التسجيل قائمة الأعضاء اجعل كافة الأقسام مقروءة



 
إطلاق مسابقة نور الأدب 2020 للشعر موضوعها: " صفقة القرن "
عدد مرات النقر : 488
عدد  مرات الظهور : 3,145,870

اهداءات نور الأدب

العودة   منتديات نور الأدب > على مرافئ العروبة وفي ساحات الوطن > الأقسام > بلاد العرب أوطاني
بلاد العرب أوطاني حوارات ونقاشات في تعزيز الشعور القومي العربي بعيداً عن العصبيات القطرية والعشائرية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 11 / 06 / 2012, 21 : 07 PM   رقم المشاركة : [1]
فيصل الشعراني
كاتب نور أدبي مشارك
 





فيصل الشعراني is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: لبنان

Question لماذا هذه اللامبالاة الدولية تجاه محنة السوريين؟


مقالة للدكتور فيصل القاسم

يتساءل الكثيرون بطريقة لا تخلو من السذاجة أحياناً: لماذا هذه اللامبالاة الدولية تجاه محنة السوريين؟ لماذا هذا التقاعس والتخاذل والمماطلة؟ لماذا يعطي المجتمع الدولي النظام السوري المهلة تلو الأخرى؟ لماذا يرسلون مراقبين لا حول ولا قوة لهم مما يطيل في عذابات الشعب السوري؟ لماذا تتآمر الأسرة الدولية على السوريين وتتركهم وحيدين؟ لماذا لا يتحرك حلف الناتو لإنقاذهم؟ لماذا تختبئ أمريكا والغرب عموماً وراء الفيتو الروسي والصيني اللذين يمكن تجاوزهما بسهولة؟ ألم يقم حلف الناتو بقصف القوات الصربية دون العودة إلى مجلس الأمن، مع العلم أن صربيا كانت جوهرة النفوذ الروسي في البلقان؟ ألم تقم أمريكا وبريطانيا بغزو العراق وإسقاط نظامه رغم الاعتراضات في مجلس الأمن الدولي؟ هذه الأسئلة وغيرها تتكرر يومياً بكثير من السذاجة في الأوساط السياسية والإعلامية والشعبية في أماكن كثيرة.

لا شك أن من حق الجميع أن يتساءل عن هذا البرود الدولي تجاه الوضع في سوريا، وأن يتعجب أيضاً. لكن لو عُرف السبب لبطل العجب. فقبل أن يسأل البعض لماذا لا يسارع الخارج، خاصة الغرب إلى مساعدة الشعب السوري ومؤازرته، لماذا لا يسأل الأسئلة التالية: هل لدى جزء كبير من المنظومة الدولية مصلحة في إيجاد حل سريع للأزمة السورية سلماً أو حرباً؟ هل يتألمون لمعاناة الشعب السوري؟ متى كان الخارج يغار على أي شعب عربي إلا إذا كان له مصلحة؟ ألا تعتبر أمريكا وإسرائيل السوريين مثلاً من أكثر الشعوب العربية معاداة لهما، وبالتالي هل من مصلحتهما إنقاذهم وتحريرهم؟ ألا تعمل بعض القوى الخارجية وفق المثل الإيراني الذي يقول: "لا تقتل الأفعى بيدك بل بيد عدوك"؟ فبدلاً من التصدي للشعوب التي تعاديك لكسر شوكتها، من الأفضل أن تدع غيرك يقوم بهذه المهمة نيابة عنك كحكوماتها مثلاً دون أن تطلق رصاصة واحدة من جانبك، ثم تجلس تتفرج على المشهد الدموي بارتياح شديد. وحتى لو لم يكن الشعب السوري عدواً تاريخياً لأحد، متى كانت القوى الكبرى تهتم بدماء الشعوب وحقوق الإنسان دون مقابل؟

