التسجيل قائمة الأعضاء اجعل كافة الأقسام مقروءة



 
إطلاق مسابقة نور الأدب 2020 للشعر موضوعها: " صفقة القرن "
عدد مرات النقر : 480
عدد  مرات الظهور : 3,103,643

اهداءات نور الأدب

العودة   منتديات نور الأدب > نـور الأدب > أوراق الشاعر طلعت سقيرق > حاوروني
إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 09 / 12 / 2009, 14 : 01 AM   رقم المشاركة : [1]
طلعت سقيرق
المدير العام وعميد نور الأدب- شاعر أديب وقاص وناقد وصحفي


 الصورة الرمزية طلعت سقيرق
 





طلعت سقيرق has a reputation beyond reputeطلعت سقيرق has a reputation beyond reputeطلعت سقيرق has a reputation beyond reputeطلعت سقيرق has a reputation beyond reputeطلعت سقيرق has a reputation beyond reputeطلعت سقيرق has a reputation beyond reputeطلعت سقيرق has a reputation beyond reputeطلعت سقيرق has a reputation beyond reputeطلعت سقيرق has a reputation beyond reputeطلعت سقيرق has a reputation beyond reputeطلعت سقيرق has a reputation beyond repute

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: مدينة حيفا - فلسطين

7ewar حين يريد الشاعر أن يكتب فلا أحد يأخذ منه أصابعه


[align=justify]في حوار مع الشاعر طلعت سقيرق:
حين يريد الشاعر أن يكتب فلا أحد يأخذ منه أصابعه
حوار : سارة النواف

هل نريد التعريف بالشاعر طلعت سقيرق ، أم نريد أن نتعرف على ملامح الكاتب المبدع عنده ؟؟ .. هل نقول إنه صاحب ستة وعشرين عملا مطبوعا توزعت بين الشعر والقصة والرواية والنقد ؟؟.. وانه رئيس تحرير مجلة المسبار ، وصاحب دار نشر ، وأنه مسؤول ثقافي ومدير رابطة المبدعين العرب ؟؟.. وأنه عضو اتحاد الكتاب العرب واتحاد الصحفيين ورابطة الأدب الحديث في مصر .. قد تطول القائمة ..فلماذا لا نبدأ الحوار .

