أنت غير مسجل في منتديات نور الأدب . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
رفعتُ يديّ لربِّ السماء
بكيتُ وأجريتُ دمعَ الرجاء
بأن يجعلَ الله كلَّ فضائي
وعمري وروحي رؤايَ هوائي
زمانا من الحبّ دون انطفاء


اهداءات نور الأدب


آخر 10 مشاركات لوحة عميقة    <->    تحت الضلع الأيسر ..    <->    مدينة حيفا/ للشاعر غالب أحمد الغول    <->    حب ووفاء!    <->    أيحقُّ لي ؟    <->    طفولتي    <->    نبض الحرف    <->    على مشارف الستين !    <->    طرابلس لبنان/ للشاعر غالب أحمد الغول    <->    هدى الخطيب وطرابلس/ للشاعر غالب أحمد الغول    <->   
مواضيع ننصح بقراءتها حب ووفاء!      طرابلس لبنان/ للشاعر غالب أحمد الغول
   
 
العودة   منتديات نور الأدب > واحة فلسطين > الرابطة الفلسطينية لتوثيق الجرائم الصهيونية > التاريخ والتأريخ والتوثيق
التسجيل المنتديات موضوع جديددعوة الأصدقاء التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 
   

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 30 / 10 / 2017, 57 : 09 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
بوران شما
اللقب:
مديرة وصاحبة مدرسة أطفال / أمينة سر الموسوعة الفلسطينية (رئيسة مجلس الحكماء ) رئيسة القسم الفلسطيني
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بوران شما

البيانات
التسجيل: 11 / 06 / 2008
العضوية: 599
المشاركات: 5,420 [+]
بمعدل : 1.32 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: syria
الاقامه : فلسطينية مقيمة في سوريا دمشق
علم الدوله :  syria
معدل التقييم: 6394
نقاط التقييم: 9735
بوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بوران شما غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : التاريخ والتأريخ والتوثيق
ملف الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم/ يرجى المشاركة




وعد بلفور كما كتبت عنه الموسوعة الفلسطينية :

