أنت غير مسجل في منتديات نور الأدب . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
رفعتُ يديّ لربِّ السماء
بكيتُ وأجريتُ دمعَ الرجاء
بأن يجعلَ الله كلَّ فضائي
وعمري وروحي رؤايَ هوائي
زمانا من الحبّ دون انطفاء


اهداءات نور الأدب


آخر 10 مشاركات نمنمات ...    <->    سجل دخولك بأية كريمة    <->    ها قد اكتشفت ...    <->    وطني ...!    <->    للأهمية القصوى - بانتظاركم لاتخاذ القرار المناسب    <->    باقة منشوراتي عن إبداع أعضاء نور الأدب    <->    حكمة اليوم - ملف تعده يومياً مرمر يوسف    <->    أنتم وقهوتي    <->    إرهاصات حب    <->    رواية رجل من الماضي على حلقات    <->   
   
 
العودة   منتديات نور الأدب > واحة نــور الــشــعـر > بسـتان الشــعر > الشعر العمودي
التسجيل المنتديات موضوع جديددعوة الأصدقاء التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 
   

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 26 / 02 / 2018, 43 : 02 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
الشاعر الصارخ
اللقب:
شاعر
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الشاعر الصارخ

البيانات
التسجيل: 03 / 05 / 2010
العضوية: 4517
العمر: 47
المشاركات: 117 [+]
بمعدل : 0.03 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: algeria
الاقامه : الجزائر
علم الدوله :  algeria
معدل التقييم: 120
نقاط التقييم: 27
الشاعر الصارخ is on a distinguished road
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الشاعر الصارخ غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : الشعر العمودي
أشواق النخل


