التسجيل قائمة الأعضاء اجعل كافة الأقسام مقروءة



 
إطلاق مسابقة نور الأدب 2020 للشعر موضوعها: " صفقة القرن "
عدد مرات النقر : 461
عدد  مرات الظهور : 3,031,169

اهداءات نور الأدب

العودة   منتديات نور الأدب > مـرافئ الأدب > قال الراوي > الـقصـة القصيرة وق.ق.ج. > ملف القصة / خيري حمدان
إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 09 / 06 / 2014, 03 : 03 PM   رقم المشاركة : [1]
خيري حمدان
أديب وقاص وروائي يكتب القصة القصيرة والمقالة، يهتم بالأدب العالمي والترجمة- عضو هيئة الرابطة العالمية لأدباء نور الأدب وعضو لجنة التحكيم

 الصورة الرمزية خيري حمدان
 





خيري حمدان has a reputation beyond reputeخيري حمدان has a reputation beyond reputeخيري حمدان has a reputation beyond reputeخيري حمدان has a reputation beyond reputeخيري حمدان has a reputation beyond reputeخيري حمدان has a reputation beyond reputeخيري حمدان has a reputation beyond reputeخيري حمدان has a reputation beyond reputeخيري حمدان has a reputation beyond reputeخيري حمدان has a reputation beyond reputeخيري حمدان has a reputation beyond repute

ذكريات خارجة على القانون


ذكريات خارجة على القانون


هناك في ركن منعزل في محل تجاري غريب، لا يبيع سوى السلع المتميزة التي يستحيل تواجدها في المحلات التقليدية، ليس هذا فحسب، بل يطالب مدير محل الغرائب الجريء من الراغبين بعرض سلعهم بالتوقيع على تعهّد صريح بعدم التراجع أو محاولة مقاضاة المحل لتبعات مصيرية محتملة في المستقبل المنظور والبعيد.

شاهدت طرفًا بشريًا مبتورًا لسبب أو لآخر مجمّدًا في قارورة زجاجيّة، معروض للبيع بسعر معقول، ورأيت عصا مدرّس مكسو رة كتب عليها مذكّرة تفيد بأنّها قد حطّمت فوق رأس مدرّس رياضيات انتقامًا من تلميذ عانى طويلا من سطوة المدرّس، أشار عليه طبيب نفساني بالانتقام من مدرّسه، وقد يكون الطبيب قد عنى في حديثه طريقة أخرى للانتقام كالتفوّق في هذه المادة على سبيل المثال، لكن الفتى فهمها بطريقته الخاصّة، ولم يجد طريقة أسرع وأسهل سوى تكسير العصا التي نالت منه فوق رأس المدرّس.

أجمل ما رأيت ولم أتمكن من شراءه "تلك الشعرة المتينة المستأصلة من جسد حصان عربيّ أصيل، مضمّخة بدم فتاة شابّة، أصيبت في حادث سير، عرضها الوالد بسعر باهظ. أنا من عشّاق الموسيقى وأعرف بأنّ هذه الشعرة تصلح لصنع عود فريد من نوعه، صوته قادر على شقّ الأصيل، محمّلٌ بذكرى وجدانية لابنة لم تحفر في ذاكرتها بصمات الحبّ ولوعة العشق. لماذا طالب بهذا السعر المرتفع؟ قد يكون الرجل محقًا، وتبقى الفرصة ضئيلة ليوافق مجنون غيري على دفع هذا الثمن.

كم تبلغ من العمر؟ ربّما تجاوزت منتصف العشرينيات، شعرها كستنائيّ، بشرتها تميل للسمرة، جميلة وحالمة. تركت صورتها الصغيرة على طرف حقيبتها المعروضة للبيع، لكنّ ما لفت نظري دفرتان، تصفحتهما، توقّعت براءتهما وبياضهما، لكنّني مخطئ في توقّعاتي. قرأت نوتة لأغنية لم يلحّنها موسيقار بعد، أغنية لم تعانق حنجرة مطرب. في الدفتر الثاني خربشات أنثوية عابثة وصريحة حدّ الخجل. وفي الزاوية العليا من الحقيبة قرأت جملة "هل تمتلك الجرأة على حبّي". دون إضافة علامة استفهام أو تعجّب، كأنّ تساؤلها بديهيّ، وتشكّ تلك المرأة بوجود رجل يجرؤ على مبادلتها الحبّ وفق مفاهيمها الخاصّة.

أدرك صاحب المحلّ ذو الشعر الأجعد حيرتي البالغة، تقدّم منّي مرحّبًا.
- لدينا خيارات كثيرة يا عزيزي.
- نعم، أنا في حيرة من أمري.
- وهناك إمكانية للمقايضة أيضًا، هل أعجبك شيء من مقتنياتي؟
- كلّ شيء يعجبني في هذا المتجر.
- أنت مخطئ، هذا ليس متجرًا. على أيّة حال، يمكنك التعبير عن ذاتك بأريحية، تحدّث، انفجر ضاحكًا أو غاضبًا، ابكِ، غنّ إذا شئت. لا تتقوقع على ذاتك يا صديقي، جميعنا هنا أصدقاء وغرباء كما ترى.
- أعجبتني شعرة الحصان.
- لكنّها باهظة الثمن.
- أقايض!
- ماذا تملك مقابل هذه الثروة يا رجل؟
- اطلب ما تشاء مقابل شعرة الحصان.
- لدينا غرفة عمليات للحالات الطارئة يا غريب، نستأصل كلّ شيء.
- أتنازل عن جزء من أحلامي. ضحك صاحب المتجر، نظر إليّ مطوّلا وقال.
- أنتَ كاتب، أليس كذلك؟
- كيف عرفت؟
- وقد تكون موسيقيًّا أيضًا، أريد بصمات قلبك، يمكنني الحصول عليها بطريقتنا الخاصّة، لن تشعر بأيّ ألم، لكنّك قد تفقد القدرة على العشق دون هذه البصمات، عليك أن تعرف تبعات هذه المقايضة. لم أفكّر طويلا ووافقت على الفور، كنت على ثقة مطلقة من أنّ الموروث الجينيّ المودع في تلك الشعرة الأصيلة الظمئة لحبّ جامح ستعيد لي بصمات قافلة من الأفئدة الخاوية المتصحّرة.



`;vdhj ohv[m ugn hgrhk,k [hvdm


نور الأدب (تعليقات الفيسبوك)
خيري حمدان غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
القانون, جارية, ذكريات


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هدبة /صدقة جارية.. محمد الصالح الجزائري القرآن الكريم 2 21 / 06 / 2017 13 : 09 PM
ياريت.. المصطفى حرموش فضاءات الزاجل والنبطي والشعبي 8 14 / 04 / 2015 15 : 12 PM
ذكريات خارجة على القانون خيري حمدان ملف القصة / خيري حمدان 8 21 / 06 / 2014 05 : 10 AM
ألحان جارحة لأغنية متبنّاة بغداد سايح الشعر العمودي 2 08 / 04 / 2014 12 : 09 PM
هروب جارية - نزار ب. الزين نزار ب. الزين الـقصـة القصيرة وق.ق.ج. 6 17 / 09 / 2012 12 : 03 AM


الساعة الآن 37 : 10 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Tranz By Almuhajir *:*:* تطوير ضيف المهاجر
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط
جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب
مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|