وعد بلفور :يتزعم تيودور هرتزل الحركة الصهيونية و عقده المؤتمر الصهيوني الأول في بازل علم 1897 انتقلت فكرة الصهيونية من النطاق النظري إلى النطاق العملي . وتمثل ذلك بسعي الصهيونيين الحثيث للحصول على تعهد من إحدى الدول الكبرى بإقامة وطن قومي لليهود . و باءت بالفشل المحاولات الأولى للحصول على مثل هذا الوعد من تركيا أولا , و ألمانيا ثانيا , و انجلترا ثالثا و اضطر الصهيونيون إلى الانتظار حتى اجتمعت ظروف دوليه ملائمة لهم , و ذلك باندلاع الحرب العالمية الأولى و تحولها إلى سجال مرير مرهق جعل كل الدول المحاربة تتشبث بأي شيء للخروج منتصرة من الصراع . و كانت بريطانيا من أوائل الدول الاوروبيه التي التفتت في النصف الأول من القرن التاسع عشر إلى فكرة تهجير اليهود إلى فلسطين و أمكانية ذلك , و فائدته بالنسبة إلى مصالح بريطانيا . و في عام 1902 عزمت حكومة آرثر بلفور على منح اليهود وطنا لهم في إفريقيا الشرقية ثم في منطقة العريش . و عالج لويد جورج عندما كان محاميا النواحي القانونية للمشروع . و رغم إخفاق المحاولة فإنها أعطت هذين السياسيين الفرصة لتفهم الصهيونية و التجاوب معها . و كانت هذه المناسبة لذلك تدفق المهاجرين اليهود من أوروبا الشرقية , و إصدار انجلترا قانونا لتحديد الهجرة إليها . و توجه هرتزل إلى الحكومة البريطانية مصرا على أن الحل الوحيد يكمن في إيجاد وطن لليهود يستوعب أمثال هؤلاء المهاجرين . و تركت هذه الفكرة صداها في الغرب , و لا سيما في نفس بلفور الذي كان اسكتلنديا مثقفا مولعا بالكتاب المقدس من ناحية , و من ناحية أخرى سياسيا محافظا متشبثا بالامبراطوريه إلى الحد الذي اكسبه لقب بلفور الدامي عندما كان حاكما لايرلندا . و نشط الصهيونيون إبان الحرب للحصول على وعد من ألمانيا و انجلترا فراحوا يهيبون بالساسة لإصدار مثل هذا الوعد دعما لمصالح بلادهم و كانت حجتهم الاستفادة من النفوذ اليهودي بوجه عام و في الولايات المتحدة بوجه خاص فأشاروا إلى أن مثل هذا الوعد سيغري اليهود بالضغط على الحكومة الامريكيه لمناصرة الحلفاء علما بان عددا كبيرا منهم كانوا من المهاجرين الروس الذين ما زالوا يحقدون على روسيا حليفة انجلترا و كان منتظر أن يحمل الوعد البريطاني هؤلاء على التعاطف مع الحلفاء رغم ذلك الحقد . و المعروف أن بلفور التقى أثناء الحرب بالزعيم الصهيوني الأمريكي برانديز اليد اليمنى للرئيس ولسن , و كانت إستراتيجية بلفور تقوم على جر أكثر ما يمكن من الدول الى الحرب بجانب الحلفاء . و ذكر أيضا أن الوعد المذكور سيحمل يهود روسيا الذين انخرط أكثرهم في الحركة اليسارية الداعية إلى إخراج روسيا من الحرب على تغيير موقفهم و الدعوى إلى إبقاء بلادهم في القتال إلى جانب انجلترا . وذهبت آراء آخرين ,ومنهم اللورد كتشنر, إلى أن التطورات التقنية العسكرية اقتضت احتلال فلسطين, وإبقاءها تحت التاج البريطاني لأغراض الدفاع عن قناة السويس . وادعى الصهيونيون أنهم خير من يحقق هذا الهدف لإنكلترا بإقامتهم هناك تابعين مخلصين للاستعمار البريطاني يسهرون على أمنه وسلامة مواصلاته. وذكر لويد جورج انه أيد إعطاء الوعد( ويعرف بالانكليزية بوعد بلفور Balfour Declaration ) مكافأة منه لوايزمن على مساهمته العلمية المهمة في صناعة العتاد الحربي أثناء الحرب. وفي الأشهر الحرجة من النزاع توجست الحكومة البريطانية خوفا من نجاح الصهيونينن الألمان في الحصول على وعد مشابه من القيصر, مما يؤدي إلى تحول اليهود إلى جانب دول المحور وضياع الفرصة على إنكلترا . وذهب آخرون كمارك سايكس إلى أن تخصيص فلسطين لليهود تحت رعاية إنكلترا سيضع حدا لمطامح فرنسا التي تعتبر فلسطين جزءا من سورية . وإضافة إلى كل هذا كانت هناك الميول المعادية للسامية التي رأت في الوعد أسلوبا مهذبا للتخلص من اليهود ومصداقا للإيمان بفكرة "أجنبية اليهودي" . غير انه كان هناك معارضون للوعد, وخاصة بين اليهود الليبراليين المندمجين في المجتمعات التي يعيشون فيها, وقد رأوا في الوعد سندا يستغله معادو السامية, ومؤشرا على "غربة" اليهودي وعدم اندماجه أو انتمائه إلى موطن إقامته. وكانت هناك أيضا إشارات ثانوية تتعلق بحقوق المواطنين الأصليين في فلسطين ومصيرهم. وانعكست هذه المعارضة في مواقف مجلس ممثلي اليهود البريطانيين والاتحاد الأنكلو- يهودي بقيادة لوسيان ولف وكلود مونتفيورى. وقاد المعارضة داخل مجلس الوزراء البريطاني الوزير اليهودي أدوين مونتاغو . وجرى بهذا الشأن نقاش حاد حول قومية اليهودي وجنسيته وانتمائه وارتباطه بفلسطين أو موطن إقامته . ومثل الجانب الصهيوني في هذا النقاش حاييم وايزمن وناحوم سوكولوف . وبلغ النزاع حدا وجهت معه التهمة إلى مؤيدي الوعد بأنهم من اليهود غير الإنكليز علما بان الأسر الرئيسة اليهودية في إنكلترا كروتشيلد, ومونتفيوري, مونتاغو , كانت أصلا ضد الصهيونية . بيد أن النقاش انتهى أخيرا داخل مجلس ممثلي اليهود البريطانيين بالتصويت في 17/6/1917 إلى جانب الجناح الصهيوني بنسبة ضئيلة, وربما عكس ذلك مدى الانقسام في الطائفة اليهودية البريطانية . وبالإضافة إلى ذلك كان هناك بين الساسة الإنكليز من رأى أن وعد بلفور سيرتب حملا ماليا وإداريا وعسكريا على بريطانيا هي في غنى عنه , وليس في فلسطين من الثروة أو الواردات مايبرر هذا العبء الجديد . بيد أن الاعتبارات السياسية والعسكرية المختلفة رجحت الكفة الصهيونية في كافة الميادين . وأظهر وايزمن براعة سياسية ودبلوماسية ونشاطا لايكل في إقناع ساسة الحلفاء بوجهة النظر الصهيونية والتعبير لبريطانيا عن تعاطفهم مع فكرة الوعد . وبعد تبلور الفكرة في ذهن الحكومة البريطانية بدأ إعداد مسودة الوثيقة في حزيران1917 , وتولى مسؤولية المشروع بصورة أولية ناحوم سوكولوف الذي أعطاه المسؤولون الانكليز الخطوط الرئيسة للتصريح , وقد أكدت على استبعاد فكرة إقامة دولة يهودية.ولعب من الجانب البريطاني مارك سايكس دورا رئيسا في توجيه صياغة الوعد من الناحية الصهيونية وجهة وزراء الخارجية. وعكست هذه الوجهة بادئ ذي بدء عقلية وزير الخارجية آرثر بلفور وتجربته القديمة بشأن المهاجرين اليهود, فتركزت على مفهوم إيجاد ملجأ للمضطهدين منهم. غير أن الجانب الصهيوني عارض هذا المنطلق , واستقر تفكير الطرفين على فكرة "الوطن القومي" التي وردت أولا في برنامج مؤتمر بازل الصهيوني . وبالنظر للتعهدات الأخرى التي التزمت بها بريطانيا, ولاسيما تجاه الشريف حسين, وضغوط المعارضة التي واجهتها من الجانب المعادي للصهيونية , فقد حرصت وزارة الخارجية في هذه المرحلة على الاقتضاب وتحاشي التفاصيل والاعتماد على العبارات المطاطة . وأدى ذلك إلى تنقيح الوثيقة واختصارها عدة مرات , واستغرق كل ذلك مايقرب من أربعة أشهر قبل الوصول إلى الصيغة النهائية التي صدرت أخيرا في 2/11/1917 بشكل رسالة من وزير الخارجية بلفور إلى اللورد روتشيلد ونشرت في الصحافة البريطانية في9تشرين الثاني بالنص التالي : "عزيزي اللورد روتشيلد ," يسعدني كثيرا أن أنهي إليكم نيابة عن حكومة جلالة الملك التصريح التالي تعاطفا مع أماني اليهود الصهيونيين التي قدموها ووافق عليها مجلس الوزراء : (إن حكومة جلالة الملك تنظر بعين العطف إلى إنشاء وطن قومي يهودي للشعب اليهودي في فلسطين وسوف تبذل مافي وسعها لتيسير تحقيق هذا الهدف. وليكن مفهوما بجلاء أنه لن يتم شئ من شأنه الإخلال بالحقوق المدنية للجماعات غير اليهودية المقيمة في فلسطين أو بالحقوق والأوضاع القانونية التي يتمتع بها اليهود في أية دولة أخرى )" إني أكون مدينا لكم بالعرفان لو قمتم بإبلاغ هذا التصريح إلى الاتحاد الصهيوني . المخلص آرثر بلفور" ومما يذكر أن المسودة الصهيونية (تموز1917) كانت تنص على "إعادة تكوين فلسطين لتصبح الوطن القومي للشعب اليهودي" , وعلى أن تبحث الحكومة البريطانية مع المنظمة الصهيونية سبل تحقيق ذلك. ولكن اللورد ملنر أحد الوزراء المتحمسين للوعد عدل النص في آب 1917 وإعطاه صيغة "إقامة وطن للشعب اليهودي في فلسطين" . وفي تشرين الأول كتب ملنر بالتعاون مع ليوبولد إيمري مسودة ثالثة أخذت بنظر الاعتبار احتجاجات المعارضين اليهود , فأدخلت الإشارة إلى حقوق الفئات غير اليهودية وحقوق اليهود ومكانتهم السياسية في الدول الأخرى" ممن يشعرون كليا بالرضى بجنسيتهم ومواطنتهم الحالية" . وللسبب نفسه أزيل من التصريح ذكر المنظمة الصهيونية والتزام الحكومة البريطانية بالتباحث معها . وصيغت الصورة الأخيرة للتصريح في 31/10/ 1917 . لم يثر نشر الوعد انتباها كبيرا في حينه , وتصور الكثيرون أنه سرعان ماسيصبح في ذمة النسيان بعد قليل لأن الصهيونية كانت تبدو آنذاك حلما من الأحلام . بيد أن التاريخ قدر غير ذلك . وغدت هذه الوثيقة من أهم الوثائق التي صدرت , وربما كتب عنها مالم يكتب عن أية وثيقة أخرى . ويرجع جل النقاش الذي احتدم حولها إلى الغموض الذي اكتشف عباراتها.ولا عجب في ذلك بعد أن خرجت من أقلام طرفين احترفا الغموض والتمويه وتميزا بهما تاريخيا: الجانب الإنكليزي والجانب الصهيوني.هذا إلى أن وقائع أخرى أملت على كاتب التصريح تحاشي الصراحة والتفصيل والدقة والتحديد.ومن هذه الوقائع تعارض التصريح مع التعهدات البريطانية السابقة للشريف حسين والترتيبات التي تفاهمت حولها إنكلترا وفرنسا وعدم وضوح رؤية إنكلترا بالنسبة إلى مستقبل المنطقة.كان الغرض الأول في ذهن بلفور إعطاء تصريح دعائي يخدم المجهود الحربي في نزاع مميت بأقل مايمكن من الثمن.وكانت المسألة بالنسبة إلى وايزمن مسألة الحصول على وعد يعطي اليهود اعترافا دوليا بمكانتهم الخاصة في فلسطين وكان كلا الطرفين يؤمن بأسلوب المرحلية في السياسة .وفيما بين الحربين العالميتين الأولى والثانية صدرت تصريحات وتفسيرات مختلفة ومتناقضة لما يقصد بعبارة "وطن قومي"،وما قصده بلفور بالذات منها وما إذا كانت تشمل إقامة دولة يهودية .ومن ذلك أن اريك فوربس آدم خبير وزارة الخارجية البريطانية في الشؤون الفلسطينية قدم مذكرة رسمية في كانون الأول 1919 بين فيها أن الحكومة قبلت بفكرة تحويل فلسطين في النهاية إلى دولة يهودية . ولكن خبير الوزارة الآخر هارولد نيكلسن قال إن بلفور لم يفكر بدولة يهودية مستقلة ،وإنما بملجأ ليهود أوربا الشرقية .وفي عام 1922صدر كتاب أبيض حدد مفهوم الوطن القومي بأنه لايتضمن فرض الجنسية اليهودية على بقية الشعب،وإنما يرمي إلى إيجاد مركز يهودي في فلسطين. وامتنع الصهيونيون عن إعطاء تفسيرات للعبارة تكشف عن عزمهم على إقامة دولة بل ذهب بعضهم،ومنهم سوكولوف إلى رفض هذا الزعم.ولكن الظاهر أنهم اعتبروا الوعد إيذانا بتكوين أكثرية يهودية تصبغ القطر بصبغتها.وفي حديث ونستون تشرشل لوجهاء فلسطين عام1921 أشار إلى وجود فرق لغوي كبيربين إقامة "وطن قومي"كما ذكر الوعد وإقامة "الوطن القومي" ،مما يستبعد فكرة إقامة "حكومة يهودية تسيطر على العرب".أما بالنسبة إلى الجانب العربي فالملاحظ أن المشاورات الطويلة في لندن والاتصالات في الخارج لم تتضمن استطلاع رأي السكان العرب بل ولا حتى الممثليين الرسميين لبريطانيا في المنطقة .ولكن المسؤليين الإنكليز والصهيونيين ناقشوا معضلة السكان الأصليين بصورة عابرة في الأشهر السابقة للوعد ،واتجه الرأي عموما إلى إمكانية تعايش القوميتين ،وإلى ضرورة تحاشي إثارة العرب.وقبل إصدار التصريح بأسبوع تقدم اللورد كرسن بمذكرة عارض فيها فكرة الوعد ،وأشار الى نصف المليون العربي الذين "لن يرضوا بانتزاع ممتلكاتهم من أجل المهاجرين اليهود ،أوبأن يعملوا مجرد حطابين وسقاة ماء لهؤلاء المهاجرين" وأشار إلى فقر البلاد وعدم صلاحها لعرق آخر،أو لتصبح وطنا قوميا للشعب اليهودي.ماأن ذاع خبر التصريح حتى أسرعت السلطات العثمانية إلى لفت أنظار العرب إلى خطورته.وكان أن طلب الشريف حسين تفسيرا للموضوع من الإنكليز.وفي عدد من الاتصالات منها مقابلة هوغارت للحسين،ومقابلة وايزمن لفيصل بن الحسين،بدا أن القيادة الهاشمية اقتنعت بتأكيد بريطانيا أن وعد بلفور لن يتعارض مع أماني العرب أو حقوقهم. بيد أن سكان فلسطين أنفسهم بدأوا يشعرون بنقيض ذلك ، ولاسيما أمام الضغط المتصاعد من الصهيونيين . وراح هذا الشعور يأخذ شكل الرفض لوعد بلفور والسعي لتفنيده وتعطيله وإلغائه . وبدأ النقاش الطويل الذي استمر إلى مابعد الحرب العالمية الثانية.وقدم الفلسطينيون وجهة نظرهم بوفد رسمي إلى لندن لأول مرة في عام 1921 مطالبين بنقض التصريح بناء على المادة 22 من عهد عصبة الأمم ، لتعارضه مع مبادئ العهد . وأشاروا أيضا إلى مخالفته لمبادئ الرئيس ولسن التي أعلنها الحلفاء أثناء الحرب فيما يتعلق بحق تقرير المصير. واحتجوا أيضا بمناقضة الوعد لتعهدات إنكلترا للشريف حسين. وردت إنكلترا على القول الأخير بالاستشهاد بفقرة من رسالة مكماهمون المؤرخة في 24/10/1915 وفيها استثنى مكماهمون من مفعول تعهده" أجزاء من سورية تقع إلى الغرب من ولايات دمشق وحمص وحماة وحلب " . واعتبر تشرشل فلسطين ضمن ذلك , وأوضح العرب أن النص الأصلي لم يتضمن كلمة "ولايات" ولا توجد أساسا ولاية باسم ولاية دمشق , وأن فلسطين لاتقع غربي دمشق. ولكن الحجة الأساسية ضد وعد بلفور كانت , وستبقى, مناقضته لحق تقرير المصير , وإن إنكلترا قد منحت بموجبه مالا تملك لمن لايستحق. وفي مفاوضات الصلح قاومت فرنسا في الواقع الأخذ بوعد بلفور على اعتباره تصرفا انفراديا. وقد أثير أيضا كثير من النقاش بشأن العبارة المتعلقة بحماية الحقوق المدنية والدينية للفئات غير اليهودية . ونصح تشرشل العرب بالتمسك بها لحماية كيانهم . وحولها نشأ ماعرف باسم تساوي الالتزامات , أي الالتزام بتشجيع الوطن القومي اليهودي والالتزام بحماية العرب . وقضى عدد من الساسة والإداريين الانكليز السنوات اللاحقة يفتشون عبثا عن طريق لتحقيق هذا التوازن والتوفيق بين الالتزامين . ورأى الجانب المناصر للعرب أن استحالة تحقيق الالتزام نحو الصهيونيين بدون الإخلال بالالتزام نحو العرب واستحالة توفير الهجرة اليهودية بدون المساس بحقوق العرب المدنية والدينية تقتضيان إلغاء وعد بلفور . وأعطى الجانب الصهيوني تفسيرا مخالفا يقول: إن الأصل في وعد بلفور هو إقامة الوطن اليهودي وإن حماية الحقوق المدنية والدينية لغير اليهود شرط فرعي , وفي حالة التناقض يحذف الفرع حفاظا على الأصل . وفي نيسان 1920 التأم مجلس الحلفاء الأعلى في سان ريمو في إيطاليا للنظر في مصير الأقاليم المحتلة , وطلب لويد جورج من المؤتمرين إدخال وعد بلفور ضمن معاهدة السلام مع تركيا. وتم ذلك في 25 نيسان رغم معارضة الوفد الفرنسي , فأدخل نص الوعد ضمن المادة الخاصة بالانتداب , وأصبح التزاما على عاتق الدول المتحالفة أنيط ببريطانيا تنفيذه في إطار نظام الانتداب وتحت إشراف لجنة الانتداب التابعة لعصبة الأمم . هل حقق وعد بلفور لبريطانيا ماكانت ترجوه منه؟ من الصعوبة بمكان تحديد مدى المكاسب في مثل هذا الميدان . ولكن إصدار التصريح جرى في نفس اليوم الذي استولى فيه البلاشفة على الحكم في روسيا إيذانا بإخراجها من الحرب . وعلى هذا فقد بطل غرض التصريح من حيث إبقاء روسيا إلى جانب الحلفاء والتأثير على اليهود الروسيي الأصل في أميركا في هذا الإطار . كما أزالت الثورة البلشفية خطر تدفق المهاجرين اليهود إلى الغرب . وبالنسبة لتركيا فسرعان مااستسلمت أمام الجيش البريطاني الذي سانده العرب , ولم يكن لليهود دور مهم في هذه الساحة . ورغم صداقة القاضي الصهيوني برانديز للرئيس ولسن فمن المشكوك فيه أن يكون ليهود أمريكا دور خاص في جر بلادهم إلى الحرب بتأثير وعد بلفور . وعليه يمكن القول إجمالا إن بريطانيا لم تجن الثمار التي توقعها بلفور في إصدار تصريحه بالنسبة لنتيجة الحرب , ولو أن تأسيس الوطن القومي اليهودي أعطى بريطانيا المبرر لاستبعاد الفرنسيين من فلسطين واحتلالها حتى عام 1948 . ولكن النازيين , من الناحية الأخرى, اتهموا يهود ألمانيا بتخريب الروح المعنوية العسكرية والإرادة القتالية بدعواتهم السلمية والأممية التي تعاظمت في الأشهر الأخيرة من الحرب . ويظهر أن الفائز الحقيقي الوحيد في العملية كان المنظمة الصهيونية , ولا عجب إن دأب الصهيونيون على الاحتفال سنويا بذكرى وعد بلفور في حين سماها العرب باليوم المشؤوم الذي استقبلوه بإضرابات ومظاهرات واحتجاجات . ورفضت طوائف من المتدينين اليهود وعد بلفور على اعتباره تدخلا دنيويا في إرادة الله التي ستقرر " ساعة عودة اليهود إلى أرض إسرائيل ". أما الليبراليون والاندماجيون من اليهود فاتخذوا موقفا فاترا أو مترددا أو معارضا ودان اليساريون والماركسيون بوجه عام الوثيقة لأنها "مؤامرة استعمارية رجعية لاغير" .
للمزيد من مواضيعي

 




lgt hg`;vn hglz,dm g,u] fgt,v hglac,lL dv[n hglahv;m l,u] hglsc,g hglz,dm hg`;vn fgt,v


نور الأدب











***   كل عام وانتم بخير  ***

بيننا حب أمامنا درب وفي قلوبنا أنت يارب

عرض البوم صور بوران شما   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30 / 10 / 2017, 09 : 10 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
بوران شما
اللقب:
مديرة وصاحبة مدرسة أطفال / أمينة سر الموسوعة الفلسطينية (رئيسة مجلس الحكماء ) رئيسة القسم الفلسطيني
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بوران شما

البيانات
التسجيل: 11 / 06 / 2008
العضوية: 599
المشاركات: 5,420 [+]
بمعدل : 1.32 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: syria
الاقامه : فلسطينية مقيمة في سوريا دمشق
علم الدوله :  syria
معدل التقييم: 6394
نقاط التقييم: 9735
بوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بوران شما غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بوران شما المنتدى : التاريخ والتأريخ والتوثيق
رد: ملف الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم/ يرجى المشاركة



بعد أيام قليلة وفي الثالث من تشرين الثاني / نوفمبر 2017
يصادف الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم ، ،
نفتح هذا الملف الهام بهذه المناسبة البشعة ، فمنذ مائة
عام وعد البريطاني الصهيوني آرثر بلفور اليهود بإعطائهم
الحق بوطن في فلسطين ، مما أدى إلى تهجير العرب الفلسطينيين
من بيوتهم وأرضهم ،
ومما يوجع ويؤلم مرور هذه الأعوام المائة والحال على حاله ،
الآن أرجو من جميع الأخوة والأخوات المشاركة في هذا الملف ورفده
بكل مالديكم من آراء وأفكار ،
تحياتي وكل التقدير .












