..
ومقدمةالنص راقتني أيضا
خولة السعيد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الذكرى السادسة عشر لاعتقال وائل الجاغوب كمال ابو حنيش صرخة قيد / نادي الأسير الفلسطيني 1 11 / 06 / 2016 28 : 03 AM
مصيبة المعاناة الأنثوية العربية د. ناصر شافعي نورالأسرة، التربية والتعليم وقضايا المجتمع والسلوك 24 09 / 05 / 2011 38 : 07 PM
الصراع العربي الاسرائيلي بين الأصل والصوره بقلم:وائل المهدي وائل المهدي اعرف عدوك 0 15 / 10 / 2009 31 : 01 AM
أول شهيدة فى الإسلام /وائل المهدي وائل المهدي رجال ونساء في تاريخنا 0 14 / 10 / 2009 43 : 12 AM
أصيبت بالشلل النصفي بسبب منعها العطاس ناهد شما نورالأسرة، التربية والتعليم وقضايا المجتمع والسلوك 1 10 / 08 / 2008 46 : 06 PM


الساعة الآن 41 : 10 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Tranz By Almuhajir *:*:* تطوير ضيف المهاجر
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط
جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب
مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|