هل هناك بالنسبة لأعداء سوريا أجمل من أن يروا الجيش السوري يستنزف نفسه في مواجهة الشعب السوري من أقصى الجنوب في درعا إلى أقصى الشمال في إدلب؟ أليسوا سعداء بأن تكون معركة الجيش السوري ضد الشعب الثائر هي أكبر وأوسع وأطول حروبه منذ نشأته؟ ألا تطرب آذانهم عندما يسمعون أن الديزل قد نفد من سوريا، وأن الشعب يعاني من البرد القارس في الشتاء، لأن دبابات الجيش قد استنزفت حتى المخزون الاستراتيجي من الوقود في حربها ضد الثورة؟ هل هناك أجمل من أن يروا الهوة وقد اتسعت بين حماة الديار وأهل الديار؟ ماذا يريد أعداء سوريا أكثر من ذلك؟
أليست إطالة أمد الأزمة السورية إذن مصلحة مشتركة لأعداء سوريا؟ ألم يتوقع أحد الخبراء الاقتصاديين أن تحتاج سوريا إلى خمسة عشر عاماً لتعود إلى الوضع الاقتصادي السيئ الذي كانت عليه قبل اندلاع الثورة؟ وكلما احتدم الصراع بين النظام ومعارضيه أدى ذلك أوتوماتيكيا إلى تدهور الأوضاع الاجتماعية والسياسية والاقتصادية في البلاد. وكلما زادت نسبة الدم المسفوك طال أمد الصراع بين الشعب والسلطة وتعمق. وربما أدى ذلك إلى ما هو أسوأ، لا سمح الله، ألا وهي الحرب الأهلية التي يمكن أن تحول سوريا إلى عراق أو صومال أو أفغانستان أخرى. هل هناك أجمل من أن يرى أعداء سوريا هذا البلد مدمراً وضعيفاً بدلا من أن يكون حصناً حراً أبياً؟ أليس في دمار سوريا راحة لأعدائها؟ أليس من مصلحة الأعداء أن تنكفئ سوريا على نفسها لعقود، كما حصل للعراق، وأن تنشغل بتضميد جروحها السياسية والشعبية والاجتماعية والاقتصادية إلى ما شاء الله؟ حتى لو أراد أعداء سوريا أن يتدخلوا عسكرياً، أليس من الأفضل لهم أن ينتظروا كي تتدمر البلاد داخلياً، بحيث يدخلونها وهي مستسلمة ومنهارة ومتوسلة لمن ينقذها من كارثتها، كما حصل في العراق من قبل، حيث حاصروه وجوعوه وأنهكوه، ثم غزوه ودمروه؟ أليس كل من يعتقد أن القوى الخارجية مهتمة بإطفاء النار في سوريا واهماً إذن.لا مصلحة لها أبداً في إطفائها، بل في تأجيجها حتى ينهار كل شيء ثم تتدخل بعد خراب مالطا. أكاد أسمع الأعداء يهمسون بالمثل الشعبي: "من إيدو الله يزيدو".

يقول نابليون بونابرت:" إذا رأيت عدوك يدمر نفسه، فلا تقاطعه". وليس هناك أدنى شك بأن أعداء سوريا يعرفون هذه المقولة جيداً، ويعملون بموجبها بطريقة لا تخطئها عين. وليس كل من قدم لك حبلاً يريد إنقاذك، فقد يريدك أن تشنق نفسك به. ربما قد ظن النظام أن المهل التي يحصل عليها ستمكنه من إعادة عقارب الساعة إلى الوراء دون أن يعلم أنها مجرد إجازة خبيثة للإمعان في تدمير البلاد كي يكون سجله مثقلاً بالجرائم والاتهامات عندما يقرر الآخرون التحرك ضده بحجة انتهاك حقوق الإنسان. فهل انتبه السوريون نظاماً وشعباً ومعارضة إلى لملمة الجروح فوراً، ووقف سفك الدماء، ورأب التصدعات الخطيرة التي أحدثتها الأزمة، والبدء في إعادة بناء البلد وإصلاحه فعلياً، لا ضحكاً على الذقون، على أسس ديمقراطية ترضي الشعب بالدرجة الأولى مهما تطلب ذلك من تضحيات وتنازلات لقطع الطريق على كل الذين لهم مصلحة إستراتيجية في إنهاك سوريا ومن ثم إنهائها


glh`h i`i hgghlfhghm hg],gdm j[hi lpkm hgs,vddk? gdgm hgghlfhghm hg],gdm hgs,vddk?


نور الأدب (تعليقات الفيسبوك)
فيصل الشعراني غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11 / 06 / 2012, 49 : 10 PM   رقم المشاركة : [2]
فهيم رياض
كاتب نور أدبي يتلألأ في سماء نور الأدب ( عضوية برونزية )
 