***   كل عام وانتم بخير  ***

بيننا حب أمامنا درب وفي قلوبنا أنت يارب

عرض البوم صور بوران شما   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30 / 10 / 2017, 12 : 10 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
بوران شما
اللقب:
مديرة وصاحبة مدرسة أطفال / أمينة سر الموسوعة الفلسطينية (رئيسة مجلس الحكماء ) رئيسة القسم الفلسطيني
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بوران شما

البيانات
التسجيل: 11 / 06 / 2008
العضوية: 599
المشاركات: 5,420 [+]
بمعدل : 1.32 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: syria
الاقامه : فلسطينية مقيمة في سوريا دمشق
علم الدوله :  syria
معدل التقييم: 6394
نقاط التقييم: 9735
بوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بوران شما غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بوران شما المنتدى : التاريخ والتأريخ والتوثيق
رد: ملف الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم/ يرجى المشاركة



طالبت القيادية بمنظمة التحرير الفلسطينية، حنان عشراوي، خلال استقبالها وفدا بريطانيا برلمانيا، لندن بالاعتذار للشعب الفلسطيني والاعتراف بفلسطين، وفق ما نقلت قناة "روسيا اليوم".

وقالت عشراوي لدى استقبالها وفدا من حزب "العمال" البريطاني، اليوم: "لا ينبغي أن يفرض الماضي الاستعماري سياسات القرن الحادي والعشرين، لذلك أطالب الحكومة البريطانية بالاعتذار عن الظلم التاريخي الذي لحق بالشعب الفلسطيني جراء وعد بلفور، وأن تقوم بعملية تصحيح تبدأ بالاعتراف بدولة فلسطين المستقلة على حدود عام 1967".

وأكدت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أن "إعلان بلفور يمثل مأساة مؤلمة للشعب الفلسطيني، وهو ما زال يعاني من ويلاته وتداعياته حتى اليوم"، بحسب الوكالة الفلسطينية الرسمية.

و"وعد بلفور" هو الاسم الذي يطلق على الرسالة التي بعثها وزير الخارجية البريطاني الأسبق، آرثر جيمس بلفور، في 2 نوفمبر عام 1917 إلى اللورد اليهودي ليونيل وولتر دي روتشيلد، وأعلن فيها أن حكومته ستبذل كل ما بوسعها لإنشاء وطن قومي لليهود في فلسطين.

ويطالب الفلسطينيون رسميا وشعبيا المملكة المتحدة بالاعتذار عن هذا الوعد، الذي يقولون إنه "مهد لإقامة إسرائيل على أرض فلسطين التاريخية".












***   كل عام وانتم بخير  ***

بيننا حب أمامنا درب وفي قلوبنا أنت يارب

عرض البوم صور بوران شما   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30 / 10 / 2017, 20 : 10 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
بوران شما
اللقب:
مديرة وصاحبة مدرسة أطفال / أمينة سر الموسوعة الفلسطينية (رئيسة مجلس الحكماء ) رئيسة القسم الفلسطيني
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بوران شما

البيانات
التسجيل: 11 / 06 / 2008
العضوية: 599
المشاركات: 5,420 [+]
بمعدل : 1.32 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: syria
الاقامه : فلسطينية مقيمة في سوريا دمشق
علم الدوله :  syria
معدل التقييم: 6394
نقاط التقييم: 9735
بوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بوران شما غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بوران شما المنتدى : التاريخ والتأريخ والتوثيق
رد: ملف الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم/ يرجى المشاركة



د/ إبراهيم أبراش

وعد بلفور : افتئات على التاريخ وانتهاك للحقوق



إصرار الحكومة البريطانية على إحياء ذكرى أو احتضان احتفالية بمرور مائة عام على جريمة صدور وعد بلفور يطرح للنقاش ليس فقط عدم شرعية وأخلاقية وعد بلفور ،أيضا مجمل السياسة البريطانية منذ بداية القرن العشرين إلى اليوم ، حيث يبدو أن السياسة البريطانية ونظرة بريطانيا للعرب والمسلمين وللصهيونية لم يطرأ عليها تغيرا خلال قرن وما زالت كما هي استعمارية عدوانية ومعادية للشعب الفلسطيني .

جريمة بريطانيا ونهجها المعادي لم يقتصر على إصدار وزير خارجيتها آرثر بلفور وعدا لليهود يوم الثاني من نوفمبر 1917 بإقامة وطن قومي لهم في فلسطين في الوقت الذي كانت فيه فلسطين عامرة بأهلها العرب من مسلمين ومسيحيين وكان عدد اليهود فيها أقل من 5% من عدد السكان ،بل تجاوزت ذلك بفرض هذا الوعد على عصبة الأمم من خلال تثبيته كجزء من صك الانتداب على فلسطين مما ساعد بريطانيا ودول العصبة آنذاك على تمكين اليهود من الهجرة والاستقرار في فلسطين .

بالرغم مما ألحقه وعد بلفور من مخاطر على الشعب الفلسطيني وعلى الأمة العربية بكاملها من خلال زرع جسم غريب في قلب المنطقة العربية ، فقد كان من الممكن اعتبار الوعد جزءا من الماضي وتعبيرا عن نهج استعماري قديم وبالتالي التخفيف من حالة الغضب على بريطانيا ، ولكن إصرار الحكومات البريطانية المتعاقبة وخصوصا الحالية على التمسك بوعد بلفور واعتباره وثيقة تاريخية تستحق الاحتفال بمرور مائة عام على صدورها بل وصلت الوقاحة برئيسة الوزراء تيريزا ماي لأن تعلن افتخار بريطانيا بأنها ساعدت على قيام دولة إسرائيل وإصدارها وعد بلفور إنما يؤكد على أن بريطانيا لم تخرج عن نهجها الاستعماري الأول المعادي للشعوب العربية والإسلامية والمتحيزة كل التحيز للكيان الصهيوني .

هذا ما يجعلنا نربط هذا الإصرار البريطاني على شرعية وعد بلفور بسياساتها الاستعمارية في المنطقة التي لم تتوقف عن إثارة الفتن والدسائس واحتضان أحزاب وشخصيات معارضة عربية وإسلامية غير وطنية وغير ديمقراطية ودعمها للجماعات الإسلاموية وللفوضى التي تضرب المنطقة تحت مسمى (الربيع العربي) ، بل وتسخير إعلامها لهذا الغرض بطريقة خبيثة .

كان وعد بلفور افتئاتا على التاريخ وانتهاكا واضحا لحق الشعب الفلسطيني في أرضه فلسطين ، ذلك أن إقامة وطن قومي لليهود جاء كحل لمشكلة اليهود في أوروبا وليس لأنهم أصحاب حق بفلسطين ،وقد جرت محاولات لإقامة وطن لليهود في أكثر من منطقة في العالم ،أيضا جاء وعد بلفور نتيجة التقاء مصالح بين الحركة الصهيونية والتوجهات الاستعمارية البريطانية آنذاك .

بتحليل نص وعد بلفور نرى أن صيغته كانت (إن حكومة صاحب الجلالة تنظر بعين العطف إلى إقامة مقام قومي في فلسطين للشعب اليهودي) مما يعني أنه لم يكن لهم قبل ذلك وطن قومي ،وإلا لكان النص بصيغة مختلفة ، أيضا النص يقول بإقامة هذا المقام القومي في فلسطين وليس في (أرض إسرائيل) وهذا اعتراف بوجود دولة أو كيان مُحدد يسمى فلسطين ،وفلسطين تنسب للشعب الفلسطيني الذي عَمَّر أرض فلسطين قبل ظهور اليهود أو بني إسرائيل في فلسطين ،وهذا ما يمكن الاستدلال به حتى من التوراة اليهودية نفسها التي تحدثت عن الفلسطينيين كسكان لأرض فلسطين التي وفد إليها بنو إسرائيل ، وإسرائيل في التوراة لا تُحيل إلى دولة أو أرض بهذا الاسم بل إلى شخص (إسرائيل) أي النبي يعقوب .

وكلمتا فلسطين والفلسطينيون كلمتان كنعانيتان موجودتان في الوثائق التاريخية منذ حوالي أربعة آلاف سنة ،وليس صحيحا أن الشعب الفلسطيني جاء مهاجرا من جزيرة كريت /كفتور في بحر إيجه عام 1118 قبل الميلاد كما يذكر كثير من المؤرخين نقلا عن مستشرقين يهود ، فهذه محاولة منهم للزعم أن بني إسرائيل سابقون على الفلسطينيين في التواجد في فلسطين. كما أن أسبقية وجود الشعب الفلسطيني في فلسطين تؤكدها التوراة نفسها والتي تعود لعهد النبي إبراهيم عام 1850 قبل الميلاد .

وحتى لا نبدو كمن يلقي الكلام على عواهنه فنستشهد بنصوص (التوراة) نفسها وهي المرجعية الدينية لليهود بل ولكثير من المؤرخين الغربيين عند كتابتهم عن تاريخ فلسطين والشرق الأوسط ، حيث سنلاحظ أن التوراة وفي أكثر من موضع تحدثت عن الفلسطينيين كسكان البلاد الأصليين قبل وصول بني إسرائيل إليها .

ففي التوراة وفي الإصحاح الرابع من سفر (صموئيل) جاء : (واصطف الفلسطينيون لقاء “إسرائيل” واشتبكت الحرب ، فانكسر بنو إسرائيل أمام الفلسطينيين) ،وفي نفس السفر جاء : (فحارب الفلسطينيون ، وانكسر بنو إسرائيل وهربوا ، كل واحد منهم إلى خيمته ، وكانت الضربة عظيمة جداً ، وسقط من بني إسرائيل ثلاثون ألف رجل وأخذ الفلسطينيون تابوت الرب) ... و(نقل الفلسطينيون “تابوت الرب” وجاؤوا به إلى مدينتهم أشدود) ...و(انتقل “تابوت الرب” من مدينة إلى أخرى لمدة سبعة شهور ، حتى اضطر الفلسطينيون في النهاية ، إلى دعوة الكهنة والعرافين ويسألونهم قائلين : ماذا نعمل بتابوت الرب؟) .

وفي نفس السفر جاء : (قتل الفلسطينيون شاؤل ملك بني إسرائيل وأبناءه الثلاثة وتحقق النصر النهائي للفلسطينيين) ... و (بني إسرائيل الذين في عبر الوادي والذين في عبر الأردن ، حينما رأوا أن رجال إسرائيل قد هربوا وأن ملكهم شاؤل وبنيه قد ماتوا ، تركوا المدن وهربوا ، وقطع الفلسطينيون رأس شاؤل وأرسلوه إلى كل جهة في فلسطين) !.

لكن قبل أن ننهي هذه الجزئية التي تكشف زيف افتئات وعد بلفور على التاريخ سنسرد قصة شمشون اليهودي ودليلة الفلسطينية وهي قصة موجود في التوراة أيضا وفي سفر القضاة 14 ، ونصها حرفيا ( نَزَلَ شمْشُونُ إِلَى تِمْنَةَ، وَرَأَى امرَأَةً فِي تِمْنَةَ من بَناتِ الْفلسْطِينِيِينَ .فَصعِدَ وَأَخْبَرَ أَباهُ وأُمَّهُ وقَال : «قَدْ رأَيْتُ امرأَةً فِي تِمْنَةَ من بَنَاتِ الْفلسْطِينِيِينَ ، فَالآنَ خُذَاها لِيَ امْرَأَةً»َقَالَ لهُ أَبوهُ وأُمُّهُ : «أَلَيْسَ في بناتِ إِخْوَتِكَ وفي كُلِّ شعْبي امْرَأَةٌ حَتَّى أَنَّكَ ذاهبٌ لِتَأْخُذَ امْرَأَةً منَ الْفِلِسْطِينِيِّينَ الْغُلْفِ؟) .

هذه النصوص من التوراة نفسها تعترف بوجود الفلسطينيين في فلسطين قبل أن يصل لها اليهود كما تؤكد على وجود ملوك ومدن للفلسطينيين ،وهناك نصوص توراتية أخرى تذكر أسماء المدن الفلسطينية كعسقلان وغزة وأسدود وعقرون الخ ، ولكن محدودية كلمات المقال لا تسمح بسرد كل هذه النصوص ويمكن الرجوع لها في التوراة وهي موجودة ومترجمة إلى العربية كجزء من الكتاب المقدس عند المسيحيين .