*التجربة غنية وهذا واضح من خلال البطاقة التعريفية.. رغم ذلك .. البعض لم يصل إليه اسم الشاعر طلعت سقيرق رغم هذه المسيرة الحافلة فهل هو قصور من طرف الكاتب ..أم القراء ..أم دور النشر ؟
** أنا من مواليد 18/3/1953 ،أي أنني أخطو بقدمين عاريتين نحو الخمسين ، وصدقيني يا سارة أحب الخمسين هذه وأراها جميلة رائعة مرة قلت في زاوية صحفية : علينا أن نعيش العمر الذي نحن فيه بكل جمالياته بدل أن نضيع الوقت في التأسف على ما مضى والخوف مما سيأتي.. عذرا يا صديقتي إن استطردت قليلا ، أحاول فقط الخروج عن النمط .. أتذكر أن هذا المدعو طلعت سقيرق والذي هو أنا ، قد تخرّج حاملا إجازة في الأدب العربي ، وأنه كان يكتب ويسود الصفحات منذ السنوات الأولى .. طبعا كانت الكتابات عرجاء في تلك الأيام ..أول ديوان صدر لي كان في العام 1974 بعنوان (( لحن على أوتار الهوى )) .. هكذا كانت البداية وبعدها زرعت خطاي على أرصفة العمر .. عملت في الصحافة حينا وفي التدريس حينا آخر ، ثم كان الاستقرار في العمل الصحفي .. من جهة الوصول فهو نسبي يا صديقتي .. ربما يعرفني الناس في مكان ما ولا يعرفونني في مكان آخر .. قلة هم الذين عرفوا بشكل واسع عريض .. هؤلاء يا سارة نجوم .. ولست نجما .. مرة سألت الشاعر سميح القاسم عن نجوميته فقال لي أرفض أن أكون نجما ، مع أنه نجم بامتياز .. محمود درويش نجم .. الراحل نزار قباني نجم . وهكذا ..لا أريد تحميل السبب في عدم انتشاري وعدم انتشار الآخرين لأحد .. كلنا نشترك في ذلك منذ القدم .. تذكري أن المتنبي الذي عرف في العصر العباسي ومازال معنا ، لم يكن معه في زمنه الكثير من المعروفين،مع أن عدد الشعراء في العصر العباسي يكاد يكون مذهلا .. المتنبي كان نجما ، ولم يكن سواه كذلك .. على كل هذا الأمر لا يعنيني كثيرا .. ليس سهلا أن نكون نجوما في زمن كهذا..
* يا سيدي أنت مسؤول ثقافي في مجلة(( صوت فلسطين )) ومدير مكتب جريدة ((شبابيك )) وصاحب دار المسبار للطباعة والنشر ، ورئيس تحرير .. كل هذه المسؤوليات أين منها الشاعر طلعت سقيرق ، هل أخذت منه وأخذت منها ؟؟..
** معك الحق كل الحق يا سيدتي ، كل مسؤولية نمارسها تأخذ منا وتعطينا .. لكن مثل هذه الأعمال تساعد كثيرا على وصولنا للناس .. مثلا زاويتي الثابتة في (( شبابيك )) بعنوان ((إشارات )) كانت تشد الناس في الوطن العربي بشكل رائع .. أيضا عملي في الصحافة منذ فترة طويلة ساعد كثيرا على تواصلي مع القراء .. الصحفي موجود دائما على الورق ، مما يجعله موجودا في الذاكرة .. قد يقال إن العمل الصحفي يسرق منا الوقت ، بالنسبة لي لا أظن .. لا أحد يستطيع أن يسرق أصابعي حين أعايش الكتابة .. الوقت طويل .. فلماذا ندعي أن الصحافة تسرق منا الوقت .. أحيانا يكون كسلنا هو السبب وليس الصحافة .. عملت من قبل في صحيفة ((تشرين )) السورية اليومية لسنوات طويلة ولم ألحظ أن الوقت يسرق مني .. دائما كان الوقت ملكي وما زال .. يا صديقتي حين تريد البلابل أن تشدو فلا أحد يستطيع منعها ، وحين يريد الشاعر أن يكتب فلا أحد يأخذ منه أصابعه ..والدليل أنني كتبت الكثير .. أنا معك أن الصحافة قد تؤثر على لغة وأسلوب البعض ..
** أنت كاتب مخضرم ولك تجربة ولك تجربة غنية ، إلى جانب هذا العدد الرائع من الإصدارات المختلفة والمتعددة .. فهل ترى أن التواصل عبر الإنترنت يخدم الكاتب وبما يغنيه عن طباعة الكتب أو النشر الورقي بأنواعه ..
** الإنترنت رائع وغني وقادر على الإيصال بشكل مذهل ، هذا من حيث المبدأ .. أعترف أنه ساعدني إلى هذا الحد أو ذاك .. لكن تعالي ندقق في جوانب الصورة .. هل فهمنا الإنترنت بشكل صحيح ؟؟.. هل نستعمل الإنترنت بشكل صحيح ؟؟.. تعاملنا معه هل وصل إلى درجة متقدمة؟؟.. ما موقفنا من الكتاب الإلكتروني ، وأين هو منا ؟؟.. المواقع العربية على شبكة الإنترنت كثيرة ، لكن ماذا تقدم للأديب وماذا يقدم الأديب لها ؟؟.. هل يكفي أن تكثر المواقع كما وتراوح مكانها كيفا؟؟.. الأسئلة كثيرة .. لذلك ما زلنا بحاجة إلى الورق ، والطباعة الورقية .. ربما يأتي زمن نستغني فيه عن الورق والطباعة الورقية .. لكن أظن أن هذا الزمن بعيد .. وبعيد جدا ..
** تنوعت كتاباتك بين الشعر والقصة القصيرة والقصة القصيرة جدا والرواية والنقد والشعر الغنائي والمسرحيات القصيرة .. لكن يربط بينها كلها ميزة تجعل الشاعر طلعت سقيرق واضح المعالم .. برأيك ما هذه الميزة ؟؟..