أشواق النّخل

أضيئي أمّ خولة في شِغافي =ودفئاً ذوِّبي برد المنافي
فهُزِّي نخلة الأجداد شدواً =تُسَاقط للهوى رُطَبَ الكفافِ
تُلَوِّحُ في مَدَى الرؤيا عَرُوباً =تُنَاشِدُ بَعْلَها عند الجفافِ
لَعَلّي باخعٌ قلبي عليها =أسىً بلْ حسرةً حَدَّ انْتِكَافِي
وإنّي خالعٌ كَبِدِي إذَا ما =عليها الآن لم تشهقْ شِغَافِي
أجلْ حرفي ونخلي في المآسي =أَسِيْرَا غُربةٍ وبلا ازْدلافِ
هما لغةُ المواجدِ في المرايا =تَنَدَّتْ فاشْتَكَى المطرُ المُجَافِي
فَأَدْري أنَّ أشرعةَ الأماني =مُشرَّعةٌ تهاجرُ من ضفافِي
سينزفُ كلّ جرحٍ من دمائي =إذا شهقتْ عليكِ بلا انْكِسَافِ
تسيرُ بنا على سبعٍ عِجَالٍ =مُؤَذِّنَةٍ إلى سبعٍ عِجَافِ
فَرُدِّي النّخل عن وجعي توشّتْ =به سعفاتُهُ حَدَّ ارتِجَافِي
دمي تاريخ أوردة المآسي =يُسَجِّرُ في شراييني شُعَافِي
يُفَجّرُني هُنَا غضباً وغيْظاً =على جُرح الجنوب إذا يُوَافِي
يَظَلُّ مُشَاكِساً وَ يَظَلُّ عُمْرِي =يُحَاولُ أنْ يُعِيذَكَ من ثِقَافِي
وها تدرينَ إنّي في احترابٍ =وأحلامي تَقَوَّتْ من سُلافِي
فَتُحبِلُ ألف تجربةٍ لدهري =رمتْ قدري بثالثة الأثافي
وأنْتِ تُغَامِريْنَ بِضَمِّ نفسٍ =مُسَجَّرَةٍ من الدمِ و القوافي
فَقُلْتِ صَهٍ كفى للذّاتٍ جَلْداً =كَفَاكَ مَتَى ستَفْهَمُ مَنْ تُجَافِي
كَفَاكَ مَتَى ستَفْهَمُ أنْ تُحابَى =وأنْ تَحْتَاطَ مِنْ قَبْلِ الإِلاَفِ
وأنْ تَحْتَاطَ في زمن الدّواهي =مُوَكَّلَةٌ به سُنَنُ الخِلافِ
كلانا سائرٌ نَحْدُو طريقاً =لمُفْتَرَقٍ تَسِيْرُ ولانْعِطَافِ
على نفسي غدتْ تَنْشَقُّ نفسي =رؤىً حتَّى اخْتَلَفْتُ عَنِ اخْتِلافِي
نَسَيْتَ جَنُوبَنَا أمْ أَنْتَ لاهٍ =بشوقِكَ عنهُ مِنْ فَرطِ الطَّوَافِ
نسَيْتَ جِرَاحَهُ يا ويْحَ روحي =أَيُنْسَى مَنْ هَوَاهُ في الخَوَافِي
نَكَأْتِ الجُرحَ في ليل اغتِرَابِي =أَأَنْتِ أَمِ الهَوَاجِسُ في انْكِفَافِي
أَحَقّاً قَدْ نَسَيْتُ وفِيَّ يُورِي =دمي بل نَاغِرٌ جُرحِي يُنَافِي
إِذاً بَدّلْتُ قِبْلَتَنَا انْتِشَاءً =وَمَلَّةَ حُبِّنَا بَعْد انْحِرَافِي
فَهَلْ لدمي سواه الآن نبضاً =بكلِّ مروءةٍ أبداً يُصافِي
تَهَيَّئَ وَاهِماً أَزِفاً يُغَنِّي =وها اخْتَطَفُوا هواه في انْتِصَافِ
فكلُّ هَوىً لوجْهَتِهِ جَنُوبٌ =فَتَرْمِيهِ الجِهَاتُ على اعْتِسَافِ
فَتَسْقِيهِ المَوَاجِعَ مِنْ يَديْهَا =فَتُسْرِي فيه كالسُّمِّ الزُّعَافِ
يَضُجُّ دَمي إذا ما خِلْتِ أَنِّي =نَسَيْتُ وَ أَنَّنِي عَنْهُ بِغَافِ
أُغَرِّدُ مُنْهَكاً ,قَلِقٌ مَدَارِي =على قَلَقٍ سُرَايَ بلا مَطَافِ
أَتُوهُ ,غَرِيْبَةٌ رُوحِي,هِلاَلٌ =على وَجَعِ اللَّيَالِي في انْخِسَاف
فَإَنَّ العُمْرَ أَوْجَعُهُ إَذَا ما =نَشَى بَعْدَ الهَوَى قَلْبُ العَفَافِ
أَجَلْ يا أُمَّ روحي في جَنُوبي =أَضيئي ظُلْمَة الزَّمَن الخُرَافِي
فَهَا لا يَسْتَقِيمُ بنا هوانا =إذَا تُدْمِي الجنوب يَدُ السَّوَافِ
