التسجيل قائمة الأعضاء اجعل كافة الأقسام مقروءة



 
إطلاق مسابقة نور الأدب 2020 للشعر موضوعها: " صفقة القرن "
عدد مرات النقر : 448
عدد  مرات الظهور : 2,952,801

اهداءات نور الأدب

العودة   منتديات نور الأدب > مـرافئ الأدب > قال الراوي > الرواية
إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 23 / 05 / 2020, 04 : 05 AM   رقم المشاركة : [21]
خولة السعيد
مشرفة / ماستر أدب عربي. أستادة لغة عربية / مهتمة بالنص الأدبي

 





خولة السعيد is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: المغرب

رد: الحب في زمن كوفيد19

"أسعدني ردك على الرسالة رغم تأخره سيدتي ريم " كان هذا جواب علي في الحين، لم تعرف بماذا يمكن هي أن تقابل هذا الرد لتتلقى منه مباشرة كلمات أخرى:
" العزيزة ريم؛ تعجبني كتاباتك وقد راقني جدا نصك الزجلي الأخير، لذلك إن سمحت أرجو أن تقبلي أن نتواصل هنا بين الفينة والأخرى؛ متأكد أننا سنتبادل معلومات كثيرة وخبرات ومعارف "
لم ترد ريم حينها على رسالته، فكأنها تفاجأت من هذه الكلمات التي جاءتها على حين غرة.. لم تكن لتنتظر مثلها يوما، أهي تلك المدرسة البسيطة التي تعمل في مؤسسة خصوصية تلقن لأطفال صغار بعض الدروس الأولية ينتظر منها أحد أن تبادله المعلومات؟ وأي المعارف أو الخبرات يمكن أن تفيده بها هي؟
ظن أنها لم تقرأ الرسالة بعد فهي تعتمد طاقية الإخفاء .. وإذن فعلِي سيظل بانتظار رد ريم على رسالته الأخيرة.. وهي ستأخذ برهة للتفكير فيما يمكن أن يكون من رد. لباقته في الكلام قد أعجبتها، لكن أيكون صادقا أم أن هدفه من هذه الرسالة خفي كظهورها بالفايسبوك؟
أغلقت حسابها الفايسبوكي وعادت لأسرتها.. هي الآن تستعد للخروج من بيت أهل زوجها بعد أن كانت في ضيافتهم للغذاء، عادت وزوجها للبيت.. وانشغلت في بعض الترتيبات.
ملت الجلوس بهذا البيت فهي لا تعتبر التلفاز مؤنسا، ولكن زوجها يطالبها دائما بأن تجلس جواره لمشاهدة فيلم مصري أو مغربي أو حتى برامج خاصة بالإجرام كمداولة أو وقائع أو مسرح الجريمة بعد تحميلها من " النت" يستمتع ويضحك كثيرا لمثل هذه البرامج بينما هذه السيدة لا يحس بها أحد غيري، وكأنها أنا عند مصادفتي لمثل هذه البرامج، لا أراني إلا والدموع شلال من عيني وفرائصي ترتعد، وأسناني تصطك، وإن حدث ووضعت رأسي على الوسادة كي أنام لا تغمض عيناي إلا بعد توسل ودعاء رب الأنام.. ثم بعد أول إغفاءة أصرخ باكية وأستيقظ..
كذلك أنت ريم؛ أليس صحيحا؟ ألم أقل لك ألا أحد سيحس بك غيري؟
ريم فلتصبري على جنون هذا الرجل الذي يضحك عند رؤية القتال والدماء، ويفرح إن حدث مشكل أو خصام.. هو هكذا فقط أمام شاشة التلفاز، لا تخشي إنه إنسان طيب مع ذلك..
وها هو اليوم يعدك بأن يجنبك مشاهدة مثل هذه البرامج، وألا يخبرك بما يسمعه أو يقرأه من كوارث غير طبعية..
تريدين قراءة كتاب ريم؟ تطمحين بأن تحصلي على دواوين شعرية فتستمتعين بقراءتها كاملة...؟ حسنا ريم.. ذاك زوجك فلتطلبي منه أنت ذلك..
ودون أن تسأله، تحاول في بعض وقت فراغها أن تأخذ كتابا أو أي شيء يقرأ، وما إن يراها حتى يتهمها بأنها تفضل الكتب عليه، وأنها تتعمد عدم مجالسته؛ وأنها تكره أن تكون بجانبه، وأنها... وأنها... وأنها....
فتبكي خلسة وحينا أمامه تبرق دمعة، تقبل ما بيديها من أوراق أو كتاب وتخفيها خشية منه عليها..
احمدي الله ريم أنك قرأت بعض روايات نجيب محفوظ ومسرحيات توفيق الحكيم وشيئا من كتابات Guy de Maupassant وأنت ما تزالين ريما وفراشة وحمامة... ببيت والديك
(يتبع)
خولة السعيد متصل الآن   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الحب, كوفيد19


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12 : 03 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Tranz By Almuhajir *:*:* تطوير ضيف المهاجر
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط
جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب
مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|