أنت غير مسجل في منتديات نور الأدب . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
رفعتُ يديّ لربِّ السماء
بكيتُ وأجريتُ دمعَ الرجاء
بأن يجعلَ الله كلَّ فضائي
وعمري وروحي رؤايَ هوائي
زمانا من الحبّ دون انطفاء


اهداءات نور الأدب


آخر 10 مشاركات طرابلس لبنان/ للشاعر غالب أحمد الغول    <->    رحلة إلى ضواحي عمان للشاعر غالب أحمد الغول    <->    آخـــــرُ أوراقي    <->    صباح    <->    شاركونا بكلمات عن ... الانتظار    <->    في كل صباح ...    <->    ذكرى ليزا    <->    الصلاة على سيدي رسول الله    <->    يو هوا.. روائي الواقعية في الصين    <->    امرأة تستضيف الأفكار..    <->   
مواضيع ننصح بقراءتها طرابلس لبنان/ للشاعر غالب أحمد الغول
   
 
العودة   منتديات نور الأدب > جمهوريات نور الأدب... > جمهوريات الأدباء الخاصة > فضاءات الشاعر محمد الصالح شرفية > النثر
التسجيل المنتديات موضوع جديددعوة الأصدقاء التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 
   

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 07 / 04 / 2013, 24 : 01 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
محمد الصالح الجزائري
اللقب:
أديب وشاعر جزائري - رئيس الرابطة العالمية لشعراء نور الأدب وهيئة اللغة العربية -عضو الهيئة الإدارية ومشرف عام
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الصالح الجزائري

البيانات
التسجيل: 20 / 05 / 2010
العضوية: 4653
العمر: 60
المشاركات: 9,903 [+]
بمعدل : 2.93 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: algeria
الاقامه : algeria
علم الدوله :  algeria
معدل التقييم: 19604
نقاط التقييم: 97002
محمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الصالح الجزائري غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : النثر
خربشات 4 / وتنكسر المرآة !