رسمنا العمر خارطة التَّمَنِّي =فها هي خُدْعًةٌ كُلُّ القِطَافِ
وَإِنَّا نَأْمَلُ الدنيا رجاءً =فَنَأْمَنُهَا ونحن بلا احْتِرَافِ
فهذا الجرح مختمرٌ أساهُ =يلالي لا أَدُعُّكِ أَنْ تَعَافِي
يَمِيْناً كُلّهُ الدهرُ اخْتِمَارٌ =وإِنِّي لا أَلُومُكِ أَنْ تَخَافِي
يَمِيْناً لَمْ نَعُدْ نَصَّاً لديهم =ولا مَتْناً بِبَارِقَةِ الحَوَافِي
كَكَمٍّ مُهْمَلٍ بين الحواشي =فمِنْ عددٍ إلى عددٍ مُضَافِ
فَهَا هو ذا الجنوب الجودُ مِنْهُ =وَكَمْ يُعْطِي وإِنْ بَخِلُوا يُعَافِي
يُقَالُ لَهْ مَهٍ لِيَمُدْ يَدِيْهِ =وَرِجْلَيْهِ عَلَى قَدْرِ اللِّحَافِ
كَبِيرٌ يا جنوب دمي تُلاَلِي =وَمِلْءَ عُيوُنِهم شمسٌ ائْتِلاَفِ
كَبِيْرٌ فَوقَ أوجاعي وعُمْرِي =وَلَسْتَ عَلَى مُكَابَرَةٍ تُحَافِي
مَهِيْضَاتُ الجَنَاحِ هي الأَمَانِي =أَمَانِيْكَ الَّتِي دُونَ اعْتِرَافِ
أَجَلْ مَا أَبْخَلَ الأَمْطَارَ بَيْداً =وَأَبْخَلُهَا الَّتِي سَرِقَتْ شِعَافِي
نُؤَمِّنُ جُرحَنَا, مَهْمَا تَرَدَّى =سَتَحْنُو ظُلْمَةُ النَّفَقِ الزُّؤَافِ
كِلاَنَا أمّ خولة في ضَيَاعٍ =بلا حادي القوافل في الفَيَافِي
كِلاَنَا رَهْنُ أَزْمِنَةٍ تَنَزَّتْ =وَأَمْكِنَةٍ تُعَانِي في اعْتِكَافِ
يُقَاسِمُنِي دُرُوبَ التيه حُلْمي =ولا موسى معي يُرْقِي اقْتِرَافِي
بكلِّ رؤىً مُعَنَّى لَوْ تَرَاءتْ =لِرَمْلِ جَنُوبِنَا حُبْلَى الحِقَافِ
أَنَا النَّخْلُ الَّذِي ها اسْتَطْعَمُوهُ =قِرىً وَاسْتَغْفَلُوهُ لَوْ يُلاَفِي
تَرَاهُم أَحْشَفُوا رُطَبِي وَأَهْدُوا =عَرَاجِيْنِي إلى زَمن الحِشَافِ
تَنَادَوا كَيْفَ تَأمِيْنِي وِقَاءً =وَأَسْخَفُ مَا سَمِعْتُ لُغَى الهُتَافِ
وَهَا حَتَّى بِأَقْرَبِ نَخْلَتِيْنَا =نُكِبْنَا يا جَنُوبُ وَأَنْتَ عَافِ
مُعَطَّلَةٌ أَغَانِيْكَ اليَتَامي =وَتَشْدُونَا المآسِي في الْتِحَافِ
أَفِقْ مَا عَادَ يَسْكُنُنَا صِبَانَا =وَلا عَادَتْ قَوَافِيْنَا تُشَافِي
وَلاَ عُدْنَا كَمَا كُنَّا قصيداً =يُغَنِّي لليالي في ارْتِشَافِ
فَهَا لَسْنَا نُجِيدُ سوى صُرَاخاً =نُنَمِّقُهُ بكلِّ رؤى النِّكَافِ
وَإِنَّا نَدَّعِي فيكَ قولاً =ثَقَيْلاً و الحُلُومُ مِنَ الخِفَافِ
نُخَبَّئُ أُحْجِيَاتَكَ في المرايا =وَإِنْسَانُ الحِكَايَةِ فِيْكَ خَافِ
لأنِّي كُلَّمَا جَدَّدْتُ شَدوي =تُطُوِّحُ لالْتِفَاتٍ والْتِفَافِ
لأنَّ وَأُمُّ خولة في ارتقابٍ =قصيدَ الرُّوحِ في ناي اتَّصَافِ
لأنَّكَ وَصْلَةُ الأشواق فينا =تُكَابِرُ حُبَّهَا حَدَّ انْتِزَافِ
سَنَمْضِي كُلَّمَا قُلْنَا جَنُوباً =تَوَجّعَ في الدُّنا نَجْمُ انْصِرَافِي
تَوَجَّعَ فِيْك مَسْرَانَا مَشُوقاً =لِبَسْمَلَةِ النَّخِيْلِ عَلَى الغَوَافِي
تَقَرَّبْ يا جنوب دمي إِذَا مَا =أَضَاءَتْ أُمُّ خَولَةَ في شِغَافِي
للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : أشواق النخل     -||-     المصدر : منتديات نور الأدب     -||-     الكاتب : الشاعر الصارخ