هذا بالإضافة إلى أن كثيرا من المؤرِخين والبَحَاثة الأوروبيين بما فيهم بريطانيين كشفوا أساطير وأكاذيب الرواية الصهيونية حول تاريخ اليهود في فلسطين ، كما أن الإسرائيليين أنفسهم نبشوا كل أرض فلسطين شبرا شبرا ولم يجدوا شيئا يؤكد وجود حضارة قديمة لليهود في فلسطين ، هذا بالإضافة إلى قرارات الأمم المتحدة وخصوصا قرارات اليونسكو التي تُنصِفُ جزئيا الحق الفلسطيني .












***   كل عام وانتم بخير  ***

بيننا حب أمامنا درب وفي قلوبنا أنت يارب

عرض البوم صور بوران شما   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30 / 10 / 2017, 22 : 10 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
بوران شما
اللقب:
مديرة وصاحبة مدرسة أطفال / أمينة سر الموسوعة الفلسطينية (رئيسة مجلس الحكماء ) رئيسة القسم الفلسطيني
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بوران شما

البيانات
التسجيل: 11 / 06 / 2008
العضوية: 599
المشاركات: 5,420 [+]
بمعدل : 1.32 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: syria
الاقامه : فلسطينية مقيمة في سوريا دمشق
علم الدوله :  syria
معدل التقييم: 6394
نقاط التقييم: 9735
بوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بوران شما غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بوران شما المنتدى : التاريخ والتأريخ والتوثيق
رد: ملف الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم/ يرجى المشاركة



ستة أشهر مشياً من بريطانيا لفلسطين من أجل الاعتذار

وصل إلى فلسطين وفد من المتضامنين البريطانيين، الذين ساروا على الأقدام 174 يوماً (حوالي 6 أشهر)، من بريطانيا إلى القدس المحتلة، وذلك للاعتذار عن وعد بلفور الذي منح أراضي لليهود، في ذكراه المئوية












***   كل عام وانتم بخير  ***

بيننا حب أمامنا درب وفي قلوبنا أنت يارب

عرض البوم صور بوران شما   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30 / 10 / 2017, 23 : 10 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
بوران شما
اللقب:
مديرة وصاحبة مدرسة أطفال / أمينة سر الموسوعة الفلسطينية (رئيسة مجلس الحكماء ) رئيسة القسم الفلسطيني
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بوران شما

البيانات
التسجيل: 11 / 06 / 2008
العضوية: 599
المشاركات: 5,420 [+]
بمعدل : 1.32 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: syria
الاقامه : فلسطينية مقيمة في سوريا دمشق
علم الدوله :  syria
معدل التقييم: 6394
نقاط التقييم: 9735
بوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بوران شما غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بوران شما المنتدى : التاريخ والتأريخ والتوثيق
رد: ملف الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم/ يرجى المشاركة



السلام عليكم

بالضغط على الرابط المرفق يمكنك ببضع خطوات ارسال رسالة احتجاج إلى القاعة الرئيسية في لندن، والتي ستستقبل الاحتفالات الداعمة لوعد بلفور.
*شارك بإرسال رسالة احتجاج*

Do not let the Royal Albert Hall be defiled by the celebration of a horrible political blunder! *SPEAK OUT and say NO to hosting the celebration of Balfour Declaration Centenary*

Take Action Here: http://ow.ly/lg0y30g5ef4

Please share
#Balfour100












***   كل عام وانتم بخير  ***

بيننا حب أمامنا درب وفي قلوبنا أنت يارب

عرض البوم صور بوران شما   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 30 / 10 / 2017, 45 : 10 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
Arouba Shankan
اللقب:
عروبة شنكان - أديبة قاصّة ومحاورة - نائب رئيس مجلس الحكماء - رئيسة هيئة فيض الخاطر، الرسائل الأدبية ، شؤون الأعضاء والشكاوى المقدمة للمجلس - مجلس التعارف
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Arouba Shankan

البيانات
التسجيل: 11 / 09 / 2008
العضوية: 916
المشاركات: 10,804 [+]
بمعدل : 2.70 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: turkey
علم الدوله :  turkey
معدل التقييم: 12414
نقاط التقييم: 16090
Arouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond reputeArouba Shankan has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Arouba Shankan غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بوران شما المنتدى : التاريخ والتأريخ والتوثيق
رد: ملف الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم/ يرجى المشاركة



وهكذا صار عمر سايكس بيكو مئة عامٍ.. مرت القضية الفلسطينية بمراحلٍ مريرة.. لم يستكين الشعب العربي الذي صب جام غضبه على الحُكام آنذاك.. مرت القضية الفلسطينية بتشرذمات.. وتصدعت أحوال العروبة.. فهل سايكس بيكو حالة ميؤوسٌ منها.. أم أن بلفور نبيّ مُنزل على بني صهيون خصهم بأرض لايملها وحقٍ لا سلطان عليه.. من جاء إلى فلسطين؟ جماعاتٌ لا تعلم إن كانت فلسطين موجودة على الخارطة، دأبت الحركات الصهيونية على الترويج لحلم أرض الميعاد.. استعطفت العالم.. وادعت المحرقة.. وادعت الديانة اليهودية..وأعلنت قيام دولة داخل كيان دولة!!
تمر ذكرى التقسيم.. وأحوال العروبة دامية.. ما مِن شك بأن فلسطين أرضٌ عربية، وما يحدث من دفاعٍ عن الوجود العربي أمرٌ مشروع جرمته الصهيونية حتى شردت آلاف الأُسر.. ومزقت عروة الوحدة، وتغلغلت بين الصفوف العربية.. قطعت أوصال ما تبقى من عزيمةٍ وثبات..و على مر العقود بدأنا نُسرف في الحديث عن أوطاننا لأننا بدأنا بفقدانها.. فبعد النكسات التي توالت، صدقنا بأننا ضعفاء!! نهضنا في مواجهاتٍ أثمرت عن انتفاضتين واكثر.. استبسل العشرات والمئات والآلاف من شبابنا.. ضاق العالم بمخيماتنا.. وليس في الفضاءِ مُتسعاً لأجسادِنا.. فقد اخترنا لغة الشهادة كبديلِ عن لُغة الساسة التي تجسدت في إقامةِ وطنٍ لعابري سبيل!!
لاجديد بعد مئة عامٍ على ذكرى بلفور.. نُجدد العهد بالوفاء لدماء شهداء القضية..
ولفلسطين الوعد بمحي وعد التقسيم












***   كل عام وانتم بخير  ***

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عرض البوم صور Arouba Shankan   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 31 / 10 / 2017, 59 : 01 AM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
عصمت شما
اللقب:
المدير المكلف بإدارة "الرابطة الفلسطينية لتوثيق الجرائم الصهيونية" بكالوريوس إدارة أعمال - محاسب متقاعد - مهتم بالتوثيق
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عصمت شما

البيانات
التسجيل: 28 / 01 / 2017
العضوية: 7834
العمر: 72
المشاركات: 235 [+]
بمعدل : 0.25 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: saudi arabia
الاقامه : المملكة العربية السعودية
علم الدوله :  saudi arabia
معدل التقييم: 237
نقاط التقييم: 10
عصمت شما is on a distinguished road
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عصمت شما غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بوران شما المنتدى : التاريخ والتأريخ والتوثيق
رد: ملف الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم/ يرجى المشاركة



في سياق ملف الذكرى المئوية لتصريح بلفور المشؤوم
هو خطاب أرسله وزير خارجية بريطانيا "آرثرجيمس بلفور" في 2 نوفمبر 1917 إلى اللورد "ليونيل وولتر دي روتشيلد"
وطلب منه إبلاغه إلى الاتحاد الصهيوني .
النص:
وزارة الخارجية
في الثاني من نوفمبر/ تشرين الثاني سنة 1917
عزيزي اللورد روتشيلد
يسرني جداً أن أبلغكم بالنيابة عن حكومة جلالته، التصريح التالي الذي ينطوي على العطف على أماني اليهود والصهيونية، وقد عرض على الوزارة وأقرته:
"إن حكومة صاحب الجلالة تنظر بعين العطف إلى إقامة مقام قومي في فلسطين للشعب اليهودي، وستبذل غاية جهدها لتسهيل تحقيق هذه الغاية، على أن يفهم جلياً أنه لن يؤتى بعمل من شأنه أن ينتقص من الحقوق المدنية والدينية التي تتمتع بها الطوائف غير اليهودية المقيمة في فلسطين، ولا الحقوق أو الوضع السياسي الذي يتمتع به اليهود في أي بلد آخر".
وسأكون ممتناً إذا ما أحطتم الاتحاد الصهيوني علماً بهذا التصريح.
المخلص
آرثر جيمس بلفور
مزاعم وأضاليل
حرص الإنجليز وغيرهم على إخفاء الأسباب الحقيقية التي حملتهم على إصدار تصريح بلفور كما حرصوا على إخفاء غاياته ونواياه، مخترعين أسباب واهية يخدعون بها العقول، وهي أسباب ملفقة لا تثبت أمام البحث الصحيح والنقد الصريح وإن خُدع بها الكثيرون. فقد زعموا أنما أصدر تصريح بلفور لاكتساب عطف اليهود الأمريكيين وإغرائهم على إدخال بلادهم الحرب إلى جانب الحلفاء، وهذا وهمٌ محض، لأن أمريكا قد أعلنت الحرب على ألمانيا في السادس من إبريل 1917. وزعموا أيضاً أنما هو مكافأة لوايزمان على صنعه لمادة الأسيتون أو بالأحرى تزويدهم بسر صناعته وهو مادة ضرورية لصناعة البارود. هذا الزعم أيضاً باطل، فقد زعم وايزمان بأن الحكومة البريطانية قد كافأته على خدمته لبلاده وقيامه بواجبه بعد الحرب بعشرة آلاف جنيه فضلا عن مرتبه الذي كان يتقاضاه، حسبه ذلك. أما أن تمنحه مكافأة سياسية مثل "أرض فلسطين" فهذا شطط في الخيال لا يصدقه ذو عقل راجح. وتمضي المزاعم تترى فقد زعموا بأن تصريح بلفور كان أيضاً مكافأة لوايزمان عن خدماته السياسية للإمبراطورية في المهمات الاستخبارية وهذا أيضا محض اختلاق لنفس الأسباب السالفة الذكر. وهناك زعم رابع وهو أن بريطانيا قصدت كسب عطف الرأي العام اليهودي على قضية الحلفاء. فلماذا تتحمل بريطانيا وحدها إثم ذلك من دون حلفائها؟ كما زعموا ايضاً وبرروا جريمتهم هذه النكراء أن من أسباب إصدار ذلك التصريح جعل اليهود المحاربين في صفوف ألمانيا وحلفائها ينتقضون على حكوماتهم. ونقض ذلك هو أن اليهود ليسوا بالكثرة التي قد تؤثر في هذه الغاية. وقد ظل يهود ألمانيا على ولائهم لحكومة ألمانيا بالرغم من التصريح المشؤوم. وسادساً، فقد زعموا (ونقصد بهم الإنجليز وغيرهم) إنما كان السبب هو حث أثرياء اليهود في الولايات المتحدة على التبرع لقرض الحلفاء الذي كان بعض الأثرياء قد رفضوا التبرع له بسبب كرههم لروسيا. وهذا كلام مردود عليهم لأن روسيا صارت بلشفية بعد صدور التصريح بخمسة أيام فخرجت من صفوف الحلفاء إذ راحت تفاوض الألمان من أجل الصلح، إذاً لماذا لم يسحب التصريح؟ ثم إن كثيراً من الأثرياء والرأسماليين اليهود لم يكونوا قد انخرطوا بعد في الحركة الصهيونية. كما زعموا أن سببه إغراء البلاشفة بالبقاء في صفوف الحلفاء، وقد كان عددهم وافراً نسبيّاً. وهذه المزاعم أيضاً مردودة على الإنجليز فالعالم كله كان على علم تام بأن زعماء الحلفاء قد وطدوا العزم على عقد الصلح مع الألمان والخروج من الحرب بأي ثمن وفي أقرب فرصة ممكنة. ولقد شرعوا بمفاوضة الألمان بينما الحبر الذي كتب به هذا التصريح لم يجف بعد. وبعد أربعة أشهر
فقط وقعوا معاهدة برست – ليتوفسك في 2 مارس 1918، فلماذا بقي هذا التصريح حياً بعد ذلك التاريخ؟
كما زعموا أيضاً بأن الإنجليز إنما أصدروا التصريح لأنهم يحبون اليهود حبّاً فطريّاً ويعطفون عليهم عطفاً خاصّاً. وهذا أيضاً محض افتراء لآن الساسة الإنجليز لا قلوب لهم وما يحركهم إلا مصلحة بلادهم، والإنجليز عامة يكرهون اليهود كرهاً متأصلاً ويفرضون على من أراد من يهود أوربا الشرقية المضطهدين الدخول إلى بريطانيا شروطا صعبة للغاية. ويحضرني هنا "أنه إذا أراد الإنجليزي أن يسب أخاه الإنجليزي يقول له يا يهودي".
إنه لمن المؤسف أن الكثيرين من الزعماء والساسة والأدباء العرب وغيرهم قد صدقوا هذه المزاعم (مع أنها مخجلة) ولم يفطنوا إلى السبب الحقيقي الخفي الذي أدّى إلى إصدار تصريح بلفور – لا وعده كما يتوهمون. إذاً فما هو السبب يا ترى؟
إن اهتمام بريطانيا بشؤون فلسطين وما جاورها من الأقطار العربية خلال الحكم العثماني لها هو ما حبا الله تعالى هذه البلاد من أوضاع تمكن أهلها من التحكم في رقاب قارات ثلاث عسكرياً وتجارياً برّاً وبحراً وجواً، وهي أوربا وآسيا وأفريقيا.
العالم العربي ممر
بلاد العرب ببساطة ممر طبيعي يصل الشرق بالغرب وبالعكس ويصل الشمال بالجنوب وبالعكس فقد كانت بلاد العرب تتحكم بالتجارة البرية والبحرية والآن أصبحت أيضاً ممرا جوياً عالمياً.
والممرات العربية هي:
بحراً: قناة السويس والبحر الأحمر وخليج العقبة والخليج العربي
براً: كل نقطة من نقاط العالم العربي من الخليج إلى المحيط ومن حدود تركيا إلى حدود السنغال في أفريقيا ما يعادل تسعة آلاف كيلومتر.
جوّاً: كل نقطة في سماء العالم العربي من حدود تركيا وإيران حتى حدود السنغال أي نحو سبعة آلاف كيلومتر جوي.
هذه الممرات تعمل كسد أو جسر جوي على مداخل القارات الثلاث. فإذا أقفل هذا السد، سُدّت مداخل آسيا وأفريقيا في وجه أوربا والعكس صحيح إلّا من بعض طرق أخرى شاقة جدا وغير مجدية اقتصادياً.