وتنكسر المرآة..
..قد يكون الخوف من الشيخوخة صورة من صور الخوف من الفشل..ونحن نخاف الشيخوخة لأننا نخشى أن تكون هذه المرحلة إيذانا بالفشل ، وانحدارا إلى هاوية الفناء !! وللمرآة مع الإنسان قصة طريفة وغريبة في آن واحد ، وعلاقته بها وطيدة ، ربّما لكونه الكائن الوحيد الذي يعرف صورته بوصفها كلّها ؟ ! ربّما لكونه الموجود الوحيد الذي يهتم بالصور ويشغل نفسه بها ، فضلا عن أنه الموجود الوحيد الذي يعرف نفسه من خلال صورته..ومعنى هذا أن العلاقة وثيقة بين تجربة المرآة من جهة ، والشعور بالهوية أو الذاتية من جهة أخرى ..ولعل هذا هو السبب في أن إحساس المرء بالشيخوخة كثيرا ما يقترن برؤية الإنسان صورته في المرآة..وكأن الإنسان لا يهرم إلا من الخارج دون أن يكون قد شعر بذلك من الباطن ..أو دون أن يكون قد استشعر ذلك التعبير في صميم حياته الباطنية !! ومن غريب الأمر أننا نرفض دائما شهادة المرآة ، لأننا نشعر بهويتنا عبر تجاربنا الوجودية السابقة ، ويخيّل إلى الواحد منا أنه ما يزال ذلك الشاب القوي المتوثب الذي كان في مرحلة سابقة من مراحل العمر! وكأن من شأن الشعور بالهوية أن يجعلنا نرى أنفسنا عبر الذاكرة لا المرآة! وربّما كان من أفضال الله على البشر أنه جعلهم لا يرون أنفسهم كما يرون الآخرين ، أو كما يراهم الآخرون ! فنحن نرى علامات الشيخوخة ترتسم على وجوه الآخرين بينما لا يخطر على بالنا أنهم هم أيضا يلمحون على وجوهنا تلك الخطوط العميقة الغائرة التي خلّفها الزمن!! وقد تشاء الظروف أن يلتقي المرء بعد غياب طويل برفيق من رفاق الصبا فإذا به لا يكاد يصدّق أنّ هذا الشيخ الذي جلّل الشيب رأسه هو ذلك الشاب الذي كان وجهه ينبض حيوية ونشاطا !! ونعود إلى المرآة نلتمس فيها الإجابة عن هذا السؤال المرير ( أترانا نحن أيضا قد تجاوزنا ربيع الشباب؟) ولكننا في معظم الأحيان قلما نفهم لغة المرآة ، أو قلما نجد في نفوسنا استعدادا لفهم تلك اللغة ! ونميل بطبيعتنا إلى التفرقة بين شباب الشيوخ وشيوخ الشباب ، وأننا مع ذلك ندخل في عداد شباب الشيوخ ! ونطرب لقول القائل: (العمر الحقيقي للإنسان هو العمر الذي تشهد به عروقه ، لا العمر الذي سجلته شهادة الميلاد !)..ولكن خريف الحياة سرعان ما يطيح بأوراق عمرنا ورقة بعد أخرى..فإذا بنا نشعر بوهن الشيخوخة وقد أخذ يدبّ في أعماق قلوبنا ! وإذا بنا ندرك فجأة أنه لم يعد في وسعنا سوى أن نهبط فوق منحدر الحياة! وينظر المرء إلى ما حوله ، فإذا به يجد أبناءه قد أصبحوا رجالا ناضجين ، وإذا به يرى تلاميذه قد صاروا بدورهم أساتذة ، وإذا به يلمح على وجوه الآخرين ما ينطق باحترامهم لشيخوخته! وعندئذ قد لا يملك المرء سوى الاعتراف بأنه قد قطع الجانب الأكبر من أشواط الطريق ، وأنه ليس عليه سوى انتظار الخاتمة الأليمة التي تجيء فتضع حدا لهذا السير الطويل المتواصل المليء بالتعب والعناء..وتنكسر المرآة لأنها فقدت مصداقيتها ، وأصبحت لا تعكس الأشياء على حقيقتها..لذلك فالشيوخ هم أكثر إبداعا من الشباب ، على حد تعبير الرسام الياباني (هوكوساي) القائل: (إذا قدّر لي أن أصل إلى سن المائة ، فإنني بلا شك سأكون قد بلغت مرحلة من الإعجاز ..وأما في سن العاشرة بعد المائة فإن كل ما سوف يخطه قلمي ، حتى ولو كان مجرد نقطة صغيرة أو خط قصير ، لن يكون إلا مخلوقا حقيقيا عامرا بالحياة!)
كاتسوشيكا هوكوساي فنان تشكيلي عاش في الفترة بين (نوفمبر 1760ومايو 1849)
للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : خربشات 4 / وتنكسر المرآة !     -||-     المصدر : منتديات نور الأدب     -||-     الكاتب : محمد الصالح الجزائري

المصدر: منتديات نور الأدب - من قسم: النثر


ovfahj 4 L ,jk;sv hglvNm ! hglvHm ovfahj ,jk;sv


نور الأدب











***   كل عام وانتم بخير  ***

قال والدي ـ رحمه الله ـ : ( إذا لم تجد من تحب فلا تكره أحدا !)

عرض البوم صور محمد الصالح الجزائري   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 07 / 04 / 2013, 52 : 04 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
د. منذر أبوشعر
اللقب:
محقق، مؤلف، أديب وقاص
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية د. منذر أبوشعر

البيانات
التسجيل: 11 / 11 / 2011
العضوية: 6392
المشاركات: 1,274 [+]
بمعدل : 0.45 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: syria
الاقامه : سوريا - دمشق
علم الدوله :  syria
معدل التقييم: 4322
نقاط التقييم: 30477
د. منذر أبوشعر has a reputation beyond reputeد. منذر أبوشعر has a reputation beyond reputeد. منذر أبوشعر has a reputation beyond reputeد. منذر أبوشعر has a reputation beyond reputeد. منذر أبوشعر has a reputation beyond reputeد. منذر أبوشعر has a reputation beyond reputeد. منذر أبوشعر has a reputation beyond reputeد. منذر أبوشعر has a reputation beyond reputeد. منذر أبوشعر has a reputation beyond reputeد. منذر أبوشعر has a reputation beyond reputeد. منذر أبوشعر has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
د. منذر أبوشعر غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الصالح الجزائري المنتدى : النثر
رد: خربشات 4 / وتنكسر المرآة !



