أنت غير مسجل في منتديات نور الأدب . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
رفعتُ يديّ لربِّ السماء
بكيتُ وأجريتُ دمعَ الرجاء
بأن يجعلَ الله كلَّ فضائي
وعمري وروحي رؤايَ هوائي
زمانا من الحبّ دون انطفاء


اهداءات نور الأدب


آخر 10 مشاركات آخـــــرُ أوراقي    <->    وتتساقط الأوراق تباعا    <->    Constitutional amendments of the world.    <->    خيبة    <->    اشتقت لكم بعد طول غياب حتى أوجعني الفراق- هدى الخطيب    <->    مجرد كلام ...    <->    نقطة وفواصل    <->    الوطن السليب/ للشاعر غالب الغول    <->    لحن القلوب/للشاعر غالب الغول    <->    (( بوح مسائي ))    <->   
   
 
العودة   منتديات نور الأدب > مـرافئ الأدب > قال الراوي > الـقصـة القصيرة وق.ق.ج. > ملف القصة / رشيد الميموني
التسجيل المنتديات موضوع جديددعوة الأصدقاء التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 
   

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 18 / 12 / 2017, 23 : 03 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
رشيد الميموني
اللقب:
أديب وقاص - مشرف عام - رئيس قسم السرد - رئيس قسم الترجمة
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية رشيد الميموني

البيانات
التسجيل: 18 / 12 / 2007
العضوية: 13
المشاركات: 11,829 [+]
بمعدل : 2.86 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: morocco
الاقامه : تطوان - المغرب
علم الدوله :  morocco
معدل التقييم: 12556
نقاط التقييم: 7266
رشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
رشيد الميموني غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : ملف القصة / رشيد الميموني
مرج الريحان


[font="traditional arabic"][size="6"][color="navy"][align=justify] مرج الريحان

كل من مر من أمام نافورة رياض العشاق ذات الطابق الأندلسي سوف يراها جالسة مسندة ذقنها على راحتيها ، متأملة الجهة الجنوبية الشرقية حيث جبل غرغيز ، غير عابئة بحركة السيارات والحافلات المتجهة في كل حدب وصوب ، ولا بد أن يتساءل عن سر هذه المرأة التي لم تفلح أطمارها المتسخة في حجب ما حباها الله من صفاء البشرة وجمال العينين .
لا أحد يعرف أن أم هاني هي وليدة الجبال وربيبة الغدران هناك في منطقة غمارة .. حيث شبت وترعرعت في "مرج الريحان" المعروفة بغزارة المياه ويناعة الربى في كل فصول السنة . لم تعرف المدرسة ، لكن شغفها بالتحصيل كان يغريها بالتوقف كثيرا عند باب إحدى المدارس الفرعية وتصيخ السمع مستلذة في نشوة بالتقاط بعض الكلمات والحروف التي ينطق بها المعلم ذو النظارتين السميكتين .. وحين كان ينظر إليها من النافذة العريضة ، تولي الأدبار وقد توردت وجنتاها خجلا .
لم تكن تعرف عالما غير عالم بلدتها "مرج الريحان"، ولم تحلم يوما بمغادرتها .. فهناك أحبت معزاتها ودجاجاتها وحقول الذرة والقمح . ومقتت أعشاب "الكيف" . حتى إنها أعرضت عن زيارة عمها في البلدة المجاورة رغم إلحاح أمها وتوسلاتها ، لأنه تعاطى زراعته واغتنى في مدة قصيرة .. عدا ما ناله من حظوة لدى القائد الذي كانت تكرهه أيضا لنظراته الفاجرة التي تلاحقها كلما مرت من أمام مركز القيادة .
لكن القدر أبى إلا أن ينتشلها من بلدتها لتساعد أختها المتزوجة حديثا من ابن خالتها بالمدينة .. فبدأت بذلك مرحلة جديدة من حياتها وتعرفت على فتيات من الحي لما جبلت عليه من روح اجتماعية ورغبة في التعارف .. فكثرت جولاتهن في رياض العشاق ، المكان المحبب لها ولأختها القاطنة بجواره .
وكان يمكن لإقامتها بالمدينة ان تطول لولا رحيل أختها المفاجئ بعد نزيف في الرحم فعادت لتعانق الربى والحقول .. لكن دون أن ترعى المعز أو تحلب البقرة .
كانت سمعتها قد سبقتها إلى البلدة وعرف عنها ذوقها في اختيار ألوان الألبسة والأثاث وإعداد الأكلات ، فتهافتت عليها نساء الموظفين وتقرب إليها الكثيرون يلتمسون رأيها . فلم تتحرج من لقاء الرجال ومحادثتهم على مرأى الجميع ، باستثناء مدرس آثر العزلة في بيته المجاور للمدرسة .
طبعها المرح جعلها تتقبل المزاح المغلف بالغزل وتتغاضى عن بعض النكت الخليعة وتعرض بكل لباقة عن كل دعوة خفية لسهرات الأنس التي كانت تقام في الليالي المقمرة قرب المنبع .
أمها دائمة الصمت والتأمل .. تثير فضولها مسحة الحزن تلك التي لا تفارق عينيها .. تسألها مرارا عن أبيها وعن وفاته في عز الشباب .. فلا يند عن العجوز سوى ابتسامة باهتة .. فتتركها وتخرج لتنغمس في حياتها الجديدة فتجالس أهالي البلدة وتشاكسهم فتثير إعجاب البعض وحفيظة البعض الأخر الذي يرى في تصرفاتها نزقا وطيشا .. بينما كانت هناك عيون تتربص بها متحينة الفرصة لمراودتها وإغرائها للإيقاع بها دون جدوى ..
ثقتتها بنفسها كانت كبيرة وهي ترى حظوتها عند الجميع .. لم تعد تتحفظ في حضور بعض السهرات حين تتأكد من تواجد بعض النسوة مما كان يبعد الحرج من مصاحبة الموظفين في سمرهم قبل أن تعود باكرا إلى بيتها .
وترحل الأم .. فتحس بوحدة قاتلة لم يجد نفعا معها مواساة الأهالي ووقوفهم إلى جانبها .. وكأنها فقدت سندا لم تكن تشعر بأهميته إلا حين بدأت المراودات تتخذ طابعا مكشوفا سواء من القائد أو من أتباعه .. ولم يعد بمقدورها التهرب من ملاحقتهم التي ازداb
للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : مرج الريحان     -||-     المصدر : منتديات نور الأدب     -||-     الكاتب : رشيد الميموني