مركز استراتيجي
إن في استطاعة المهيمن على هذه الممرات بين القارات الثلاث وعلى البحر الأبيض المتوسط والبحر الأحمر والمحيط الهندي وخليج العقبة والخليج العربي وشرق المحيط الأطلسي، أن ينقل قواته البرية والبحرية والجوية بين هذه القارات والمحيطات والخلجان بسهولة فائقة. وذلك فحوى ما قاله جلوب في كتابه (بريطانيا والعرب).

كنز النفط
بلاد العرب تعتبرها بريطانيا ثروة هائلة يقوم على رأس كنوزها النفط ومشتقاته، وأن بريطانيا تنفرد بين دول الغرب كلها وأن مستقبلها مرتبط بأمن واستقرار هذه المنطقة. فهذا يفسر استماتة بريطانيا في المحافظة على مراكزها وامتيازاتها في بلادنا أكثر من مراكزها وامتيازاتها في غيرها من بقاع العالم.

فرنسا المنافس الأعظم
من أجل ما سبق كله كانت بريطانيا دائماً تدبر الوسائل التي تمكنها من اقتطاع أوسع ما يمكنها من رقاع العالم العربي. كانت روسيا وفرنسا في أواسط القرن الماضي (التاسع عشر) أقوى منافسين لها في المنطقة. وظهر في أواخر القرن المذكور منافس ثالث شرس هو ألمانيا القيصرية. أما فرنسا فكانت هي الأشرس في دق أوتادها في المنطقة، حيث تعتبر نفسها حامية النصرانية في الشرق منذ عهد شارلمان وهارون الرشيد، كما تُذَكّر بأنه كان لها النصيب الأكبر بأعداد الجند في الحملات الصليبية.

نابليون واليهود
ظلت فرنسا تقيم دعاواها في بلادنا على هذه الأسس الواهية حتى قام نابليون بحملته المشهورة على المشرق عام 1798م فراح يقوم بالدعاية في أوساط اليهود بأنه سيعيدهم إلى القدس ويعيد بناء الهيكل المزعوم لهم إذا ساعدوه في غزو فلسطين. ذلك مما أقض مضاجع بريطانيا التي شعرت بدنو أجلها في هذه البلاد لو ترسخت أقدام فرنسا فيها. فما كان من بريطانيا إلا أن بدأت باستغلال اليهود وقضت على نابليون وخططه وأهدافه وعادت إلى منافسة فرنسا في الوصول إلى هذه البلاد. ولعل نابليون هو من أوحى إلى هرتزل وأتباعه بإمكانية استغلال الدول الكبرى من أجل تحقيق أحلامهم بإنشاء دولة لهم في فلسطين.

بريطانيا تخشى الوعي العربي
تنامى الوعي العربي ضد الأطماع الاستعمارية في بلادهم وخشيت بريطانيا من هذا الوعي خشية إقفال الممرين الكبيرين في وجهها وهما برزخ السويس ووادي الفرات اللذان يربطان بريطانيا بالهند. لذلك أخذت بريطانيا على عاتقها محاربة القومية العربية وقتل كل وعي عربي مهما يكن شكله ومهما يكن هدفه ومداه. فقد تصدت لمحمد على وحليفه اللبناني الأمير بشير ونصيرتهما فرنسا. فأرسل بلمرستون وزير خارجية بريطانيا إلى سفيره في باريس بأن يخبر المسيو تيير (رئيس الحكومة الفرنسية) أنه "إذا ألقت فرنسا بقفازها، فسوف لا تحجم بريطانيا عن التقاطه وأنه إذا بدأت فرنسا حرباً فإنها ستخسر كل أسطولها ومستعمراتها وتجارتها قبل أن تبلغ النهاية وأن جيشها في الجزائر سيكف عن إقلاق بريطانيا وأن محمد علي سيقذف به في النيل". فخافت فرنسا ولم تحرك ساكناً. وجاءت الحملة الإنجليزية بقيادة الكومودور نبيير الذي أنزل قواته في خليج جونية في 10 سبتمبر 1840. هنالك انسحبت قوات إبراهيم باشا بعد قتال دار بين الفريقين قرب قرنة شهوان. ثم استسلم الأمير بشير للإنجليز وكان من أثر ذلك أن عادت سورية ولبنان إلى النير العثماني البغيض ريثما يحين الوقت المناسب لوضعهما تحت النير البريطاني.

مخطط لندن الرهيب
ولبلوغ هذه الغاية رسمت بريطانيا لنفسها سياسة طويلة الأمد غايتها:
1- تحطيم لبنان ومصر حتى لا تقوم لهما من بعده قائمة ليكون مقدمة لاحتلالهما.
2- إيجاد ثغرات برية على الشواطئ الشرقية للبحر المتوسط والوصول للبحر الأحمر وخليج العرب في طريقها إلى الهند.
ومن خلال هذه الثغرات النفوذ إلى مصر لاحتلالها وإثارة النعرات الطائفي في لبنان لإقامة حكم موالي لها أو احتلاله إذا سمحت لها الظروف ذلك، وإنشاء دولة يهودية في فلسطين تأتمر بأمر خالقيها الانجليز. وهذا ما أدى إلى معاناة شعوب فلسطين ولبنان وسوريا ومصر إلى الآن.

العميلان روز وتشرشل
راحت بريطانيا بعد دحر إبراهيم باشا تمهد لاحتلال مصر بشتى الطرق مثل تحطيم الوحدة الوطنية وتدمير الاقتصاد المصري حتى لاحت لها الفرصة وتم احتلال مصر عام 1882 ودام حتى عام 1956. أمضت بريطانيا مخططها على لبنان فأثارت النعرات الطائفية فرمت بعميليها الخطرين الكولونيل هيو روز والكولونيل تشارلز هنري تشرشل الذين أغرقا لبنان في بحار من الدموع والدماء التي بلغت ذروتها عام 1860.

لندن لا هرتزل
وفوق كل ما سبق راحت بريطانيا تعد العدة لإنشاء دولة يهودية على ثرى فلسطين، وكان ذلك قبل مولد ثيودور هرتزل مؤسس الصهيونية بثلاثين عاماً وقبل تأسيس الحركة الصهيونية بنحو سبعين عاماً. وهذا ينافي ما اعتقده الكثيرون بأن الصهيونية هي التي ابتدعت فكرة الدولة اليهودية.

أسقف يهودي متنصر
أنشأت بريطانيا بالاشتراك مع بروسيا أول أسقفية لها في القدس عام 1841 وقد عين فيها اليهودي المتنصر ميكل سلومون الكزندر ليتولى التبشير بين اليهود الذين لم يتجاوز عددهم عشرة آلاف يهودي. وكانت الأوساط الدينية والشعبية والسياسية في بريطانيا تنادي برجوع اليهود إلى فلسطين لأسباب دينية من أجل تنصير اليهود ولأسباب سياسية لدق أسافين دولتهم في فلسطين وغيرها عن طريق اليهود وتحت ستار من العطف عليهم كما سبق وفندنا ذلك من قبل.

مؤتمر لندن عام 1840
كان اللورد شافتسبري من أنصار اليهود وكان يقوم باستدرار عطف حكومته عليهم وكان يمت بصلة قرابة إلى اللورد بلمرستون، وزير الخارجية البريطانية يومئذ. ما فتأ شافتسبري يدعو إلى إعادة اليهود إلى الأرض المقدسة سنين عدة. فلما انعقد مؤتمر لندن عام 1840 لتقرير مصير سوريا بعد إخراج قوات محمد علي منها طلب شافتسبري من قريبه بلمرستون إعادة اليهود إلى فلسطين. لوجه من كانت هذه المساعي والمطالب؟ ألوجه الله، أم لوجه اليهود، أم لوجه السياسة الإنجليزية؟

بريطانيا حامية اليهود
في هذه الأثناء كان ساسة لندن يوالون بسط حمايتهم على يهود البلاد العربية وخاصة يهود فلسطين وسوريا والمغرب لإغرائهم للهجرة إلى فلسطين وأنهم حصلوا لهم من الدولة العثمانية اعترافاً بجمع شملهم وشتاتهم من أوربا وأفريقيا. وكان الكولونيل تشرشل (شرشر بك) من أكثر المتحمسين لإقامة دولة يهودية أكثر من حماسة اليهود المتطرفين أنفسهم.

شرشر بك والدولة اليهودية
وكان تشرشل هذا قد كتب إلى مجلس اليهود في بريطانيا يقترح عليه تكتيل يهود أوربا وتوجيههم نحوهذه الغاية السياسية، ولكن مونتفيوري رئيس المجلس تهيب الفكرة فأرجأها، كما أخذ بعض اليهود من أصدقاء تشرشل يخففون من تحمسه، وليس من المعقول أن يبلغ في تحمسه هذا المبلغ لولا التعليمات التي تلقاها من رؤسائه في لندن.

"نبوءة دزرائيلي"
في العام 1847 نشر بنيامين دزرائيلي قصته المسماة (تنكرد) ومما جاء فيها ما يلي:-
"البريطانيون في حاجة إلى قبرص وسيحتلونها"، وفي مكان آخر "سوف يستولي الانجليز على القدس ويحتفظون بها" وكانت فكرة شق قناة السويس قد ظهرت للوجود فراحت بريطانيا تعارض المشروع محاولة القضاء عليه لكنها لم تفلح. ولما افتتحت عام 1869 ضاعفت بريطانيا جهودها للحيلولة دون وقوع هذا الطريق البحري العظيم إلى الشرق في قبضة دولة أخرى منافسة لها. وتشاء الأقدار أن يكون السياسي البريطاني اليهودي المتنصر دزرائيلي صاحب قصة (تنكرد) والذي صار فيما بعد رئيساً للحكومة البريطانية هو الذي يحقق لبلاده ما ورد في قصته، فقد استطاع عام 1878 أن يحصل من تركيا على إجازة لبلاده باحتلال قبرص وإدارتها. وما لبثت بريطانيا أن احتلت مصر سنة 1882. وهكذا أوجدت بريطانيا لنفسها نقطتي ارتكاز في بلادنا، ثم راحت تعد العدة لتحقيق أهدافها الأخرى رويداً رويداً بالحيلة والصبر.