أعترف بداية ،أنني أتخبط في رأيي في حكم أثر وقع الزمن على نفسي !
فأحياناً أشعر أنني لا زلت ذاك الشاب الممتلئ صحة ،الغارق في بحار الطموح التي لا تُحَد !
وأن كل أحلامي مازالت قريبة سهلة المنال ،باستطاعتي نيلها بأيسر طريق دون عناء أو أدنى طرف كد !
وأحياناً ،يداهمني الشعور بثقل وطء الزمن، فأقف عاجزاً بانكسار أمامه ،وأشعر يقيناً باقتراب محطة النهاية،(مصير كل مخلوق ،والنتيجة الحتمية لغاية وجودنا )،فأبتسم ايتسامة الراحل المودِّع،آملاً أن يكون غداً رغداً- رغم كل غفلاتي المتتابعة-،لطمعي غير المحدود في كرم رب العالمين !
وأحياناً أفاجأ بوقع دبيب الزمن ،فأشعر أن فوات العمر كان حلماً مشرقاً ،وزمناً رائقاً ،رغم انكسارات كثيرة فيه، وأن بإمكاني ،بصورة ما ،نَقْل إشراقات ضيائه إلى غيري ،بكامل روعة حضورها !
فهل هذا هو (الهذيان) ؟أم هي تخاريف الشيخوخة ؟ وبقايا حسو الإناء ؟!
لا أعرف !
حقاً لا أعرف !












***   كل عام وانتم بخير  ***

تفضل بزيارتي على موقعي الشخصي

http://drmonther.com

عرض البوم صور د. منذر أبوشعر   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 07 / 04 / 2013, 47 : 08 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
نصيرة تختوخ
اللقب:
أديبة ومترجمة / مدرسة رياضيات
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نصيرة تختوخ

البيانات
التسجيل: 16 / 02 / 2008
العضوية: 161
المشاركات: 14,225 [+]
بمعدل : 3.39 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: netherlands
الاقامه : هولندا
علم الدوله :  netherlands
معدل التقييم: 14817
نقاط التقييم: 5913
نصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond reputeنصيرة تختوخ has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نصيرة تختوخ غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الصالح الجزائري المنتدى : النثر
رد: خربشات 4 / وتنكسر المرآة !



بوح يمتزج فيه الصدق بالحكمــة، بسلاســة الأسلوب ويظهر فيه ذاك الإنسان الذي يتراجع جسديا ويتطور روحا وتجاربا. هو قدر الإنسان.
يبقى الجميل أن يتصالح الإنسان مع نفسه ومع مرآته الداخلية وأن يتقبل انعكاسه في المرآة ولو بتنهيدة تتبعها ابتسامــة.
تحيتي أستاذ محمد ودام لك الفرح والرضا.












عرض البوم صور نصيرة تختوخ   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 07 / 04 / 2013, 10 : 10 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
هدى نورالدين الخطيب
اللقب:
المدير العام المؤسسة وصاحبة حقوق النشر والترخيص، إجازة في الأدب، دبلوم فلسفة، الترجمة، دراسات عليا في التاريخ - أديبة وقاصّة وصحفية - عدد من الأوسمة وشهادات التقدير الرسمية – مهتمة بتحقيق وتنقيح التاريخ القديم – مؤلفات أدبية وفي الدراسات المقارنة
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية هدى نورالدين الخطيب