lv[ hgvdphk


نور الأدب












التعديل الأخير تم بواسطة رشيد الميموني ; 15 / 03 / 2019 الساعة 33 : 01 PM
عرض البوم صور رشيد الميموني   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 06 / 03 / 2019, 14 : 02 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
لطيفة الميموني
اللقب:
مهتمة بالأدب تكتب القصص
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية لطيفة الميموني

البيانات
التسجيل: 04 / 03 / 2018
العضوية: 7973
المشاركات: 1,306 [+]
بمعدل : 3.19 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: morocco
الاقامه : المغرب
علم الدوله :  morocco
معدل التقييم: 1311
نقاط التقييم: 49
لطيفة الميموني is on a distinguished road
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
لطيفة الميموني غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رشيد الميموني المنتدى : ملف القصة / رشيد الميموني
رد: مرج الريحان

قصة تحكي واقعا مريرا وتسلط الجبابرة في مجتمعنا،وكيف يستحلون شرف الغير،بل وكيف يطول بهم استبدادهم إلى إعادة الكرة مرارا.
أم هاني،هي تجسيد لآلاف القصص ربما أن نهايتهن مختلفة عنها،وربما تشابهت ...
قصة تحمل كسرا للقيم واستبدادا واضحا لرجل السلطة الذي يمثل الدرع الحامي للبلد. وقد لعب دور الخوف من البطش والتنكيل دورا هاما في نسج فصولها.

قرأت يوما عن تعريف الاستبداد لنفسه فقال:
أنا الشر، وأبي الظلم، وأمي الإساءة، وأخي الغدر، وأختي المسكنة، وعمي الضر، وخالي الذل، وابني الفقر، وابنتي البطالة، ووطني الخراب، وعشيرتي الجهالة.

