التسجيل قائمة الأعضاء اجعل كافة الأقسام مقروءة



 
مساحة اعلانية
عدد الضغطات : 0مساحة اعلانية
عدد الضغطات : 0

اهداءات نور الأدب

العودة   منتديات نور الأدب > واحة نــور الــشــعـر > بسـتان الشــعر > الشعر العمودي
إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 10 / 03 / 2018, 29 : 01 AM   رقم المشاركة : [1]
عصام كمال
شاعر ومستشار قانوني
 





عصام كمال is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: جمهورية مصر العربية

الْعُرُوبَةُ




( الْعُرُوبَةُ ) قصيدة على البحر الكامل شعر : عصام كمال
.................................................. .............
نَيْلُ الْعُرُوبَةِ جَمْرَةٌ , وَ دُخَانُ .... وَ عَلَى العُرُوبَةِ كَمْ بَكَتْ أَوْطَانُ
قُلْنَا وَ قَالُوا عَنْ عُرُوبةِ أُمَّةٍ ..... يَسْعَى إِلَيهَا العَزْمُ ، وَ الفُرْسَانُ
قَوميَّةٌ ، وَ بِهَا الْإخَاءُ ، وَ وِحْدَةٌ ..... لُغَةُ الشُّعوبِ عَقِيدةٌ ، وَ لِسَانُ
آلَتْ سَرَابًا ، وَ الْعَزَءُ رَفِيْقُهَا ..... سَقَطَتْ وَ بَارَك جُرْحَهَا الطُّغيَانُ
كَانَتْ كَحُلمٍ فِي الْكَرَي ثُمَّ انْطَوَى ..... وَ تَحَدَّثَتْ عَنْ مَوتِهَا الْأزمَانُ
لَا وِحْدَةٌ قَامَتْ ، وَ لَا عَلَمٌ سَمَا ...... إلَّا وَكَانَ مَصِيرَهُ النِّسْيَانُ
يَا أُمَّةً حَلَّتْ عَلَيَهَا نَقْمَةٌ ؟ ..... أَمْ غَاضِتِ الْأنْهَارُ ، وَ الوُديَانُ
الْأَرضُ جَفَّتْ ، وَ الزُّرُوعُ هَذِيلَةٌ ...... هَوَتِ الرُّبَا ، وَ الطَّيرُ ، وَ الْبُلْدَانُ
قَالَ العُدَاةُ عَنِ الْعُرُوبَةِ مَحْضَ وَهْـ .... مٍ ، أَو سَرَابًا نَالَهُ الظَّمْآنُ
نَجَحَتْ دَسَائِسُهُمْ وَ بَانَ عَدَاؤهُمْ ..... كَثُرَ الْبَلَا ، وَ البَغْيُ ، وَ الْعُدوَانُ
يَا أُمَّةَ العُربِ الَّتِي دَانَتْ لَهَا ...... اُمَمٌ وَ غَارَ الظُّلمُ ، وَ البُهْتَانُ
طَافَتْ إِمَارَتُكِ المَدَائِنَ كُلَّهَا ...... الْعَزمُ مَاضٍ ، وَ الْفِدَا الْبُرْهَانُ
عَرَبٌ تَقَدَّمَ شَيخُهُمْ ، وَ نِسَاؤهُمْ ..... لِلْمَوتِ سَعْيًا ، أَزَّهُ الْإِيْمَانُ
أَينَ الحُصُونُ ، وَ أَينَ أَمْجَادُ الْعُلَا ..... فِي وِحدَةٍ فَرِحَتْ بِهَا الْأدْيَانُ
أَينَ الَّذِينَ قَد استقاموا بِالْهُدَى ..... فِي الْكَونِ لَيسَ كَمِثْلِهِمْ بُنْيَان
أَينَ المُرُوءَةُ ، وَ الشَّهَامَةُ ، وَ الْفِدَا !؟ ...... وَهْمٌ ، خَيَالٌ ، وَ اليَقِينُ دُخَانُ
صِدقُ الْعُرُوبَةِ وِحْدَةٌ ، وَ تَجَمُّعٌ ...... وَ عَلَى الخُطُوبِ وَ دَحْرِهَا إِخْوَان
يَا أَيُّهَا العُربُ اسْتَكَانَتْ أَرضُكُمْ ...... وَ تَشَتَّتْ قَد شَقَّهَا الْخِذلَانُ
بِالْأَمْسِ ( أَنْدَلُسُ ) العُرُوبَةِ قَد هَوَتْ ...... وَ هَوَتْ قِلَاعُ الْمَجْدِ ، وَ الفُرسَانُ
الْيَومَ قَدحَمَلتْ فِلَسْطِينُ الشَّهِــيـْ ..... دَ وَ قَد بِكَى الْأَشيَاخُ ، وَ الوِلْدَانُ
يَا (قُدْسُ) يَا شَمْسَ الْخَلِيْقَةِ ، وَ المُنَى ..... الرُّوحُ فِيْكِ يَعِيشُ وَ الْوِجْدَانُ
يَا (قُدْسُ) قَد وِلِدَ ( المَسِيحُ ) بِقَريَةٍ ..... فِيْهَا الْيَهُودُ عَلَى الْبَرِيءِ سِنَانُ
لَمْ يُؤمِنُوا بِرِسَالَةٍ ، وَ مَحَبَّةٍ ...... كَالْحَقِّ حِينَ يَصُدُّهُ الشَّيْطَانُ
ذَاتُ اليَهُودِ بِأمسِ هُمْ فِي أَرْضِنَا ...... الْقَتْلُ فِي أَعْرَافِهِمْ إِحْسَانُ
يَا ( قُدْسُ ) يَا مَسْرَى الرَّسُولِ ، وَ قِبْلَةً ...... تُحْنَى لَهَا الْأَعرَاشُ وَ التِّجَانُ
صِرنَا كَأَنَّ الْأرضَ مَاجَتْ تَحتَنَا ..... أَو قَد أَتَانَا فِي الدُّجَى (الطُّوفَانُ
وَ تَوَالَتِ الْأحدَاثُ تُنهِكُ أُمَّةً ..... فِي كُلِّ أَرْضٍ وَ الْهُمَامُ يُهَانُ
لَا تَجزَعِي يَا أُمَّتِى رَغْمَ النَّوَى ..... الْعَودُ وَعْدٌ ، وَ الرَّجَا الْإيمَانُ
خَسِئَ الطُّغَاةُ فَلنْ يُقِيمُوا مُلْكَهُمْ ....... الْمُلْكُ فِينَا وَ الصُمُودُ ضَمَانُ