البيانات
التسجيل: 11 / 12 / 2007
العضوية: 3
المشاركات: 10,202 [+]
بمعدل : 2.39 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: canada
الاقامه : كندا-من مدينة حيفا فلسطين، ولدت ونشأت في لبنان ووالدتي لبنانية ، بانتظار العودة إلى حيفا - فلسطين
علم الدوله :  canada
معدل التقييم: 20371
نقاط التقييم: 101680
هدى نورالدين الخطيب has a reputation beyond reputeهدى نورالدين الخطيب has a reputation beyond reputeهدى نورالدين الخطيب has a reputation beyond reputeهدى نورالدين الخطيب has a reputation beyond reputeهدى نورالدين الخطيب has a reputation beyond reputeهدى نورالدين الخطيب has a reputation beyond reputeهدى نورالدين الخطيب has a reputation beyond reputeهدى نورالدين الخطيب has a reputation beyond reputeهدى نورالدين الخطيب has a reputation beyond reputeهدى نورالدين الخطيب has a reputation beyond reputeهدى نورالدين الخطيب has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
هدى نورالدين الخطيب غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الصالح الجزائري المنتدى : النثر
رد: خربشات 4 / وتنكسر المرآة !



الأخ الغالي أستاذ محمد تحياتي لك
لمحت دمعة بين السطور تحولت لمرايا تعكس آثار الزمن على وجوه الأصحاب ونظرات العيون إلى ملامح لا تعكسها المرايا..
ولكن.. هل يشيخ كل الناس؟!
عاش الإنسان عبر الزمن يبحث عن نبع الشباب ولم يزل، فالجسد ضعيف يخضع لقانون الجاذبية...
اسأل العود الذي تعزف على أوتاره هل بدأت تشيخ أصابعك؟
اسأل الحروف حين تعزف على قيثارها قصيدة ؟
ربما يشيخ مع الأيام هذا القالب أو القميص الترابي الذي نرتديه ، وسيثقل ذات يوم حتى يسجن شباب نفوسنا وطفولة أرواحنا أكثر فأكثر...
قد يشيخ البعض في العشرين وقد يكبر بعض الأطفال وتغزو أرواحهم المشيب...
أيضاً وأيضاً
في دهاء البعض وفي مادية وأنانية تسكن خلف وجوه شابة تقيم ساحرة عجوز..
لكن حقاً وصدقاً الأديب الحقيقي والمبدع ما دام قادرا على الإبداع يحتفظ بنقاء الروح الذي يتحلى به المبدع الحقيقي فسيبقى في أعماق ذاته طفل يشاكس آثار الزمن ويرسم فوق جدران الزمن طفولته الأزلية العصية على الشيخوخة، وإن انتهى العمر الافتراضي لقميص الجسد انطلق منه حمامة بيضاء..

لي مع المرايا حكايات عشق على طول العمر!
تقول والدتي أني وحتى قبل أن أقف على قدمي كنت أنفلت من حضنها وأزحف إلى حيث أجد مرآة .. وما زلت أعشق المرايا وأتفنن بديكورها على أي مساحة ممكنة وأضعها حتى على الأسقف ودائماً خلف الأشجار المنزلية والنباتات، أحب ما تعكسه من أنوار والمساحات الإضافية التي تفردها وذلك الشعور بالنقاء مع لمعانها...
وبعد المرايا وحديث المرايا والبريق وبالعودة للشيخوخة فمنها نجد الماس سيد الأحجار الكريمة...
ومع فيروز- تحاكي نصك المؤثر - في قهوة ( مقهى ) عالمفرق .. أرجو أن تعجبك وإن أسرفت اليوم بنشر الفيديو
ابتسامة - يحذرونك في المعتقدات الشعبية في كندا وأميركا من كسر المرايا ، فالأمر عندهم جد خطير على مدى سبع سنوات.

عميق تقديري












***   كل عام وانتم بخير  ***

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ارفع رأسك عالياً/ بعيداً عن تزييف التاريخ أنت وحدك من سلالة كل الأنبياء الرسل..

ارفع رأسك عالياً فلغتك لغة القرآن الكريم والملائكة وأهل الجنّة..

