أنت غير مسجل في منتديات نور الأدب . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
رفعتُ يديّ لربِّ السماء
بكيتُ وأجريتُ دمعَ الرجاء
بأن يجعلَ الله كلَّ فضائي
وعمري وروحي رؤايَ هوائي
زمانا من الحبّ دون انطفاء


اهداءات نور الأدب


آخر 10 مشاركات سجل دخولك بأية كريمة    <->    ها قد اكتشفت ...    <->    وطني ...!    <->    للأهمية القصوى - بانتظاركم لاتخاذ القرار المناسب    <->    باقة منشوراتي عن إبداع أعضاء نور الأدب    <->    حكمة اليوم - ملف تعده يومياً مرمر يوسف    <->    أنتم وقهوتي    <->    إرهاصات حب    <->    رواية رجل من الماضي على حلقات    <->    تهنئتك تكفيني .. حبيبي !    <->   
   
 
العودة   منتديات نور الأدب > مـرافئ الأدب > قال الراوي > الـقصـة القصيرة وق.ق.ج.
التسجيل المنتديات موضوع جديددعوة الأصدقاء التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 
   

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 15 / 06 / 2017, 29 : 05 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
Arouba Shankan
اللقب:
عروبة شنكان - أديبة قاصّة ومحاورة - نائب رئيس مجلس الحكماء - رئيسة هيئة فيض الخاطر، الرسائل الأدبية ، شؤون الأعضاء والشكاوى المقدمة للمجلس - مجلس التعارف
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Arouba Shankan

البيانات
التسجيل: 11 / 09 / 2008
العضوية: 916
المشاركات: 10,804 [+]
بمعدل : 2.69 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: turkey
علم الدوله :  turkey
معدل التقييم: 12414
نقاط التقييم: 16090
Arouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Arouba Shankan غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : الـقصـة القصيرة وق.ق.ج.
مواطنة


مواطنة:
بين أريج وطنهِ، وتدفُقِ شلالاتهِ بدأت حكايتهُ.
حمدان كان مواطناً ميسور الحال، يعملُ في تِجارَةِ الأقمشة واستيرادِ القُطن مِن الدولِ المجاورة، تطورت بهِ الحال ففتح معملاً صغيراً لِلمنْسوجاتِ القُطنيةِ، حازت صناعتهُ على الإعجابِ والإقبالِ، نالَ نصيباً مِن الشُهرةِ فازداد رِزقهُ وهنأت حياتهُ. في إحدى زياراتهِ لِدولةٍ مجاورة اُعجِب بفتاةٍ، تزوجها وعاد بها لِموطنهِ، الذي ازداد التدخل الأجنبي في شؤونهِ، تجهم وجههُ ذات صباحٍ عِندما وجد شابين فارِعي الطولِ، مُريبي المنظر، يقِفانِ بِالقُرب من معملهِ، تبادل وإياهُما نظرات اِحتجاجٍ، لِيبتَعِدا تاركين تربيتاتٍ فوق كتفيهِ ذات مغزى معادي!
مرت الأيامُ وفي ذاكرتهِ تتكرر صورة الشابين، بينما ازدادت أعداد الوجوهِ في وطنهِ، وضعت زوجتهُ أول مولودٍ لهما، أطلقا عليهِ اسم وِئام.
لعبتِ مشاعِرُ الوطنية التي كان اِكتنزها حمدان الدور الأكبر في تنشئة اِبنهِ، لكِن البيئة التي اِزداد فيها وجودُ الغريبِ كان لها أيضاً الدور الأليم في نفسية وِئام، فشب على ديانتين مُختلفتين، وعقيدتين مُتناقضتين، ما إن أنهى دِراستهُ الإعدادية حتى قرر الإلتحاق بمدرسةٍ أجنبية جلبها الغريب بحقائِبهِ لدى قرارِه بإنشاء مستوطنة أعلى مُرتفعات مدينة وئام، مما سهل له إتقان أكثر مِن لُغةٍ بيُسرٍ وسهولةٍ.
أوقع الطريقُ المؤدي إلى منزله قلبهُ اليافِع بحُب مُستوطِنةٍ جميلة، لم تكن تعلم بأنهُ مِن أَهل المدينة، فانفتاحهُ على الثقافات الدخيلة طور مِن مهاراتهِ. امتلك أسلوباً لبِقاً في المُخاطبة، فكان بارِعاً في الإقناع، يوماً بعد يوم كان يزدادُ إعجاباً بوجهِ الفتاةِ الجميلة، وبِطريقة حياتها، وهدوء طِباعِها، مما سهل لهُ الإندماج بِمُجتمعها، والتعرف على بواطن المستوطنات التي حُرمت على سُكان المدينةِ.
تقرب من أهلِ فتاتهِ، وراح يحضرُ وإياها جلساتِها الدينيةِ، لِتتولد القناعة لديه بأن الدين مُعاملة. أنهى وئام الدراسة الثانوية، وكان قد تشبع بِعقائِد المستوطنة وفتاتهِ مما دفعهُ لِلإلتِحاق بجيش كيانِها! تم التعرف على وئام عن قُرب، وقبل أن يُبت بأمر قبولهِ تم إخضاعهُ لِتدريباتٍ ودوراتٍ عقائدية، تخطاها بِنجاحٍ تام.
غير أن والِدهُ غضب لما آلت إليهِ الأمور، أعلن مُقاطعة ابنهِ نهائياً، وألحق بهِ وصف الإبنُ العاق، تألم وئام لِقرارِ أبيهِ، في ظهيرةِ إحدى الأيام غلبهُ شوق العناق، وذهب لِزيارة منزل العائلة، لكنهُ فوجئ بِرفضه وقامت أُمهُ بِطردهِ.
توجه وئام ورفاقه مِن جيش الدفاع للإلتحاق بكتيبتهم صبيحة اليوم التالي
تعرف على المهام الموكلةِ إليه، وبدأ عملهُ بِكل تفاني وإخلاص، نالَ إعجاب قادتهِ واستحق وسام البطولة مِن أرفع الدرجات، كرمتهُ مدينتهُ الحزينة التي نشأ وترعرع في ربوعها، وتم زرعِ فسيلٍ أخضر أمام كُل دارٍ في حيهم الصغير
يُلقي الأهالي عليه السلام ويقرؤون الفاتحة تخليداً لِروحهِ، بينما رفضت سُلطات الإحتلال تسليم جُثتهِ، إنتقاماً من أولى وآخر العمليات الطولية التي قام بها حيثُ تمكن من تدمير كافة آلياتِ كتيبتهِ، ونسف مقرات قادته بِكلُ روحٍ قتاليةٍ عالية.
للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : مواطنة     -||-     المصدر : منتديات نور الأدب     -||-     الكاتب : Arouba Shankan