منذ حملة نابليون على المشرق والانجليز يضعون نصب أعينهم جعل فلسطين نقطة ارتكاز عن طريق إنشاء دولة فيها لليهود. فمهدوا لهذه الخطة في أوساط الشعب البريطاني عن طريق الدين والعطف على شعب مسكين مضطهد. وفطن اليهود لهذا الاهتمام، فكان أول ما فعله ثيودور هرتزل مؤسس المنظمة الصهيونية أن شرع في مفاوضة الحكومة البريطانية حول هذا الموضوع. فنجح الوصول إلى آرثر بلفور رئيس الحكومة البريطانية آنذاك وزميليه تشمبرلين واللورد لانزدون بواسطة اليهودي الإنجليزي ليوبولد جرينبرج رئيس جريدة لندن كرونيكل.

مشروع أوغندا
يومئذ كانت موجة الاضطهاد اليهودي في روسيا قد تعاظمت فرأت بريطانيا أن تعطي هرتزل دليلاً على عطفها على اليهود مع أنها كانت تضع العراقيل في وجه هجرتهم إلى الجزيرة البريطانية وإقامتهم فيها. ولم تكن فلسطين يومئذ في يد بريطانيا فعرضت على هرتزل مشروعاً لإسكان اليهود في مستعمرة أوغندا في شرق أفريقيا توثيقاً لصلاتها بهم طمعاً في التحكم في مصائرهم أو التدخل في شؤونهم، مع قناعة بريطانيا بعدم قبول اليهود للفكرة. والدليل هو أن هرتزل نفسه الذي قبل مشروع أوغندا الذي قدمه إلى المؤتمر الصهيوني عام 1903 أنه لم يتخل عن فكرة استيطان فلسطين وأن أوغندا لن تكون صهيون أبداً، وأن مشروع أوغندا ما هو إلا حركة فرعية أو احتياطية.

هرتزل خائن
وكان الصهيونيون قد علقوا خريطة أوغندا في ذلك المؤتمر بدلاً من خريطة فلسطين التي جرت العادة على تعليقها في المؤتمرات السابقة مما حدا بمندوبة روسية أن تهب من مقعدها ومضت نحو خريطة أوغندا فمزّقتها على مرأى من هرتزل وبقية المؤتمرين، ولم تكتف بذلك بل خاطبت هرتزل قائلة له "يا جناب الرئيس أنت خائن" وتوفي هرتزل في فيينا في 4 يوليو 1904 أي في العام التالي لانعقاد هذا المؤتمر. وما لبث المؤتمر الصهيوني السابع عام 1905 أن رفض مشروع أوغندا بقضه وقضيضه.

مشروع العريش
إلى جانب مشروع أوغندا علم المندوبون بوجود مفاوضات أخرى بين هرتزل ولندن بشأن مشروع إسكان اليهود في العريش شمال سيناء وأنها سهلت لممثلين صهيونيين زيارة منطقة العريش لدراسة الأوضاع فيها عن كثب وقد رحب بهم اللورد كرومر المعتمد السياسي البريطاني في مصر، لكن المشروع لم يستهو الصهيونيين لافتقار المنطقة للمياه ورفض الحكومة المصرية تزويد المنطقة بالمياه من نهر النيل. لقد تحسر حاييم وايزمان (في مذكراته عام 1949) على رفضهم المشروع، لأن الماء كما يقول كان يمكن استخراجه من جوف الأرض. ويضيف وايزمان أنه لو استوطن اليهود العريش في تلك الأيام لتغير مصير فلسطين الحالي تغيراً كبيراً جدّاً.

وايزمان وبلفور
هاجر حاييم وايزمان عام 1904 إلى إنجلترا وكان يقول إن إنجلترا كانت الدولة الوحيدة التي يرجى منها الخير للصهيونية. وتم أول لقاء بين وايزمان وبلفور عام 1906 في مدينة مانشستر
حيث شرح الزعيم الصهيوني للسياسي البريطاني عزم الصهيونيين على استيطان فلسطين. فسأله بلفور وهل هناك كثير من اليهود الذين يفكرون كما تفكر؟ فأكد له وايزمان بالإيجاب، فأجابه ما دام الأمر كذلك فستصبحون قوة في يوم من الأيام. لم تكن فلسطين يومئذ في يد لندن في تلك الأيام. ولما نشبت الحرب العالمية الأولى عام 1914 لاحت لبريطانيا الفرصة التي كانت تنتظرها، فدخلت تركيا الحرب إلى جانب ألمانيا فهب اليهود في لندن يطالبون الحكومة البريطانية بالاعتراف لهم بحقوق في فلسطين ويوالون من أصحاب النفوذ أمثال لويد جورج وبلفور وهربرت صمويل ويشوع ودجوود وروبرت سيسيل.

اسكويت يتهيب
غير أن هربرت اسكويت رئيس الحكومة البريطانية يومئذ تهيب هذه المغامرة بسبب ازدرائه لليهود وخشية أن تؤدي هذه السياسة إلى عكس النتيجة المرجوة. ويجب ألّا ننسى أن معاهدة سايكس - بيكو التي ظهرت فيها مطامع فرنسا في فلسطين جلية واضحة لم تكن قد رأت النور بعد. ولذل ك آثر اسكويت التريث. في أواخر عام 1914 التقى وايزمان بمستر سكوت رئيس تحرير صحيفة (المانشستر جارديان) الذي كان معروفاً بعطفه على الأماني اليهودية وكان سكوت صديقاً للويد جورج (وزير المالية في حكومة اسكويت) فاجتمعا مع هربرت صمويل ويشوع ودجوود في 3 ديسمبر 1914 فسأل لويد جورج وايزمان عن فلسطين واليهود وأعدادهم والمستعمرات اليهودية. ثم أشار عليه بمقابلة بلفور واسكويت ليتحدث إليهما في الأمر. وفعلاً تم ذلك وجرت عدة مقابلات بينهما بعد ذلك.

اسكويت واليهود
في هذه الفترة قدم هربرت صمويل مذكرته إلى هربرت اسكويت رئيس الحكومة البريطانية بعنوان "مستقبل فلسطين" وكان اسكويت يكره اليهود لاعتقاده أن معدنهم من أخس المعادن وأنهم لذلك لا يصلحون لتعمير البلدان وإنشاء الأوطان. ووجد اسكويت أن صمويل قد ذهب فيها أبعد مما تقتضيه الحنكة السياسية وأن يهوديته قد طغت على انجليزيته. كذلك لم يعجب اسكويت ما كان لويد جورج يبديه من عطف شديد على الصهيونيين فقال فيه "لا حاجة بي إلى القول إن لويد جورج لا يهتم مثقال ذرة باليهود ولا بماضيهم ولا بمستقبلهم ولكنه يرى أن وقوع الأماكن المقدسة في قبضة فرنسا الجاحدة الملحدة أو تحت حمايتها، إنما هو أمر فظيع". وقد وافق اسكويت فيما بعد على تسخير الصهيونية من أجل تحقيق أهداف بلاده.

كتشنر والحسين
في تلك الأيام شرعت بريطانيا في جس نبض العرب ولكن ليس جديّاً إلا عندما أعلنت تركيا الحرب حليفة لألمانيا، وكان كتشنر يومها معتمداً سياسيّاً وقنصلا عامّاً لبريطانيا في مصر فأرسل في الخامس من أكتوبر 1914 رسولا على جناح السرعة كي يتصل بالشريف حسين في الحجاز، لكن ما لبث كتشنر أن استقر وزيراً للحربية في لندن فخلفه في القاهرة السير هنري مكمهون الذي اتصل بالحسين فدارت بينهما مكاتبات رسمية استغرقت المدة بين يوليو 1915 إلى مارس 1916. وأظهر الحسين منذ البدء تعلقاً ببريطانيا وإيثاراً لها على غيرها وحرصاً على التعاون معها. إلا أنه كتب إلى مكمهون في يوليو 1915 يعرض عليه جدود البلاد العربية التي يجب أن تشملها عهود بريطانيا. ولم تخجل بريطانيا التي كانت تفاوض العرب بشخص حسين أن تفاوض في الوقت نفسه أعداء العرب وأصحاب المطامع في بلادهم من صهيونيين وفرنسيين. كان وايزمان يظهر العداء الشديد لروسيا وألمانيا فراح يوثق علائقه بساسة بريطانيا ووجد عندهم آذاناً صاغية كما وجدوا فيه وفي حركته الصهيونية عامة أداة طيعة وعملاء مقتدرين. وأثار ذلك حقد الصهيونيين عليه حتى في أمريكا طالبين منه وقف نشاطه السياسي في بريطانيا فوراً، كما حملوه مسؤولية ما يلقاه اليهود بسببه من اضطهاد في فلسطين. فأجابهم وايزمان أن الذنب ليس ذنبه إذا كان بعض الساسة في بريطانيا يعطفون على الأماني الصهيونية ويطمحون إلى رؤية فلسطين محمية من محميات بلادهم. واشتد ضغط جمال باشا على يهود فلسطين فأخذوا يهربون إلى مصر حتى بلغ عدد الهاربين نحو خمسة وأربعين ألفاً. واتفق أن زئيف فلاديمير جابوتنسكي (قيادي في الحركة الصهيونية) كان في الاسكندرية عند نشوب الحرب فشرع مع جوزيف ترمبلدور (مقاتل روسي مؤيد للحركة الصهيونية) شرع معه في تجنيد اليهود الصالحين للخدمة العسكرية وألف منهم فرقة عرفت بفرقة (البغالة) اليهودية التي اشتركت في القتال إلى جانب الحلفاء وأيده وايزمان في ذلك فاشتد السخط العام على وايزمان في كل مكان واعتبرته الصهيونية عميلا بريطانياً ومتهوساً انجليزياً ثم اتهمته ببيع الحركة الصهيونية لبريطانيا. وقد فعلت الصهيونية ذلك لأنها لم تكن على علم بمدى العلائق التي نشأت بين وايزمان وساسة لندن، أو لآنها كانت تتوخى التعمية والتضليل.
في أواخر القرن التاسع عشر سادت اللغة والثقافة الفرنسية على العموم في سوريا ولبنان وفلسطين مما ساء الانجليز واعتبروه خطراً كبيراً عليهم وعلى القواعد التي أنشأوها لبلادهم في الأقطار المجاورة.

خطر الاسكندرونة
أعربت بريطانيا عن مخاوفها هذه على لسان توماس لورنس (المعروف بلورنس العرب) لرئيسه بأن المتاعب في الشرق الأوسط في المستقبل لن تأتي من أعداء بريطانيا بل من حلفائها (ويقصد روسيا وفرنسا). ويضيف لورنس أن وجود الاسكندرونة في يد فرنسا يجعل منها قاعدة منيعة لاعتداءات بحرية على مصر، وأن وجودها في سوريا سيمكنها في أي وقت تشاء من قذف قناة السويس بمائة ألف رجل في غضون اثني عشر يوماً من إعلان الحرب بين فرنسا وبريطانيا، محذراً بأن لو استولت روسيا على الاسكندرونة كان في ذلك نهاية أجل بريطانيا في الشرق الأدنى، وختم ذلك بضرورة استيلاء حكومة بلاده بالاستيلاء على الاسكندرونة. وأحس الملحق الفرنسي في لندن فقام برفع مذكرة للحكومة البريطانية يحذرها من القيام بأية عملية عسكرية في سوريا. وفي هذه الحقائق التعليل الحقيقي لحرص بريطانيا على تسليم الاسكندرونة إلى تركيا عام 1937. وقد كان هذا بعد ربع قرن من مطالبة لورنس لهذا الأمر.

سايكس بيكو
كان الانجليز يعلمون تماماً أهداف فرنسا في الشرق العربي، وصعوبة استيلائهم على رقعة ولو صغيرة منه وراح الانجليز يتفاهمون مع فرنسا فرفضت الأخيرة رفضاً باتّاً وتمسكت بمطالبها تمسّكاً تامّاً وكان ذلك قبل الحرب العالمية الأولى. ولما نشبت الحرب لاحت الفرصة لتصفية أملاك تركيا في هذه البلاد فعاودت بريطانيا الاتصال بحليفتها فرنسا. ففي نوفمبر 1915 انتدبت وزارة الخارجية البريطانية السير مارك سايكس الإنجليزي الكاثوليكي "التقي" لمباحثة فرنسا في تقرير مصير البلاد العربية. مثل فرنسا في هذه المباحثات المسيو جورج بيكو الذي عرض مطالبه على سايكس في الشرق العربي أي استحواذ فرنسا على كامل سوريا أي من الحدود التركية إلى الحدود المصرية. طبعاً لم يرق طمع فرنسا هذا لبريطانيا. لكن بريطانيا حرصت أن يكون لها على الأقل القسم الجنوبي أي فلسطين لمجاورته لقناة السويس. فلما عجزت عن إقناع الفرنسيين بالتخلي عنه رفضت هي بدورها الأطماع الفرنسية. وتمسكت تمسكاً تامّاً بمينائي عكّا وحيفا، وأدركت أنه لا سبيل في إقناع فرنسا فوقعت بريطانيا على المعاهدة مكرهة وأضمرت لفرنسا في نفسها شرّاً خطيراً.