ارفع رأسك عالياً فأنت العريق وأنت التاريخ وكل الأصالة شرف المحتد وكرم ونقاء النسب وابتداع الحروف من بعض مكارمك وأنت فجر الإنسانية والقيم كلما استشرس ظلام الشر في طغيانه..

ارفع رأسك عالياً فأنت عربي..

هدى الخطيب

إن القتيل مضرجاً بدموعه = مثل القتيل مضرجاً بدمائه
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الأديب والشاعر الكبير طلعت سقيرق
أغلى الناس والأحبة والأهل والأصدقاء
كفى بك داء أن ترى الموت شافياً = وحسب المنايا أن يكن أمانيا
_________________________________________
متى ستعود يا غالي وفي أي ربيع ياسميني فكل النوافذ والأبواب مشّرعة تنتظر عودتك بين أحلام سراب ودموع تأبى أن تستقر في جرارها؟!!
محال أن أتعود على غيابك وأتعايش معه فأنت طلعت

عرض البوم صور هدى نورالدين الخطيب   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 08 / 04 / 2013, 29 : 12 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
محمد الصالح الجزائري
اللقب:
أديب وشاعر جزائري - رئيس الرابطة العالمية لشعراء نور الأدب وهيئة اللغة العربية -عضو الهيئة الإدارية ومشرف عام
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الصالح الجزائري

البيانات
التسجيل: 20 / 05 / 2010
العضوية: 4653
العمر: 60
المشاركات: 9,903 [+]
بمعدل : 2.93 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: algeria
الاقامه : algeria
علم الدوله :  algeria
معدل التقييم: 19604
نقاط التقييم: 97002
محمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الصالح الجزائري غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الصالح الجزائري المنتدى : النثر
رد: خربشات 4 / وتنكسر المرآة !



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منذر أبوشعر مشاهدة المشاركة
أعترف بداية ،أنني أتخبط في رأيي في حكم أثر وقع الزمن على نفسي !
فأحياناً أشعر أنني لا زلت ذاك الشاب الممتلئ صحة ،الغارق في بحار الطموح التي لا تُحَد !
وأن كل أحلامي مازالت قريبة سهلة المنال ،باستطاعتي نيلها بأيسر طريق دون عناء أو أدنى طرف كد !
وأحياناً ،يداهمني الشعور بثقل وطء الزمن، فأقف عاجزاً بانكسار أمامه ،وأشعر يقيناً باقتراب محطة النهاية،(مصير كل مخلوق ،والنتيجة الحتمية لغاية وجودنا )،فأبتسم ايتسامة الراحل المودِّع،آملاً أن يكون غداً رغداً- رغم كل غفلاتي المتتابعة-،لطمعي غير المحدود في كرم رب العالمين !
وأحياناً أفاجأ بوقع دبيب الزمن ،فأشعر أن فوات العمر كان حلماً مشرقاً ،وزمناً رائقاً ،رغم انكسارات كثيرة فيه، وأن بإمكاني ،بصورة ما ،نَقْل إشراقات ضيائه إلى غيري ،بكامل روعة حضورها !
فهل هذا هو (الهذيان) ؟أم هي تخاريف الشيخوخة ؟ وبقايا حسو الإناء ؟!
لا أعرف !
حقاً لا أعرف !
وأنت تشبهني ..أو أشبهك..أخي الغالي الأستاذ منذر..فعلا أصبحنا لا نعرف في زمن تداخلت فيه الأبعاد ...شكرا لك على مرور قارئ عاقل واع..مودتي..












***   كل عام وانتم بخير  ***

قال والدي ـ رحمه الله ـ : ( إذا لم تجد من تحب فلا تكره أحدا !)

عرض البوم صور محمد الصالح الجزائري   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 08 / 04 / 2013, 32 : 12 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
محمد الصالح الجزائري
اللقب:
أديب وشاعر جزائري - رئيس الرابطة العالمية لشعراء نور الأدب وهيئة اللغة العربية -عضو الهيئة الإدارية ومشرف عام
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الصالح الجزائري

البيانات
التسجيل: 20 / 05 / 2010
العضوية: 4653
العمر: 60
المشاركات: 9,903 [+]
بمعدل : 2.93 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: algeria
الاقامه : algeria
علم الدوله :  algeria
معدل التقييم: 19604
نقاط التقييم: 97002
محمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الصالح الجزائري غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الصالح الجزائري المنتدى : النثر
رد: خربشات 4 / وتنكسر المرآة !