فهيم رياض is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: الجزائر

رد: لماذا هذه اللامبالاة الدولية تجاه محنة السوريين؟

بارك الله فيك يا دكتور على النقل المناسب
وبارك الله في الدكتور فيصل القاسم على
هذا المقال الرائع الذي لامس كبد الحقيقة .
ألا يحق لأعدائنا أن يرددوا الدعاء الذي لطالما
توجه به أئمتنا في المساجد ورددناه نحن عقب
كل صلاة " اللهم اجعل بأسهم بينهم شديد " ؟
نعم هو ذاك بالفعل ، فسلاحنا لا يكون فعالا إلا
في أجسادنا ومساكننا وممتلكاتنا ، أما عند
مواجهة العدو ، فالعجز يعتريه والدقة تجافيه
وتولية الدبر من الجندي هو كل ما يعنيه .
إن أمريكا التي نتهمها بالتقاعس حيال الوضع
السوري تعرف ماذا تريد ومصلحتها ومصلحة
لقيطتها أصون واحفظ و بدون تكلفة أو حتى
جهد أو عناء مادام الصراع فيها ( في سوريا )
يجري بهذا الشكل ، فهي فرجة مجانية وربح
وفير .
تحية وتقدير لكما .
فهيم رياض غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12 / 06 / 2012, 22 : 10 PM   رقم المشاركة : [3]
جورج اسكندر
كاتب نور أدبي
 




جورج اسكندر is on a distinguished road

رد: لماذا هذه اللامبالاة الدولية تجاه محنة السوريين؟

مقالة قوية
شكرا لك
جورج اسكندر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04 / 09 / 2012, 41 : 09 PM   رقم المشاركة : [4]
فيصل الشعراني
كاتب نور أدبي مشارك
 





فيصل الشعراني is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: لبنان

رد: لماذا هذه اللامبالاة الدولية تجاه محنة السوريين؟

أصبت كبد الحقيقة، الكل الآن يتفرجون على فصول المسرحية الدامية، بانتظار المخرج الذكي الذي سيضع نهاية لها ولاأحد حتى اليوم يعلم كيف ستكون هذه النهاية أتراجيدية أم هزلية أم ماذا. الدماء تنسكب بغزارة والأشلاء تتطاير والعقول تكاد تغادر الرؤوس.
أستاذ فهيم رياض شكرا لك
فيصل الشعراني غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04 / 09 / 2012, 42 : 09 PM   رقم المشاركة : [5]
فيصل الشعراني
كاتب نور أدبي مشارك
 





فيصل الشعراني is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: لبنان

رد: لماذا هذه اللامبالاة الدولية تجاه محنة السوريين؟

أخ جورج أهلا بك
فيصل الشعراني غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05 / 09 / 2012, 55 : 12 AM   رقم المشاركة : [6]
حسن ابراهيم سمعون
شاعر - رئيس ومؤسس الديوان الألفي ( ألف قصيدة لفلسطين)

 الصورة الرمزية حسن ابراهيم سمعون
 





حسن ابراهيم سمعون has a reputation beyond reputeحسن ابراهيم سمعون has a reputation beyond reputeحسن ابراهيم سمعون has a reputation beyond reputeحسن ابراهيم سمعون has a reputation beyond reputeحسن ابراهيم سمعون has a reputation beyond reputeحسن ابراهيم سمعون has a reputation beyond reputeحسن ابراهيم سمعون has a reputation beyond reputeحسن ابراهيم سمعون has a reputation beyond reputeحسن ابراهيم سمعون has a reputation beyond reputeحسن ابراهيم سمعون has a reputation beyond reputeحسن ابراهيم سمعون has a reputation beyond repute

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: سوريا

رد: لماذا هذه اللامبالاة الدولية تجاه محنة السوريين؟

للموضوعية ,,, أطلب منك يا أخي ان تورد مقالًا من الطرف الآخر ..
لقسم من الشعب السوري . يعتبر مقالك هذا غير ديمقراطي ..
لذلك عليك أن تكتب للآخرين ..
مع كامل المحبة والتقدير , واحترامي الزائد لرأيك السياسي
فالاختلاف علامة التحضر , والحضارة ..
وأرجو أن تدرج رأيك الشخصي , وبدون تأثيرات القاسم وغيره
فمن يشرب ويسكي الكاز ,,, غير من يشرب ألم الدم
مواطن سوري
توقيع حسن ابراهيم سمعون
 [gdwl] [/gdwl][gdwl][/gdwl][gdwl][/gdwl][gdwl]
مادمت محترمًا حقي فأنت أخي آمنت بالله أم آمنت بالحجر
[/gdwl]
حسن ابراهيم سمعون غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05 / 09 / 2012, 54 : 02 AM   رقم المشاركة : [7]
محمد الصالح الجزائري
أديب وشاعر جزائري - رئيس الرابطة العالمية لشعراء نور الأدب وهيئة اللغة العربية -عضو الهيئة الإدارية ومشرف عام