hgXuEvE,fQmE


نور الأدب (تعليقات الفيسبوك)
توقيع عصام كمال
 




الكَلِمةُ أَماَنةٌ ، والشِّعرُ رِسَالةٌ
عصام كمال
عصام كمال غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10 / 03 / 2018, 03 : 03 AM   رقم المشاركة : [2]
محمد الصالح الجزائري
أديب وشاعر جزائري - رئيس الرابطة العالمية لشعراء نور الأدب وهيئة اللغة العربية -عضو الهيئة الإدارية ومشرف عام


 الصورة الرمزية محمد الصالح الجزائري
 





محمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond repute

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: الجزائر

رد: الْعُرُوبَةُ

اقتباس
 عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ] المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عصام كمال


( الْعُرُوبَةُ ) قصيدة على البحر الكامل شعر : عصام كمال


.................................................. .............


نَيْلُ الْعُرُوبَةِ جَمْرَةٌ , وَ دُخَانُ .... وَ عَلَى العُرُوبَةِ كَمْ بَكَتْ أَوْطَانُ


قُلْنَا وَ قَالُوا عَنْ عُرُوبةِ أُمَّةٍ ..... يَسْعَى إِلَيهَا العَزْمُ ، وَ الفُرْسَانُ


قَوميَّةٌ ، وَ بِهَا الْإخَاءُ ، وَ وِحْدَةٌ ..... لُغَةُ الشُّعوبِ عَقِيدةٌ ، وَ لِسَانُ


آلَتْ سَرَابًا ، وَ الْعَزَاءُ رَفِيْقُهَا ..... سَقَطَتْ وَ بَارَك سُقُوطَهَا الطُّغيَانُ


كَانَتْ كَحُلمٍ فِي الْكَرَي ثُمَّ انْطَوَى ..... وَ تَحَدَّثَتْ عَنْ مَوتِهَا الْأزمَانُ


لَا وِحْدَةٌ قَامَتْ ، وَ لَا عَلَمٌ سَمَا ...... إلَّا وَكَانَ مَصِيرَهُ النِّسْيَانُ


يَا أُمَّةً حَلَّتْ عَلَيَهَا نَقْمَةٌ ؟ ..... أَمْ غَاضتِ الْأنْهَارُ ، وَ الوُديَانُ


الْأَرضُ جَفَّتْ ، وَ الزُّرُوعُ هَذِيلَةٌ ...... هَوَتِ الرُّبَا ، وَ الطَّيرُ ، وَ الْبُلْدَانُ


قَالَ العُدَاةُ عَنِ الْعُرُوبَةِ مَحْضَ وَهْـ .... مٍ ، أَو سَرَابًا نَالَهُ الظَّمْآنُ


نَجَحَتْ دَسَائِسُهُمْ وَ بَانَ عَدَاؤهُمْ ..... وَ كَثُرَ الْبَلَا ، وَ البَغْيُ ، وَ الْعُدوَانُ


يَا أُمَّةَ العُربِ الَّتِي دَانَتْ لَهَا ...... اُمَمٌ وَ غَارَ الظُّلمُ ، وَ البُهْتَانُ


طَافَتْ إِمَارَتُكِ المَدَائِنَ كُلَّهَا ...... الْعَزمُ مَاضٍ ، وَ الْفِدَا الْبُرْهَانُ