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نصيرة تختوخ مشاهدة المشاركة
بوح يمتزج فيه الصدق بالحكمــة، بسلاســة الأسلوب ويظهر فيه ذاك الإنسان الذي يتراجع جسديا ويتطور روحا وتجاربا. هو قدر الإنسان.
يبقى الجميل أن يتصالح الإنسان مع نفسه ومع مرآته الداخلية وأن يتقبل انعكاسه في المرآة ولو بتنهيدة تتبعها ابتسامــة.
تحيتي أستاذ محمد ودام لك الفرح والرضا.
الرائعة دوما أختي الغالية الأديبة الأنيقة نصيرة..شهادة سيدة الخاطرة تهزني من الأعماق بل تهزّ أعماقي فأشعر بعودة الشباب (ابتسامة)...شكرا لك على مرورك الذي أنتظره دوما وما زلتُ..مودتي..












***   كل عام وانتم بخير  ***

قال والدي ـ رحمه الله ـ : ( إذا لم تجد من تحب فلا تكره أحدا !)

عرض البوم صور محمد الصالح الجزائري   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 08 / 04 / 2013, 37 : 12 AM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
محمد الصالح الجزائري
اللقب:
أديب وشاعر جزائري - رئيس الرابطة العالمية لشعراء نور الأدب وهيئة اللغة العربية -عضو الهيئة الإدارية ومشرف عام
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الصالح الجزائري

البيانات
التسجيل: 20 / 05 / 2010
العضوية: 4653
العمر: 60
المشاركات: 9,903 [+]
بمعدل : 2.93 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: algeria
الاقامه : algeria
علم الدوله :  algeria
معدل التقييم: 19604
نقاط التقييم: 97002
محمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الصالح الجزائري غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الصالح الجزائري المنتدى : النثر
رد: خربشات 4 / وتنكسر المرآة !



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هدى نورالدين الخطيب مشاهدة المشاركة
الأخ الغالي أستاذ محمد تحياتي لك
لمحت دمعة بين السطور تحولت لمرايا تعكس آثار الزمن على وجوه الأصحاب ونظرات العيون إلى ملامح لا تعكسها المرايا..
ولكن.. هل يشيخ كل الناس؟!
عاش الإنسان عبر الزمن يبحث عن نبع الشباب ولم يزل، فالجسد ضعيف يخضع لقانون الجاذبية...
اسأل العود الذي تعزف على أوتاره هل بدأت تشيخ أصابعك؟
اسأل الحروف حين تعزف على قيثارها قصيدة ؟
ربما يشيخ مع الأيام هذا القالب أو القميص الترابي الذي نرتديه ، وسيثقل ذات يوم حتى يسجن شباب نفوسنا وطفولة أرواحنا أكثر فأكثر...
قد يشيخ البعض في العشرين وقد يكبر بعض الأطفال وتغزو أرواحهم المشيب...
أيضاً وأيضاً
في دهاء البعض وفي مادية وأنانية تسكن خلف وجوه شابة تقيم ساحرة عجوز..
لكن حقاً وصدقاً الأديب الحقيقي والمبدع ما دام قادرا على الإبداع يحتفظ بنقاء الروح الذي يتحلى به المبدع الحقيقي فسيبقى في أعماق ذاته طفل يشاكس آثار الزمن ويرسم فوق جدران الزمن طفولته الأزلية العصية على الشيخوخة، وإن انتهى العمر الافتراضي لقميص الجسد انطلق منه حمامة بيضاء..