المعاهدة السرية
في مايو 1916 تم التوقيع على المعاهدة بين سايكس وبيكو وعرفت فيما بعد بمعاهدة سايكس – بيكو. وكان مما نصت عليه هذه المعاهدة السرية أموراً، ما يهمنا منها:
1- سوريا من الحدود التركية حتى خط يمتد من عكا إلى طبرية، منطقة نفوذ فرنسية، أي أن سوريا الحالية ولبنان والجليل لفرنسا.
2- عكا وحيفا لبريطانيا.
3- القسم الجنوبي، أي فلسطين بدون الجليل، يوضع تحت نظام دولي يتفق عليه فيما بعد بين روسيا وفرنسا وبريطانيا.
كانت روسيا القيصرية على علم تام بهذه المفاوضات لآنها كانت طرفاً فيها.
خرجت بريطانيا من هذه الصفقة وهي تتحرق غيظاً من عناد فرنسا وجشعها. بالرغم من حصول بريطانيا على ثغري عكّا وحيفا إلا أنها لم تكن راضية من اشتراك غيرها في إدارة شؤون فلسطين، فقد عزمت على الكيد لهم بالأساليب التي تتقنها بغية الاستئثار بهذه البلاد كلها إذا أمكنها ذلك. وسنفصل عما قليل كيف استخدمت بريطانيا الصهيونية للوقوف في وجه فرنسا في فلسطين، وحملة فيصل للوقوف في وجه فرنسا في سوريا. ثم راحت بريطانيا تخفي أغراضها الحقيقية تحت ستار من العطف على اليهود في فلسطين والعطف على العرب في سوريا، وحققت بريطانيا يومئذ غرضها فطردت فرنسا من فلسطين إلا أنها عجزت عن طردهم من سوريا، فانتظرت ربع قرن حتى تم لها ما أرادت.
بعد معاهدة سايكس بيكو أيقنت بريطانيا أنه لا قبل لها بالقضاء على مطامع الفرنسيين في فلسطين وانتزاعها من أيديهم إلّا عن طريق الصهيونيين، هذه السياسة التي ما فتأ البريطانيون يسعون لأجله منذ القدم ألا وهو إسكان اليهود في فلسطين. وكان الصهيونيون يكرهون الفرنسيين أشد الكره ويسعون دون وقوع فلسطين تحت سيطرتهم لأنهم يعلمون مدى مقدرة بريطانيا على الإدارة والحكم، وأن الفرنسيين تتدخل في شؤون السكان وتطبعهم بطابعها. وكان لبريطانيا ما أرادت فتلاقت مع الصهيونيين على مقاومة فرنسا والعمل على الاستيلاء على فلسطين. وكان اسكويث كما ورد سابقاً يؤثر التريث ولكنه بعد أن بدت له نوايا فرنسا في معاهدة سايكس – بيكو فإنه عدل موقفه الرسمي فرأى كما رأى زملاؤه الآخرين أن الصهيونية هي الوسيلة الوحيدة لإحباط هذه المعاهدة والوقوف في وجه مطامع فرنسا في الأماكن المقدسة.

الصهيونية أداة بريطانية
وعندما تراءت لبريطانيا الظروف لتنفيذ رغباتها أوعزت إلى السير سايكس بالعمل على ذلك. ففي المؤتمر الكبير الذي عقدته الصهيونية في لندن في 17 فبراير 1917 حضر سايكس المؤتمر بصفته الشخصية بسبب عطفه على أماني اليهود وسنحت له الفرصة ليقول كلمته وبين أن العقبة الكبرى أمام تحقيق الصهيونية أهدافها هي فرنسا فقط. استحسن الصهيونيون هذه النصيحة فأوفدوا قطبهم الكبير ناحوم سوكولوف لإقناع فرنسا وإيطاليا والفاتيكان بحقوقهم في فلسطين ووجوب مساعدتهم على تحقيقها. ولما اتصل بجورج بيكو من أجل هذه الغاية، أسر المندوب الفرنسي على أنه يجب أن تكون فلسطين تحت الحماية الفرنسية في حال قيام دولة يهودية فيها، ففضحت فرنسا نفسها ونواياها جهاراً مما ألهب حماسة الانجليز من أجل الحيلولة دون وصول فرنسا إلى فلسطين. وتحقيقاً لهذه الغاية رسمت بريطانيا مناورة خبيثة تقوم على تسخير الصهيونية للقضاء على مطامع فرنسا في فلسطين، وعلى تسخير العرب للقضاء على مطامع فرنسا في فلسطين مخفية أهدافها تحت ستار كثيف من دخان التصاريح المتضاربة تلقيها جزافاً للتمويه والخداع.

بلفور يتلاعب بوايزمان
في 22 مارس 1917 اجتمع بلفور بوايزمان فراح الوزير البريطاني يلمح بدهائه المشهور أن بريطانيا قد تعجز عن الوصول إلى اتفاق مع فرنسا بشأن فلسطين وأنه عندئذ يتحتم على الصهيونية أن تسعى لإقناع الولايات المتحدة بإقامة حماية بريطانية – أمريكية في هذه البلاد. كانت معاهدة سايكس – بيكو مازالت سرية ولكن وايزمان ما لبث أن علم بها بعد هذه المقابلة ببضعة أيام بإيعاز من الحكومة البريطانية عن طريق أحد عملائها. اشتاط وايزمان غضباً لأن في تلك المعاهدة قضاء على أماني الصهيونية وأحلامها. فقابل روبرت سيسيل مساعد وزير الخارجية في 25 ابريل 1917 وأفضى إليه بمخاوفه مؤكداً له أن يهود العالم كله يثقون ببريطانيا ويصرون على إقامة حكم بريطاني في فلسطين. وسر سيسيل بذلك وطلب من وايزمان أن يذهب إلى سوريا وفلسطين من أجل العمل على تحقيق ذلك، وأفهمه أن المهمة ليست سهلة ولكن اليهود يستطيعون أن يجعلوا لرأيهم وزناً كبيراً إذا هم هبّوا كلهم للمطالبة بحماية بريطانية على .فلسطين، فلما زار بلفور الولايات المتحدة في ابريل 1917 للبحث في شؤون الحرب ببرانديز قطب الصهيونية الأكبر في تلك البلاد وصديق ولسون الحميم فوجده قد صار من أشد الدعاة الأمريكيين حماسة في لتحقيق ذلك الغرض. وكان من أجل الخدمات التي أسداها اليهود لبريطانيا فيما بعد التصريح الذي انتزعوه من ولسون بإلغاء المعاهدات السرية كلها وعدم اعتراف حكزمته بها، فقضى ذها التصريح على معاهدة سايكس – بيكو وأطلقوا بريطانيا من أغلالها وأثقالها.

وايزمان عميل بريطاني
لم يخف وايزمان إخلاصه لبريطانيا وتعلقه بها، فراح ساسة بريطانيا يستغلّونه عند اللزوم عميلا لاستخباراتهم الواسعة، ففي يونيو 1917 دخلت الولايات المتحدة الحرب ضد ألمانيا ولكنها لم تكن قد أعلنتها ضد تركيا، فرأت أمريكا بموافقة فرنسا إقناع تركيا بالخروج من الحرب وعقد صلح منفرد مع الحلفاء على أساس الاعتراف لها بسلامة ممتلكاتها. لذلك أوفدت الحكومة الأمريكية إلى تركيا لجنة لهذا الغرض برئاسة هنري مورجنتو سفيرها السابق في استنبول وعضوية فليكس فرنكفورتر الصهيوني الأمريكي الذي كان مساعداً لوزير الخارجية الأمريكية، لكن بريطانيا كانت غير راضية عن هذه الحركة، لأن نجاحها يحول دون القضاء على تركيا ويحتفظ لها بممتلكاتها التي تطمع بريطانيا بالحصول عليها ولاسيما فلسطين. لذلك طلب بلفور من وايزمان أن يذهب إلى جبل طارق لقطع الطريق على هذه اللجنة وإقناعها بالعدول عن مهمتها التي تقضي في الوقت نفسه على مطامع الصهيونية في فلسطين. وبقي أمر هذه اللجنة ومهمتها سرّاً إلى بعد الحرب وكانت معرفته مدعاة للسخط في بعض الأوساط على الصهيونية.
في خريف 1917 لم يكن من الدول القوية منافسة لبريطانيا في فلسطين وسائر البلاد العربية إلا فرنسا. فروسيا قد غرقت في الثورة وصارت بلشفية، والولايات المتحدة لم تكن قد خرجت من عزلتها، وألمانيا عدو سيسحق وشيكاً كما تركيا صاحبة السلطان في البلاد العربية. وكانت بريطانيا تخشى فرنسا وتبغضها ولكنها تداريها للحلف القائم بينهما في مواجهة الخطر الألماني العظيم. وزاد من هواجس بريطانيا أن مبادئ ولسون الأربعة عشر تضمن للشعوب العربية تقرير مصيرها، وأن الملك حسين يصر على الاستقلال التام وبناء صرح الدولة العربية الكبرى. فأدركت بريطانيا أن الفتح العسكري وحده لن يضمن لها الاستيلاء على فلسطين، وأنه لا نصير لها في ذلك إلا الصهيونية التي كانت تكره فرنسا وتقاومها. وكان لويد جورج المعروف بعدائه الشديد لفرنسا قد صار رئيساً للحكومة البريطانية، وهو الذي قال عنه اسكويت أنه لا يأبه لليهود أبداً وإنما يظهر العطف عليهم لأنه يمقت وقوع فلسطين في قبضة فرنسا ويرى تسخيرهم لمساعدة بلاده في الحيلولة دون ذلك. وعلى إثر ذلك أرسل بلفور وزير الخارجية البريطانية إلى اللورد اليهودي ولتر روتشيلد كتابه المتضمن التصريح المشهور الذي عرف فيما بعد بتصريح بلفور، وكان ذلك في الثاني من نوفمبر 1917. وقد كان مصير فلسطين النهائي غير واضح والأن وبعد التصريح أصبح وقوع فلسطين تحت سيطرة فرنسية أقل احتمالاً حتى ولو دولت مدينة القدس.

حينما كان الانجليز يسخرون الصهيونية لدق أوتادهم في فلسطين من وراء ظهور أصحابها العرب، كانوا في الوقت نفسه يسخرون العرب من أجل الحيلولة دون نزول فرنسا في سوريا. فقد كانت فرنسا مصممة على احتلال البلاد الواقعة بين الحدود التركية والحدود المصرية، وكان الانجليز على علم بذلك حتى قبل معاهدة سايكس – بيكو. ولما عجزت مفاوضات سايكس عن إقناع فرنسا بالتخلي لبلاده عن بعض أقسام هذه البلاد، راحوا يكيدون لفرنسا وينسجون المؤامرات من أجل إقامة حكم عربي في سوريا، وأرسلوا التعليمات إلى لورنس بتوجيه القوات العربية نحو دمشق. ودخلت القوات العربية والبريطانية دمشق في الأول من أكتوبر 1918، فانتشى العرب بالحرية والانتصار كما سر اللنبي القائد البريطاني العام بذلك فهنأ أقطاب العرب بالحكم العربي الذي أعلنوه وأيده وبارك فيه. جرى هذا بينما كانت حكومته تأبى قيام مثل هذا الحكم في القدس وبغداد ولنها شجعت قيامه في دمشق لأنها أرادته حينها سدّاً منيعاً في وجه الفرنسيين أعدائها التقليديين.

حماية فرنسية في القدس
ولم تكن فرنسا راضية عن قيام هذا الحكم العربي في دمشق ولم تكن راضية عما كان يجري في فلسطين من نشاط بريطاني وصهيوني. أرسلت فرنسا فور احتلال القدس بعثة سياسية فرنسية برئاسة المسيو بيكو نفسه وذلك للتمهيد لممارسة حقوقها هناك فأقام ما يسمى بحماية فرنسية وصار بيكو يخاطب بوصفه مندوباً سياسياً فرنسياً وسار بعيد الميلاد بموكب رسمي يحفه الفرسان ليثبت للناس حماية فرنسا للمسيحية اللاتينية كما يقول ستورز(السيررونالد ستورز الحاكم العسكري البريطاني للقدس). وراح بيكو يتدخل في كل صغيرة وكبيرة من شؤون فلسطين ويتذمر من تصرفات الانجليز على الرغم من أن جيوش هذه الأخيرة هي التي كانت تحتل البلاد في تلك الأيام. وعلت أبواق الصهيونية في العالم مطالبة بوضع فلسطين تحت الانتداب البريطاني، وفي سوريا حكم عربي يرى في بريطانيا صديقة كريمة وحليفة وفية، لذلك ذهب كليمنصو إلى لندن في الأول من ديسمبر 1918 لإقناع حلفائه بالرجوع إلى معاهدة سايكس بيكو واحترام نصوصها والعمل بموجبها، إلّا أن لويد جورج عدو فرنسا الحقود أصر على تعديل هذه المعاهدة وطالب فرنسا بالتنازل لحكومته عن الموصل والجليل وشرق الأردن والموافقة على جعل فلسطين كلها تحت السيادة البريطانية. وطالت المباحثات بين الطرفين حتى وصلت إلى حد خطير "إلى أروقة محكمة الصلح في باريس سنة 1919 مما زاد في متاعب الوفد العربي في ذلك المؤتمر كما عقد حل القضية العربية.

