التسجيل قائمة الأعضاء اجعل كافة الأقسام مقروءة



 
مساحة اعلانية
عدد الضغطات : 0مساحة اعلانية
عدد الضغطات : 0

اهداءات نور الأدب

العودة   منتديات نور الأدب > مـرافئ الأدب > جداول وينابيع > الخاطـرة
الخاطـرة فيض الخاطر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 14 / 01 / 2008, 33 : 09 PM   رقم المشاركة : [1]
ميساء البشيتي
شاعر نور أدبي

 الصورة الرمزية ميساء البشيتي
 





ميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond reputeميساء البشيتي has a reputation beyond repute

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: القدس الشريف / فلسطين

أملأني حبا ً



[gdwl]

أملأني حبا ً


أرى البؤس في عينيك ، أسمع رنة الحزن في ترانيم صوتك ، أرى تقاسيم الشقاء المتغطرسة وقد تمترست على مساحات وجهك الخالي من كل الانفعالات .


أحاول أن أمد يدي إليك فلا تصل ، وأنا الشجرة الباسقة التي ترقى بهامتها إلى السماء ، وتخترق بجذورها عمق الأعماق ، وتلتف بفروعها تحتضن كل الأصقاع ، لم تصل يدي إليك .


حزنك يملأني ، حزنك يسري في دمي ، في شراييني ، في أوردتي ، ويملؤها سوادا ًُ.


أراك تقبع في ظل غيمة سوداء ، هبطت عليك مشرعة نحوك كل السهام ، ترفع إليها يديك العاجزتين ، تتلقى بهما الطعنات ، تستدير حول نفسك ، تلتف مئات المرات ، وهي تطبق عليك بفكيّها ، لا تبغي غيرك ترسا ً للطعنات .


كنتُ في الأمس بحالة حب ، أعشق شمساً ، تأتيني كل صباح ، أغازلها ، أبادلها الغرام ، اسكنها ، وتسكنني ، أحركها كيف أشاء ، أداعب خصلاتها الذهبية ، فتضيء السماء .


اليوم أشاحت بوجهها عني ، خجلة ، عاجزة ، مستكينة ، مستسلمة لهذا السواد .


شمسي لا تخونني ، لا يسكنها الجبن ، لا يعتري ضوءها الخوف ، ولا يمزق خيوطها فتك السهام ، لكنني لم أعد أجيد غزل الغرام ، وترجمة حروف العشق ، وتذويب الهمسات .


قلبي مفرغ من كل ذرات العشق ، من كل نبضات الغرام ، فأنا في حزنك فقدت لغة الغرام .


أملأني حبا ً أيها المجروح بسكاكين الدهر والمطعون من الظهر الآف الطعنات ، أملأني حبا ًأيها المسكون بالحزن والبؤس والشقاء .


لن تأتيني شمسي بعد اليوم إن جف حبل الوداد ، ولن أرفع عنك غيمتك ، لن أرفع عنك هذا الشقاء، أملأني حبا وأنت العاجز عن التقاط الأنفاس ؛ فأنا بلا حبك خاوية من جوفي ، لا يسري في عروقي إلا السواد ، أملأني حبا ًأيها المطعون ، والمجروح ، والمخذول ، والمقهور ، والمسكون بالحزن والمدمي ّ بالآف الطعنات ، أملاني حبا ً.

[/gdwl]



HlgHkd pfh W


نور الأدب (تعليقات الفيسبوك)
ميساء البشيتي غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أمهلني حتى أعبئ أطفال سني في صفي ..... فاطمة البشر الـقصـة القصيرة وق.ق.ج. 8 01 / 10 / 2011 44 : 01 PM


الساعة الآن 26 : 11 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Tranz By Almuhajir *:*:* تطوير ضيف المهاجر
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط
جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب
مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|