لي مع المرايا حكايات عشق على طول العمر!
تقول والدتي أني وحتى قبل أن أقف على قدمي كنت أنفلت من حضنها وأزحف إلى حيث أجد مرآة .. وما زلت أعشق المرايا وأتفنن بديكورها على أي مساحة ممكنة وأضعها حتى على الأسقف ودائماً خلف الأشجار المنزلية والنباتات، أحب ما تعكسه من أنوار والمساحات الإضافية التي تفردها وذلك الشعور بالنقاء مع لمعانها...
وبعد المرايا وحديث المرايا والبريق وبالعودة للشيخوخة فمنها نجد الماس سيد الأحجار الكريمة...
ومع فيروز- تحاكي نصك المؤثر - في قهوة ( مقهى ) عالمفرق .. أرجو أن تعجبك وإن أسرفت اليوم بنشر الفيديو
ابتسامة - يحذرونك في المعتقدات الشعبية في كندا وأميركا من كسر المرايا ، فالأمر عندهم جد خطير على مدى سبع سنوات.

عميق تقديري

سيدة المنتدى الأولى وأميرة النور..أختي الغالية الأديبة الأستاذة هدى..لم تتركي لي ما أقول..ربّما لأول مرة تكتبين مثل هذا التعليق وفي حق خربشاتي..ليتني أستطيع أن أعيد لقلمك انسيابه الرائع المعهود..!!!أنا جد مسرور..جد شاب..شكرا لك على الهدية الأكثر من رائعة..فيروز والصوت الملائكي الخالد..ماذا أريد بعد هذا...!!! مودتي..












***   كل عام وانتم بخير  ***

قال والدي ـ رحمه الله ـ : ( إذا لم تجد من تحب فلا تكره أحدا !)

عرض البوم صور محمد الصالح الجزائري   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 14 / 04 / 2013, 07 : 07 PM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
سلمان الراجحي
اللقب:
مهندس الكترون يهتم بالتاريخ العربي والإسلامي ويكتب الشعر
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية سلمان الراجحي

البيانات
التسجيل: 05 / 08 / 2012
العضوية: 6748
المشاركات: 1,851 [+]
بمعدل : 0.72 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: iraq
الاقامه : العراق
علم الدوله :  iraq
معدل التقييم: 1863
نقاط التقييم: 113
سلمان الراجحي will become famous soon enoughسلمان الراجحي will become famous soon enough
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
سلمان الراجحي غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الصالح الجزائري المنتدى : النثر
رد: خربشات 4 / وتنكسر المرآة !



ربما أخي وصديقي محمد صالح الجزائري

أنّ المرآة الوحيده التي لايمكننا أن نلبس

الاقنع أمامها...جميلة المرآة لانها تضعنا أمام

أعمارنا وجه لوجه حقيقة لابد من الاقرار بها

لك طول العمر والموده...

أخوكم سلمان الراجحي












***   كل عام وانتم بخير  ***

كن كالنخيل عن الاحقاد مرتفعا

ترمى باحجار لتعطي أطيب الثمر

عرض البوم صور سلمان الراجحي   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15 / 04 / 2013, 54 : 01 AM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
محمد الصالح الجزائري
اللقب:
أديب وشاعر جزائري - رئيس الرابطة العالمية لشعراء نور الأدب وهيئة اللغة العربية -عضو الهيئة الإدارية ومشرف عام
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الصالح الجزائري

البيانات
التسجيل: 20 / 05 / 2010
العضوية: 4653
العمر: 60
المشاركات: 9,903 [+]
بمعدل : 2.93 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: algeria
الاقامه : algeria
علم الدوله :  algeria
معدل التقييم: 19604
نقاط التقييم: 97002
محمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الصالح الجزائري غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الصالح الجزائري المنتدى : النثر
رد: خربشات 4 / وتنكسر المرآة !



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سلمان الراجحي مشاهدة المشاركة
ربما أخي وصديقي محمد صالح الجزائري

أنّ المرآة الوحيده التي لايمكننا أن نلبس

الاقنع أمامها...جميلة المرآة لانها تضعنا أمام

أعمارنا وجه لوجه حقيقة لابد من الاقرار بها

لك طول العمر والموده...