 الصورة الرمزية محمد الصالح الجزائري
 





محمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond repute

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: الجزائر

رد: لماذا هذه اللامبالاة الدولية تجاه محنة السوريين؟

... لا يشعر بلظى الجمر إلا حامله !!!
توقيع محمد الصالح الجزائري
 قال والدي ـ رحمه الله ـ : ( إذا لم تجد من تحب فلا تكره أحدا !)
محمد الصالح الجزائري غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05 / 09 / 2012, 24 : 07 AM   رقم المشاركة : [8]
فيصل الشعراني
كاتب نور أدبي مشارك
 





فيصل الشعراني is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: لبنان

رد: لماذا هذه اللامبالاة الدولية تجاه محنة السوريين؟

هلا أتيتنا بمقال أستاذ حسن؟
فيصل الشعراني غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05 / 09 / 2012, 25 : 07 AM   رقم المشاركة : [9]
فيصل الشعراني
كاتب نور أدبي مشارك
 





فيصل الشعراني is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: لبنان

رد: لماذا هذه اللامبالاة الدولية تجاه محنة السوريين؟

كلام سليم أستاذ محمد
فيصل الشعراني غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05 / 09 / 2012, 02 : 10 PM   رقم المشاركة : [10]
رشيد الميموني
أديب وقاص ومترجم أدبي ويعمل في هيئة التدريس -عضو الهيئة الإدارية / مشرف عام على المنتديات والأقسام / نائب رئيس رابطة نور الأدب


 الصورة الرمزية رشيد الميموني
 





رشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond repute

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: المغرب

رد: لماذا هذه اللامبالاة الدولية تجاه محنة السوريين؟

فهل انتبه السوريون نظاماً وشعباً ومعارضة إلى لملمة الجروح فوراً، ووقف سفك الدماء، ورأب التصدعات الخطيرة التي أحدثتها الأزمة، والبدء في إعادة بناء البلد وإصلاحه فعلياً

اخترت عن قصد هذه الفقرة من المقالة التي أدرجها الأخ العزيز فيصل الشعراني ، لأني وجدت فيها نوعا من الموضوعية رغم أنها ، أي المقالة ، تنحو منحى إلقاء اللائمة على طرف واحد ..
لا أريد الإطناب في توضيح وجهة نظري .. لأن الأمور واضحة جدا .. وكمواطن عادي لا يدعي الالمام بالتحليل السياسي ، وإنما بالمراقبة والعبرة من الأحداث السابقة ، فإني أستغرب من مطالبة البعض بتدخل الناتو والاستنجاد بقوى يعرفون مسبقا عداءها للأمة العربية والإسلامية .. وهم هنا كمن يستنجد بالرمضاء من النار كما يقال ..
أمريكا و الحلف من ورائها وطبعا (تحت جلبابها العدو الصهيوني) لا يمكن أن يذرف الدمع على الشعب السوري ولا يمكن أن يقيم الدنيا و يقعدها لسواد عيونه .. والدول التي تسير في ركب أمريكا و الغرب عموما ثبت تواطؤها في حرب يوليوز / تموز و أثناء العدوان على غزة ..
فهل ينتظر من هذه القوى أن تعمل لصالح الشعب السوري ؟..
الحل في سوريا لا يوجد إلا بيد السوريين شرط أن يحتكم إلى الحوار وتتوقف الامدادات التي تزيد نار الفتنة اشتعالا ..
رشيد الميموني متصل الآن   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لماذا, ليلة, اللامبالاة, الدولية, السوريين؟, بيان


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جامع السوريين قبلة رمضانية للمغاربة د. رجاء بنحيدا الصحافة و الإعلام 1 23 / 06 / 2017 06 : 02 PM
لماذا هدمت الأسوار؟ خيري حمدان ملف القصة / خيري حمدان 11 30 / 03 / 2016 34 : 07 PM
مدارس خاصة لأبناء اللاجئين السوريين في الجزائر شهر سبتمبر2012 محمد الصالح الجزائري بلاد الشام والعراق 4 11 / 08 / 2012 53 : 01 PM
لجنة التوفيق الدولية (من مواد الموسوعة الفلسطينية-القسم الأول- المجلد الأول) بوران شما الموسوعة الفلسطينية 6 15 / 10 / 2009 01 : 12 AM


الساعة الآن 39 : 02 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Tranz By Almuhajir *:*:* تطوير ضيف المهاجر
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط
جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب
مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|