شكرا ابن العم لتطرقك لهذه الظاهرة(السيادة والتسلط) المتفشية في المجتمع والتي يجب تجاوزها لنكسر كل الطابوهات الدخيلة على قداسة قيمنا وأخلاقنا
والشكر موصول للأستاذ محمد الصالح الجزائري لإعادة هذا النص للواجهة.
تقديري وامتناني












عرض البوم صور لطيفة الميموني   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 10 / 03 / 2019, 10 : 08 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
رياض محمد سليم حلايقه
اللقب:
كاتب نور شديد الفاعلية
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية رياض محمد سليم حلايقه

البيانات
التسجيل: 04 / 12 / 2016
العضوية: 7809
العمر: 62
المشاركات: 580 [+]
بمعدل : 0.67 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: jordan
الاقامه : الاردن
علم الدوله :  jordan
معدل التقييم: 2559
نقاط التقييم: 19780
رياض محمد سليم حلايقه has a reputation beyond reputeرياض محمد سليم حلايقه has a reputation beyond reputeرياض محمد سليم حلايقه has a reputation beyond reputeرياض محمد سليم حلايقه has a reputation beyond reputeرياض محمد سليم حلايقه has a reputation beyond reputeرياض محمد سليم حلايقه has a reputation beyond reputeرياض محمد سليم حلايقه has a reputation beyond reputeرياض محمد سليم حلايقه has a reputation beyond reputeرياض محمد سليم حلايقه has a reputation beyond reputeرياض محمد سليم حلايقه has a reputation beyond reputeرياض محمد سليم حلايقه has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
رياض محمد سليم حلايقه غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رشيد الميموني المنتدى : ملف القصة / رشيد الميموني
رد: مرج الريحان

قصة تحكي الكثير عن خيبات وامراض تنهش جسد المجتمع
لك التحابا












***   كل عام وانتم بخير  ***

http://"]نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةhttp://[/URL]

عرض البوم صور رياض محمد سليم حلايقه   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15 / 03 / 2019, 25 : 07 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
ناز أحمد عزت العبدالله
اللقب:
كاتب نور أدبي ينشط
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ناز أحمد عزت العبدالله

البيانات
التسجيل: 31 / 01 / 2014
العضوية: 7202
العمر: 47
المشاركات: 383 [+]
بمعدل : 0.20 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: jordan
الاقامه : عمان الاردن
علم الدوله :  jordan
معدل التقييم: 385
نقاط التقييم: 10
ناز أحمد عزت العبدالله is on a distinguished road
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ناز أحمد عزت العبدالله غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رشيد الميموني المنتدى : ملف القصة / رشيد الميموني
رد: مرج الريحان

الإنسانية بين فكي كماشة أخي وأستاذي الحاج رشيد الميموني
كان سرد القصة في منتهى الأناقة وكأني أقطف الورد ولا يشوبها إلا الأشواك التي أخذت توخز في القلب مرة بعدة حتى تنطنطت العفاريت أمام وجهي وأنا أقرأ النهايات..
تأثرت من هذه القصة التى لابد أن يتناولها أستاذ أديب ويقصها بهذا الطرح الأنيق والمؤلم حقيقة..
بت أشك أننا في مارستان كبير..
كل الود والإحترام أستاذي وشكرا شكرا.












***   كل عام وانتم بخير  ***

٠

عرض البوم صور ناز أحمد عزت العبدالله   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15 / 03 / 2019, 11 : 12 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
رشيد الميموني
اللقب:
أديب وقاص - مشرف عام - رئيس قسم السرد - رئيس قسم الترجمة
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية رشيد الميموني

البيانات
التسجيل: 18 / 12 / 2007
العضوية: 13
المشاركات: 11,829 [+]
بمعدل : 2.86 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: morocco
الاقامه : تطوان - المغرب
علم الدوله :  morocco
معدل التقييم: 12556
نقاط التقييم: 7266
رشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
رشيد الميموني غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رشيد الميموني المنتدى : ملف القصة / رشيد الميموني
رد: مرج الريحان

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لطيفة الميموني مشاهدة المشاركة
قصة تحكي واقعا مريرا وتسلط الجبابرة في مجتمعنا،وكيف يستحلون شرف الغير،بل وكيف يطول بهم استبدادهم إلى إعادة الكرة مرارا.
أم هاني،هي تجسيد لآلاف القصص ربما أن نهايتهن مختلفة عنها،وربما تشابهت ...
قصة تحمل كسرا للقيم واستبدادا واضحا لرجل السلطة الذي يمثل الدرع الحامي للبلد. وقد لعب دور الخوف من البطش والتنكيل دورا هاما في نسج فصولها.