l,h'km


نور الأدب











***   كل عام وانتم بخير  ***

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عرض البوم صور Arouba Shankan   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15 / 06 / 2017, 31 : 04 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
رشيد الميموني
اللقب:
مشرف عام - أديب وقاص ومترجم - أستاذ
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية رشيد الميموني

البيانات
التسجيل: 18 / 12 / 2007
العضوية: 13
المشاركات: 11,993 [+]
بمعدل : 2.79 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: morocco
الاقامه : تطوان - المغرب
علم الدوله :  morocco
معدل التقييم: 14761
نقاط التقييم: 27671
رشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
رشيد الميموني غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Arouba Shankan المنتدى : الـقصـة القصيرة وق.ق.ج.
رد: مواطنة

قصة مشوقة وتحمل بين ثناياها دلالات ومغزى عميق ..
سردك عروبة لا يقل جمالا عن تعبيرك وبوحك في خواطرك ..
حرفك يحتفظ بألقه مهما تنوع الصنف الأدبي لديك ..
مودتي وتقديري












عرض البوم صور رشيد الميموني   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 16 / 06 / 2017, 06 : 01 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
Arouba Shankan
اللقب:
عروبة شنكان - أديبة قاصّة ومحاورة - نائب رئيس مجلس الحكماء - رئيسة هيئة فيض الخاطر، الرسائل الأدبية ، شؤون الأعضاء والشكاوى المقدمة للمجلس - مجلس التعارف
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Arouba Shankan

البيانات
التسجيل: 11 / 09 / 2008
العضوية: 916
المشاركات: 10,804 [+]
بمعدل : 2.69 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: turkey
علم الدوله :  turkey
معدل التقييم: 12414
نقاط التقييم: 16090
Arouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Arouba Shankan غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Arouba Shankan المنتدى : الـقصـة القصيرة وق.ق.ج.
رد: مواطنة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رشيد الميموني مشاهدة المشاركة
قصة مشوقة وتحمل بين ثناياها دلالات ومغزى عميق ..
سردك عروبة لا يقل جمالا عن تعبيرك وبوحك في خواطرك ..
حرفك يحتفظ بألقه مهما تنوع الصنف الأدبي لديك ..
مودتي وتقديري
سرني مروركم وتقييمكم القصة
مرور وتعليق مشكورين

تحيتي












***   كل عام وانتم بخير  ***

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عرض البوم صور Arouba Shankan   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مواطنة

*=== (( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )) ===*

الرسالة:
خيارات



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.6, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

 دعم وتطوير : النوفي هوست

______________ الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط ______________ جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
______ لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب _____ ___مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية__

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|