أخوكم سلمان الراجحي
الغالي ابن النهرين سلمان..شكرا لك على القراءة والمرور وهذا الرد الأنيق..مودتي..












***   كل عام وانتم بخير  ***

قال والدي ـ رحمه الله ـ : ( إذا لم تجد من تحب فلا تكره أحدا !)

عرض البوم صور محمد الصالح الجزائري   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 13 / 08 / 2013, 32 : 04 PM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
ميساء البشيتي
اللقب:
قاص نور أدبي
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ميساء البشيتي

البيانات
التسجيل: 20 / 12 / 2007
العضوية: 21
العمر: 55
المشاركات: 14,463 [+]
بمعدل : 3.40 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: bahrain
الاقامه : البحرين
علم الدوله :  bahrain
معدل التقييم: 16741
نقاط التقييم: 22777
ميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ميساء البشيتي غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الصالح الجزائري المنتدى : النثر
رد: خربشات 4 / وتنكسر المرآة !



مساء الخير أخي محمد والأحبة الكرام
للأسف لم أقرأ هذا الموضوع في حينه ربما لأنني كنت وقتها في إجازة مرضية
المرآة أنا لست ممن يطيلون النظر إلى المرآة لسبب بسيط جداً هو أنا المرآة غير مقروءة
بالنسبة لي .. فأنا وقفت أمام المرآة طفلة وشابة وكهلة ولم ألحظ شيئاً ..
نحن لا نرى أنفسنا .. أنا أحاول أن أنظر إلى وجهي في المرآة لا أجد إلا تلك الشابة
مع أن المرآة انعكاس حقيقي لنا لكني لا أرى فيها إلا ما يسجل الدماغ لي رؤيته
هكذا أعتقد .. لا أدري ربما هي صور مخزنة في الذاكرة .. ربما المرأة تدخل فيها
عوامل عدة .. ربما أنا لا أركز أو حين أنظر إلى المرآة يسبقني عقلي ويهدأ من الوضع ..
لكن من الناحية الصحية أو من دواخل الجسم فهذه أموراً لا نستطيع نكرانها ..
نحاول أن نتجاهلها ولكنها تظهر وباستمرار وتأخذ بالزيادة وهذه أنا بالنسبة لي
هي التي تهمني لأنها هي التي توصلك بالحياة وتجعلك مواكب لكل ما يجري من حولك ..
هذه للأسف ليست بحاجة لمرآة وهي واضحة لك أكثر ما هي واضحة للآخرين ..
أستغرب أخي محمد أن نتطرق أنا وأنت وأنا امرأة وأنا رجل وبداخلنا نفس الهاجس
شعور جميل أن تجد من يشاركك هواجسك والأجمل أن نتعايش معها بشكل جميل ومفيد وممتع ..
نتابع حواراتنا هنا وهناك في تلك الصفحة لأن الحديث يجب ألا يتوقف ..
شكرا لك وعاشت الأنفاس وبوركت الأيادي .












***   كل عام وانتم بخير  ***

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

عرض البوم صور ميساء البشيتي   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المرأة, خربشات, وتنكسر

*=== (( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )) ===*

الرسالة:
خيارات



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جدار خربشات خالد مخلوف جمهورية يوم.الجمعة والعطل الرسمية والأعياد 183 01 / 11 / 2016 39 : 05 AM
يوم المرأة العالمي - تعنيف المرأة العربية - جرائم الشرف - المشكلات والحلول هدى نورالدين الخطيب حقوق الإنسان 35 14 / 03 / 2014 20 : 07 PM
خربشات (2) محمد الصالح الجزائري النثر 12 08 / 01 / 2013 25 : 03 PM
خربشات مونية روابحي الخاطـرة 3 30 / 10 / 2012 51 : 11 PM
خربشات (1) محمد الصالح الجزائري النثر 18 29 / 03 / 2012 17 : 11 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.6, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

 دعم وتطوير : النوفي هوست

______________ الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط ______________ جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
______ لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب _____ ___مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية__

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|