اتفاق لويد جورج – كليمنصو
في هذه الفترة كانت بريطانيا قد ضمنت لنفسها البقاء في فلسطين بمساعي اليهود الصهيونيين وذلك في مؤتمرهم الذي عقدوه في ديسمبر 1918فطالبوا فيه رسميّاً بفرض حماية بريطانية على فلسطين ثم قدموا طلباً رسميّاً إلى مؤتمر الصلح في فبراير 1919 وتأكدت فرنسا أن بريطانيا ستكون الدولة المنتدبة في فلسطين سواء شاءت أم أبت. فرأى كلمينصو أن يتنازل لحليفته كي يتسنى له الاحتفاظ لبلاده بمركز في سوريا. وقد رضيت فرنسا بموجب عقد خاص بين كلمينصو ولويد جورج في سبتمبر 1919 بفصل الموصل عن سوريا وإلحاقها بالعراق واقتطاع شرق الأردن من سوريا مع إطلاق يد بريطانيا في فلسطين وشرق الأردن والعراق. فلما اتخذت الدول في مؤتمر سان ريمو في 25 ابريل 1920 قرارها بمنح بريطانيا الانتداب على فلسطين، سحبت فرنسا بعثتها السياسية من القدس وكفت بريطانيا عن تأييد الحكم العربي في دمشق وتركته تحت رحمة فرنسا. وهكذا استقرت بريطانيا في فلسطين وشرق الأردن بفضل تصريح بلفور واستقرت فرنسا في سوريا ولبنان.

أهداف لندن
أما الأهداف والمطامع التي كانت بريطانيا تتوخاها من وجودها في فلسطين فهي: -
1- تأكيد سلامة الضفة الشرقية من قناة السويس وقد كانت الضفة الغربية منها في قبضتها أيضاً.
2- إبعاد منافس خطر مثل فرنسا عن هذا الشريان الحيوي.
3- إيجاد قاعدة جديدة لها في موقع هو من أعظم المواقع الاستراتيجية في العالم.
4- تقوية قبضتها على الشرق العربي من أجل إبقاء الممرات العربية – برية وبحرية وجوية – مفتوحة أمام جيوشها وأساطيلها وتجارتها.
5- السيطرة على مصادر النفط في العالم العربي.
6- تمزيق العالم العربي وشطره إلى شطرين يفصل بينهما عدو خبيث.
7- التمهيد من أجل خلق دولة صهيونية في فلسطين تستغلها بريطانيا لضرب العرب واستبقاء نيرها على رقابهم.
وقد زاد أعداؤنا على هذه الأهداف مؤخراً هدفاً جديداً أخذوا يلوحون لنا به وهو استعمال "إسرائيل" بديلاً من قناة السويس وذلك بإنشاء قناة تصل البحر المتوسط بالبحر الأحمر عن طريق إيلات.

اليهود يحاولون غزو لبنان
استقرت بريطانيا في فلسطين بجهود الصهيونية وخدماتها فراحت تكيد لفرنسا التي صارت جارة لها في سوريا ولبنان. ولم تتورع بريطانيا عن استخدام صنائعها الصهيونيين في محاولة للتغلغل في سوريا ولبنان بغية تقويض الحكم الفرنسي فيهما والحلول محله على أكتاف الصهيونيين. وقد وصف المرحوم إسكندر الرياشي بأسلوبه الظريف هذه المحاولة، نذكر مما قاله:
"جاءنا من الجنوب غزو جديد بدل غزو الطليان فقد كانت هجرة اليهود المتواصلة من أوربا لفلسطين أخذت تقلق البلدان العربية وأخذ اليهود ينتهزون انشغالنا وانشغال الفرنسيين بالأمور السياسية وبحكاية الإمبراطورية الرومانية وبأعياد ومشاغب دي مارتيل (المفوض السامي الفرنسي من 1933 – 1938) فراحوا يفدون علينا ليس فقط ببضائعهم ومصنوعاتهم ودعايتهم، بل أيضاً بابتياعهم أكثر ما يمكن ابتياعه من الأراضي والممتلكات ثم – فوق ذلك – جاؤوا تلك السنة يصطافون بكثرة يملؤون الفنادق ويجعلون عن قصد موسم اصطيافهم عندنا أهم وأكثر إرباحاً لنا من موسم اصطياف المصريين الذين كنّا نعدهم حتى ذلك الحين مورد الصيف الرئيسي ولربما الأوحد في لبنان. وما كان اليهود يعملون هكذا إلا ليبهرونا بأموالهم وليثبتوا أننا إذا ماشيناهم يكونون أكبر مورد لنا، فنماشيهم ونسير بركابهم. كما وأن بترول الكويت والسعودية لم يكن قد جعل أمراءها وأغنياءها يستطيعون العيش بدون اصطياف. وأخذ الصهيونيون تحت أسمائهم اليهودية أو بأسماء مستعارة محلية يشترون الأراضي والأملاك على الحدود بيننا وبينهم. ثم توغلوا داخل بلادنا حتى توصّلوا أخيراً لعند البطرك في الأرز والديمان حيث استطاعوا أن ينالوا بطرقهم الخاصة وحيلهم المعروفة مكانة ومنزلة وحيث كادوا يجعلون الأرز المقدس نفسه مستعمرة. ونحن وجميع أهل البلاد غافلون تماماً عمّا يجري معن الخطر الذي يهددنا باكتساح يهودي مخيف يبدأ كما فُعل بفلسطين بشراء أراضي البلاد وينتهي باحتلالها. فأصبح لليهود حصة في بعض الشركات والمصارف والمؤسسات اللبنانية. وهكذا وقف دي مارتيل والمفوضون السامون من بعده في وجه اليهود بطريقة أقوى بكثير جداً مما كان العرب وملوكهم يمكنهم أن يفعلوا، فقطع على اليهود خط الرجعة في هذه البلاد".

أسس السياسة البريطانية
أحبطت فرنسا هذا التغلغل الأنجلو – صهيوني في سوريا ولبنان لا حبّاً في العرب، بل علماً منها بحقيقة نوايا الانجليز نحوها. وبالخدمات الجلّى التي كان عملاؤهم الصهيونيين قد قدموها لهم من أجل صد فرنسا عن فلسطين. ولو نجح الصهيونيون في تغلغلهم في لبنان لنفذوا منها إلى سوريا فقوضوا مركز فرنسا في البلدين ثم طردوها منهما لحسابهم وحساب سادتهم الانجليز. وكما ذكرنا سابقاً كان الانجليز أعدى أعداء الفرنسيين كما كان الفرنسيون أعدى أعداء الانجليز ولعلهم لا يزالون كذلك حتى الآن، حتى ظهور روسيا السوفييتية في الأفق لم يخفف من حدة هذا العداء. ولهذا كانت أسس السياسة البريطانية في الشرق الأوسط بعد الحرب الأولى كما يلي:
أولاً: القضاء على النفوذ الفرنسي
ثانياً: منع التغلغل السوفييتي
ثالثاً: المحافظة على نفوذ بريطانيا في مصر وفلسطين والأردن والعراق.
رابعاً: الوفاء بالوعود والعهود ما دامت تتماشى مع هذه الأهداف.
ولكن الانجليز كان عليهم أن ينتظروا خمسة وعشرين عاماً كي يتحقق لهم في عهد ونستون تشرشل في أواخر الحرب العالمية الثانية إخراج فرنسا من سوريا ولبنان وهو ما عجز لويد جورج عن تحقيقه في الحرب العالمية الأولى عن طريق الحملة السياسية وذلك تمهيداً لخروجها هي (بريطانيا) من فلسطين من أجل تسليمها إلى عملائها الصهيونيين طبقاً لخطتها المرسومة منذ زمن بعيد. فليس من المعقول في نظر بريطانيا أن تخرج هي من فلسطين بينما تظل فرنسا متربعة في سوريا ولبنان. والانجليز كما يصفهم صادق الرافعي، لا يدخلون في شيء "إلّا دخول الإبرة بخيطها في الثوب، إن خرجت هي، تركت الخيط وقد جمع وشد".












***   كل عام وانتم بخير  ***

عصمت توفيق شمّا



يقيني بالله يقيني

عرض البوم صور عصمت شما   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 01 / 11 / 2017, 22 : 06 PM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
بوران شما
اللقب:
مديرة وصاحبة مدرسة أطفال / أمينة سر الموسوعة الفلسطينية (رئيسة مجلس الحكماء ) رئيسة القسم الفلسطيني
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بوران شما

البيانات
التسجيل: 11 / 06 / 2008
العضوية: 599
المشاركات: 5,420 [+]
بمعدل : 1.32 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: syria
الاقامه : فلسطينية مقيمة في سوريا دمشق
علم الدوله :  syria
معدل التقييم: 6394
نقاط التقييم: 9735
بوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بوران شما غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بوران شما المنتدى : التاريخ والتأريخ والتوثيق
رد: ملف الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم/ يرجى المشاركة



شكرا لك عزيزتي استاذة عروبة على هذه المداخلة الرائعة والبيئة بمشاعر العروبة والوطنية الصادقة .
وللأسف لو عدنا للوراء تاريخيا لوجدنا النكبات والهزائم تتوالى والأمة العربية في سبات عميق .
محبتي وتقديري .












***   كل عام وانتم بخير  ***

بيننا حب أمامنا درب وفي قلوبنا أنت يارب

عرض البوم صور بوران شما   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 01 / 11 / 2017, 26 : 06 PM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
بوران شما
اللقب:
مديرة وصاحبة مدرسة أطفال / أمينة سر الموسوعة الفلسطينية (رئيسة مجلس الحكماء ) رئيسة القسم الفلسطيني
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بوران شما

البيانات
التسجيل: 11 / 06 / 2008
العضوية: 599
المشاركات: 5,420 [+]
بمعدل : 1.32 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: syria
الاقامه : فلسطينية مقيمة في سوريا دمشق
علم الدوله :  syria
معدل التقييم: 6394
نقاط التقييم: 9735
بوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond reputeبوران شما has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بوران شما غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بوران شما المنتدى : التاريخ والتأريخ والتوثيق
رد: ملف الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم/ يرجى المشاركة



الأخ العزيز استاذ عصمت شما

شكرا جزيلا لك على هذا الجهد الكبير في رفد هذا الملف بهذه المعلومات الهامة والمفيدة وهذا التأريخ الدقيق والموثق والهام.
تحياتي وتقديري .












***   كل عام وانتم بخير  ***

بيننا حب أمامنا درب وفي قلوبنا أنت يارب

عرض البوم صور بوران شما   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
موعد, المسؤول, المئوية, الذكرى, بلفور

*=== (( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )) ===*

الرسالة:
خيارات



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ذكرى وعد بلفور المشؤوم / وعد من لا يملك لمن لا يستحق بوران شما التاريخ والتأريخ والتوثيق 4 06 / 11 / 2015 20 : 09 PM
بالصور والفيديو: ذكرى وعد بلفور المشؤوم .. شاهد الوثيقة الاصلية للوعد المشؤوم ميساء البشيتي الرابطة الفلسطينية لتوثيق الجرائم الصهيونية 4 05 / 11 / 2013 25 : 12 AM
فعاليات الذكرى الثانية لرحيل أديبنا الموسوعي الشاعر طلعت سقيرق / يرجى الاطلاع للتنسيق هدى نورالدين الخطيب إعلانات إدارية (خاص بالمدير العام فقط) 0 26 / 10 / 2013 35 : 10 PM
ذكرى وعد بلفور المشؤوم آمنة محمود تاريخ و تأريخ 2 02 / 11 / 2012 54 : 11 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.6, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

 دعم وتطوير : النوفي هوست

______________ الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط ______________ جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
______ لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب _____ ___مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية__

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|