عَرَبٌ تَقَدَّمَ شَيخُهُمْ ، وَ نِسَاؤهُمْ ..... لِلْمَوتِ سَعْيًا ، أَزَّهُ الْإِيْمَانُ


أَينَ الحُصُونُ ، وَ أَينَ أَمْجَادَ الْعُلَا ..... فِي وِحدَةٍ فَرِحَتْ بِهَا الْأدْيَانُ


أَينَ الَّذِينَ قَد استقاموا بِالْهُدَى ..... فِي الْكَونِ لَيسَ كَمِثْلِهِمْ بُنْيَانُ


أَينَ المُرُوءَةُ ، وَ الشَّهَامَةُ ، وَ الْفِدَا !؟ ...... وَهْمٌ ، خَيَالٌ ، وَ اليَقِينُ دُخَانُ


صِدقُ الْعُرُوبَةِ وِحْدَةٌ ، وَ تَجَمُّعٌ ...... وَ عَلَى الخُطُوبِ وَ دَحْرِهَا إِخْوَانُ


يَا أَيُّهَا العُربُ اسْتَكَانَتْ أَرضُكُمْ ...... وَ تَشَتَّتْ قَد شَقَّهَا الْخِذلَانُ


بِالْأَمْسِ ( أَنْدَلُسُ ) العُرُوبَةِ قَد هَوَتْ ...... وَ هَوَتْ قِلَاعُ الْمَجْدِ ، وَ الفُرسَانُ


الْيَومَ قَدحَمَلتْ فِلَسْطِينُ الشَّهِــ ..... دَ وَ قَد بكَى الْأَشيَاخُ ، وَ الوِلْدَانُ


يَا (قُدْسُ) يَا شَمْسَ الْخَلِيْقَةِ ، وَ المُنَى ..... الرُّوحُ فِيْكِ يَعِيشُ وَ الْوِجْدَانُ


يَا (قُدْسُ) قَد وِلِدَ ( المَسِيحُ ) بِقَريَةٍ ..... فِيْهَا الْيَهُودُ عَلَى الْبَرِيءِ سِنَانُ


لَمْ يُؤمِنُوا بِرِسَالَةٍ ، وَ مَحَبَّةٍ ...... كَالْحَقِّ حِينَ يَصُدُّهُ الشَّيْطَانُ


وَ هُمُ يَهُودُ اليَومِ حِزبُهُمُ الْهَوَى ...... الْقَتْلُ فِي أَعْرَافِهِمْ إِحْسَانُ


يَا ( قُدْسُ ) يَا مَسْرَى الرَّسُولِ ، وَ قِبْلَةً ...... تُحْنَى لَهَا الْأَعرَاشُ وَ التِّجَانُ


صِرنَا كَأَنَّ الْأرضَ مَاجَتْ تَحتَنَا ..... أَو قَد أَتَانَا فِي الدُّجَى (الطُّوفَانُ)


وَ تَوَالَتِ الْأحدَاثُ تُنهِكُ أُمَّةً ..... فِي كُلِّ أَرْضٍ وَ الْهُمَامُ يُهَانُ


لَا تَجزَعِي يَا أُمَّتِى رَغْمَ النَّوَى ..... الْعَودُ وَعْدٌ ، وَ الرَّجَا الْإيمَانُ


خَسِئَ الطُّغَاةُ فَلنْ يُقِيمُوا مُلْكَهُمْ ....... الْمُلْكُ فِينَا وَ الصُمُودُ ضَمَانُ


[align=justify]الله الله الله على صرخة صادقة!!! شكرا لك أخي الأستاذ عصام على قصيدة معبّرة..
[/align]
توقيع محمد الصالح الجزائري
 قال والدي ـ رحمه الله ـ : ( إذا لم تجد من تحب فلا تكره أحدا !)
محمد الصالح الجزائري غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10 / 03 / 2018, 15 : 06 AM   رقم المشاركة : [3]
عصام كمال
شاعر ومستشار قانوني
 





عصام كمال is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: جمهورية مصر العربية

رد: الْعُرُوبَةُ

اقتباس
 عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ] المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الصالح الجزائري
[align=justify]الله الله الله على صرخة صادقة!!! شكرا لك أخي الأستاذ عصام على قصيدة معبّرة..
[/align]



بارك الله فيك شاعرنا النبيل السامي ياذا الخلق الرفيع
سعيد وممتن لهذا الحضور النير
والإيماءات الزكية من خلق رفيع
قد تم النشر على عجلة بدون سبب للعجلة ( ابتسامة )
شكرا لك شاعرنا الخلوق
تحياتي وتقديري دائما
توقيع عصام كمال
 




الكَلِمةُ أَماَنةٌ ، والشِّعرُ رِسَالةٌ
عصام كمال
عصام كمال غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الْعُرُوبَةُ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 45 : 12 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Tranz By Almuhajir *:*:* تطوير ضيف المهاجر
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط
جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب
مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|