قرأت يوما عن تعريف الاستبداد لنفسه فقال:
أنا الشر، وأبي الظلم، وأمي الإساءة، وأخي الغدر، وأختي المسكنة، وعمي الضر، وخالي الذل، وابني الفقر، وابنتي البطالة، ووطني الخراب، وعشيرتي الجهالة.

شكرا ابن العم لتطرقك لهذه الظاهرة(السيادة والتسلط) المتفشية في المجتمع والتي يجب تجاوزها لنكسر كل الطابوهات الدخيلة على قداسة قيمنا وأخلاقنا
والشكر موصول للأستاذ محمد الصالح الجزائري لإعادة هذا النص للواجهة.
تقديري وامتناني
سعيد جدا بنت العم بهذا التعليق المميز الذي أضفى على نصي كل الألق ..
شكرا لك من كل قلبي ,,
ولك خالص مودتي وتقديري .












عرض البوم صور رشيد الميموني   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15 / 03 / 2019, 15 : 12 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
رشيد الميموني
اللقب:
أديب وقاص - مشرف عام - رئيس قسم السرد - رئيس قسم الترجمة
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية رشيد الميموني

البيانات
التسجيل: 18 / 12 / 2007
العضوية: 13
المشاركات: 11,829 [+]
بمعدل : 2.86 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: morocco
الاقامه : تطوان - المغرب
علم الدوله :  morocco
معدل التقييم: 12556
نقاط التقييم: 7266
رشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
رشيد الميموني غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رشيد الميموني المنتدى : ملف القصة / رشيد الميموني
رد: مرج الريحان

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رياض محمد سليم حلايقه مشاهدة المشاركة
قصة تحكي الكثير عن خيبات وامراض تنهش جسد المجتمع
لك التحابا
تحية متبادلة أخي رياض ومودة خالصة لا تبور لشخصك الكريم .
شكري وامتناني لتواجدك على متصفحي .












عرض البوم صور رشيد الميموني   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 15 / 03 / 2019, 18 : 12 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
رشيد الميموني
اللقب:
أديب وقاص - مشرف عام - رئيس قسم السرد - رئيس قسم الترجمة
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية رشيد الميموني

البيانات
التسجيل: 18 / 12 / 2007
العضوية: 13
المشاركات: 11,829 [+]
بمعدل : 2.86 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: morocco
الاقامه : تطوان - المغرب
علم الدوله :  morocco
معدل التقييم: 12556
نقاط التقييم: 7266
رشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
رشيد الميموني غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رشيد الميموني المنتدى : ملف القصة / رشيد الميموني
رد: مرج الريحان

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناز أحمد عزت العبدالله مشاهدة المشاركة
الإنسانية بين فكي كماشة أخي وأستاذي الحاج رشيد الميموني
كان سرد القصة في منتهى الأناقة وكأني أقطف الورد ولا يشوبها إلا الأشواك التي أخذت توخز في القلب مرة بعدة حتى تنطنطت العفاريت أمام وجهي وأنا أقرأ النهايات..
تأثرت من هذه القصة التى لابد أن يتناولها أستاذ أديب ويقصها بهذا الطرح الأنيق والمؤلم حقيقة..
بت أشك أننا في مارستان كبير..
كل الود والإحترام أستاذي وشكرا شكرا.
لا يسع القلب إلا أن يطرب والنفس أن تنتشي لهذه الشهادة المتميزة في حق نصي المتواضع ..
أعتبر نفسي محظوظا بما نالته قصتي من إعجاب وحفاوة منك أخي ناز أحمد .
كن دوما بالجوار ليسعد متصفحي ببصمتك .
مع خالص المودة .












عرض البوم صور رشيد الميموني   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الريحان

*=== (( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )) ===*

الرسالة:
خيارات



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سلمان يا بسمة الريحان حسين إبراهيم الشافعي الشعر العمودي 2 25 / 01 / 2015 24 : 09 PM
أعواد الريحان ...ق .ق أمال حسين امال حسين الـقصـة القصيرة وق.ق.ج. 1 28 / 04 / 2013 51 : 06 PM
طاقة من الريحان لشهداء الأمة والجيشيين السوري والمصريبذكرى حرب تشرين التحريرية حسن ابراهيم سمعون تهنئة، تعزية، معايدات 7 23 / 10 / 2010 31 : 01 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.6, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

 دعم وتطوير : النوفي هوست

______________ الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط ______________ جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
______ لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب _____ ___مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية__

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|