** ربما الصدق .. الذين قرأوا كتاب (( زمن البوح الجميل )) وهو كتاب مشترك كتبته مع الشاعرة ليلى مقدسي ونشر في العام 1999 م توقفوا عنده طويلا وكلهم اتفقوا على أن ذيوع الكتاب وانتشاره السريع كان بسبب الصدق الذي يحمله .. أرى أن المرآة التي لا تحمل ملامحي بصدق تبقى مرآة مشروخة ولا أحبها ... ربما يكون السبب أيضا أن أمي وأخوتي وزوجتي وأولادي وأصدقائي استطاعوا أن يعطوني من الحب الكثير .. ربما يكون هناك تأثير كبير لبيئة حي الشيخ محي الدين الذي ولدت وعشت فيه وهو أحد أحياء دمشق الشعبية وفيه شربت الكثير من جماليات ديننا الإسلامي حين عرفت أنه الحب والتسامح والتعاون .. أقول ربما .. على كل أجد أن الشعر هو الوجه الأكثر حضورا في كل كتاباتي .. الشعر يا صديقتي هو العالم حين يخفق القلب بأنغام الروح .. الشعر هو الزمن المليء بنبض الحياة .. هو الحلم والحقيقة .. لذلك فهو الأكثر حضورا ..
*الكتاب العرب والمثقفون ، مع كثرة الاتحادات التي تجدها في كل دولة عربية ، والروابط الثقافية المنتشرة إلى جانب المنتديات ، هل ترى لهم دورا ملحوظا في المجتمع .. هل يتواصلون ويتعاونون فيما بينهم ؟؟..
** سأقول مباشرة عن كل ذلك لا .. لكن هل الكاتب وحده هو المسؤول .. ؟؟.. هناك أمية كبيرة في الوطن العربي .. وهناك أمية أكثر خطرا تتمثل في أن الذين يجيدون القراءة لا يقرؤون .. هناك قصور وتقصير في كل شيء ومن الجميع ، الثقافة عندنا مركونة على الهامش .. يفترض أن يأخذ التلفزيون دوره كأداة توصيل رائعة .. ما المانع أن تكون الأمسيات متلفزة مثلا .. الآن هناك أمسيات لا يحضرها أربعة أشخاص .. هل هذا معقول ؟؟.. مرة – ولست أروي نكتة أو مهزلة – كان هناك محاضرة لثلاثة دكاترة في الأدب وكان عدد الحضور اثنين .. صدقيني .. يوجد شرخ ما .. يوجد نزيف حاد يقصي الناس عن التواصل مع الأدب .. فأين دور هذه الاتحادات .. لقاء واحد في التلفزيون يحضره الملايين ، فلماذا لا يعطي التلفزيون الأدباء حقهم بدل عرض العري والفحش وكل ما هو هابط ؟؟.. دائما يشكون من قلة المواد القابلة للبث .. فلماذا لا تكون الأمسيات والنشاطات الأدبية عبر التلفزيون ، بدل أن تكون في صالات مغلقة لا يحضر إليها أحد ؟؟..!!..
* نجد الكثير من الأدباء والكتاب يسعون للحصول على الجوائز الأدبية .. وهناك من يصد عن ذلك .. هل هناك إشكالية ما ؟؟.. ولماذا تشكل هاجسا عند البعض .. ؟؟.. هل يعتبرونها اعترافا بقدراتهم أم أن لك نظرة مختلفة ؟؟..
** أنا لا ألوم المعرضين لقربي من مسار بعض الجوائز والتحديق في مجرياتها طويلا وكثيرا .. تصوري أن هناك جوائز توضع فيها الأسماء الفائزة قبل تلقي المشاركات ... هذا شيء عرفته وتأكدت من حدوثه بقرب شديد .. جوائز أخرى تكون الجوائز فيها من خلال المعرفة الشخصية ، معرفة المحكمين .. أحد الشعراء أخبرني أنهم أرسلوا له رسالة كي يرسل أحد دواوينه للفوز بالجائزة الأولى .. !! تصوري .. طبعا لا أريد التعميم حتى لا أظلم الجميع .. لكن قربنا من خلال عملنا الصحفي يجعلنا نرى أكثر مما يجب ونصرخ بوجع لماذا ؟؟.. طبعا لا يمكن للجائزة أن تشكل اعترافا بأحد ولا تستطيع أن ترفع جناح بعوضة .. لأنها أقل قيمة من أن تفعل ذلك .. أستثني الجوائز المحترمة .. طبعا نلت بعض الجوائز ، لكن لا أتوقف عندها كثيرا ..
هل هناك إشكالية*منذ بدأت برسم الحروف وحتى الآن ، مرورا بهذه التجربة الغنية ، هل توقفت في مرحلة من المراحل وسألت ماذا حققت ؟؟.. ما الذي تبقى ولم أحققه .. هل ما زال في النفس أحلام لم تتحقق على المستوى الكتابي ؟؟..
** آه يا سارة كم توقفت ، وكم تساءلت، وكم رأيت إلى حصان الحلم ملقى على قارعة طريق ما.. تضعين الإصبع على هاجس دائم .. ما قدمته قليل ، وكم من الكثير والكثير تبقى .. مرة ، وفي لقاء تلفزيوني قال لي المحاور : هل حققت الوصول الذي تريده بعد هذه العطاءات والنشاطات الكثيرة ؟؟.. قلت : ما زلت يا صاحبي عند السفح ... قال : هل هو التواضع أم هي العادة عندكم في صياغة أجوبة دبلوماسية ؟؟.. قلت : صدقني هذا شعوري وأتمنى أن أحافظ عليه كي أعطي باستمرار .. الوصول معناه النهاية والموت كتابيا .. أتمنى أن أحافظ على نقاء الطفولة داخلي .. ترين يا سارة أن الهاجس دائم ..
* أخيرا بماذا تريد أن تختم ؟؟
** مرة سألت الشاعرة المجيدة نبيلة الخطيب بعض الأسئلة ، وأنهت كل إجاباتها بشعر لي رأت أنه يعبر عنها .. لذلك أحب في نهاية هذا الحوار الجميل والذي وضعني أمام نفسي بذكاء وألمعية تتمتعين بهما أن أنهي بقصيدتي تلك والتي تحمل عنوان (( حب)) أقول فيها :
تشكلني المصابيح التي في القلبْ
يشرش في دمي عشقي..
أضم الناسَ..
آخذهم إلى صدري
أجمّع كل ما في الروح من وردٍ ..
أوزعه على الطرقاتْ
تطول الشمس أشرعتي و تفردها
و أفردها
أنا و الشمس أغنيتان ِ ..
أغنية ٌ..
يرددها امتداد النسغ في الأشجار
و يبقى القلب بوصلة
لتثمر زهرة المشوارْ
24/3/2002

[/align]



pdk dvd] hgahuv Hk d;jf tgh Hp] dHo` lki Hwhfui


نور الأدب (تعليقات الفيسبوك)
طلعت سقيرق غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04 / 09 / 2018, 13 : 08 AM   رقم المشاركة : [2]
عزة عامر
تكتب الشعر والنثر والخاطرة

 الصورة الرمزية عزة عامر
 





عزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud of

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: مصر

رد: حين يريد الشاعر أن يكتب فلا أحد يأخذ منه أصابعه

اسجل مروري ، وإعجابي
توقيع عزة عامر
 توضأ بالرحمة ..واغتسل بالحب.. وصل إنسانا..
عزة عامر
عزة عامر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05 / 09 / 2018, 01 : 01 AM   رقم المشاركة : [3]
لطيفة الميموني
كاتب نور أدبي متألق بالنور فضي الأشعة ( عضوية فضية )

 الصورة الرمزية لطيفة الميموني
 





لطيفة الميموني is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: المغرب

رد: حين يريد الشاعر أن يكتب فلا أحد يأخذ منه أصابعه

أسجل إعجابي...
خسارة لنا أننا لم ننعم بوجوده للاتحاقنا متأخرين...أشعاره روعة.
كل التقدير والاحترام لروحه الطاهرة
لطيفة الميموني غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نائب المرشد..يكتب.. محمد جادالله محمد المقالة السياسية 3 09 / 10 / 2014 03 : 06 PM
مسرحية " شوربة " لمن يريد ان يكمل فليكمل ولمن يريد ألا يكمل فليكمل طلعت سقيرق للمجانين فقط !!.. 7 18 / 08 / 2014 51 : 11 PM
فعاليات الذكرى الثانية لرحيل أديبنا الموسوعي الشاعر طلعت سقيرق / يرجى الاطلاع للتنسيق هدى نورالدين الخطيب إعلانات إدارية (خاص بالمدير العام فقط) 0 26 / 10 / 2013 35 : 10 PM
ما يكتب على السرفيس والتكسي ناهد شما أمثال - دبابيس- طرائف 2 01 / 11 / 2010 02 : 05 PM
لا يؤخذ فيتامين سي عند أكل الروبيان الجمبري‏ ناهد شما نورالأسرة، التربية والتعليم وقضايا المجتمع والسلوك 0 22 / 12 / 2009 49 : 06 PM


الساعة الآن 24 : 10 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Tranz By Almuhajir *:*:* تطوير ضيف المهاجر
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط
جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب
مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|