Ha,hr hgkog


نور الأدب











عرض البوم صور الشاعر الصارخ   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 26 / 02 / 2018, 12 : 09 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
محمد الصالح الجزائري
اللقب:
أديب وشاعر جزائري - رئيس الرابطة العالمية لشعراء نور الأدب وهيئة اللغة العربية -عضو الهيئة الإدارية ومشرف عام
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الصالح الجزائري

البيانات
التسجيل: 20 / 05 / 2010
العضوية: 4653
العمر: 60
المشاركات: 9,904 [+]
بمعدل : 2.91 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: algeria
الاقامه : algeria
علم الدوله :  algeria
معدل التقييم: 19605
نقاط التقييم: 97002
محمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الصالح الجزائري غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الشاعر الصارخ المنتدى : الشعر العمودي
رد: أشواق النخل

فــــــهُـــــــزِّي نــــخــــلـــــة الأجـــــــــــــداد شـــــــــــــدواً
................................. تُــــسَـــــاقـــــط للهوى رُطَـــــــــــــــبَ الـــــكـــــفـــــافِي
أجــــــــلْ حــــرفــــي ونــخـــلـــي فــــــــي الــمـــآســـي
.................................أَسِـــــــــيْــ ــــــــرَا غُــــــــــربــــــــــةٍ وبــــــــــــــــــــلا ازْدلافِ
فَــــــــرُدِّي الــنّـــخـــل عـــــــــن وجــــعـــــي تــــوشّـــــتْ
.............................بــــــــــــــه ســـعـــفــــاتُــــهُ حَـــــــــــــــدَّ ارتِـــــجَـــــافِـــــي
يُـــفَـــجّـــرُنــــي هُـــــــنَـــــــا غــــضـــــبـــــاً وغــــيْـــــظـــــاً
...........................عــــــلــــــى جُــــــــــــرح الــــجــــنــــوب إذا يُــــــوَافِــــــي
نَــــــسَــــــيْـــــــتَ جَــــنُـــــوبَـــــنَـــــا أمْ أَنْـــــــــــــــــــتَ لاهٍ
...........................بــشـــوقِـــكَ عــــنــــهُ مِـــــــــنْ فَـــــــــرطِ الــــطَّـــــوَافِ
فــــــكـــــــلُّ هَـــــــــــــوىً لـــوجْـــهَـــتِــــهِ جَـــــــنُـــــــوبٌ
...........................فَــتَــرْمِـــيـــهِ الـــجِــــهَــــاتُ عـــــلــــــى اعْـــتِــــسَــــافِ
أَجَـــــــــلْ يـــــــــا أُمَّ روحــــــــــي فــــــــــي جَـــنُـــوبــــي
........................أَضـــيــــئــــي ظُـــلْــــمَــــة الــــــزَّمَــــــن الــــخُــــرَافِــــي
فَــــــهَـــــــا لا يَــسْــتَـــقِـــيـــمُ بـــــــنـــــــا هـــــــوانـــــــا
......................إذَا تُـــــدْمِــــــي الـــجــــنــــوب يَـــــــــــدُ الـــــسَّــــــوَافِ
فَــــهَــــا هــــــــو ذا الـــجـــنـــوب الــــجـــــودُ مِــــنْـــــهُ
......................وَكَـــــــــــمْ يُـــعْــــطِــــي وإِنْ بَـــخِــــلُــــوا يُـــعَــــافِــــي
كَـــبِــــيــــرٌ يـــــــــــا جـــــنــــــوب دمـــــــــــي تُـــــلاَلِــــــي
......................وَمِـــــــــــلْءَ عُــيـــوُنِـــهـــم شـــــمــــــسٌ ائْـــــتِــــــلاَفِ
بــــــكـــــــلِّ رؤىً مُــــعَـــــنَّـــــى لَــــــــــــــوْ تَــــــــــــــرَاءتْ
....................لِــــــرَمْـــــــلِ جَـــنُـــوبِـــنَــــا حُــــبْــــلَـــــى الــــحِــــقَـــــافِ
أَنَــــــــا الــنَّـــخْـــلُ الَّــــــــذِي هـــــــــا اسْـتَــطْــعَــمُــوهُ
.....................قِــــــــــــرىً وَاسْــتَــغْــفَـــلُـــوهُ لَـــــــــــــوْ يُــــــلاَفِـــــــي
وَهَــــــــــــــا حَـــــــتَّــــــــى بِـــــــأَقْــــــــرَبِ نَــخْــلَــتِـــيْـــنَـــا
.................نُــكِـــبْـــنَـــا يـــــــــــا جَـــــنُــــــوبُ وَأَنْــــــــــــتَ عَــــــــــــافِ
سَـــنَـــمْــــضِــــي كُــــلَّـــــمَـــــا قُــــلْـــــنَـــــا جَــــنُـــــوبـــــاً
.................تَــــوَجّـــــعَ فـــــــــي الــــدُّنـــــا نَــــجْـــــمُ انْـــصِـــرَافِـــي
تَــــــوَجَّـــــــعَ فِــــــيْـــــــك مَــــسْــــرَانَـــــا مَــــشُــــوقـــــاً
.................. لِــبَــسْــمَــلَـــةِ الــنَّـــخِـــيْـــلِ عَـــــلَــــــى الـــغَــــوَافِــــي
تَـــــقَـــــرَّبْ يــــــــــا جـــــنـــــوب دمـــــــــــي إِذَا مَـــــــــــا
................أَضَـــــــــــاءَتْ أُمُّ خَــــــولَــــــةَ فــــــــــــي شِــــغَــــافِــــي


أخي الشاعر الصارخ..مرحبا بك مرة أخرى في نور الأدب..أشواق النخيل قصيدة امتدّت على مسافة سبعين بيتا، كان للجنوب والنخيل ومضات وحنين ! شكرا لك على العودة ، وعلى طول النّفَس ، وهذا الهطول الراقي..فقط أرجو أن تتفاعل مع ما يكتبه بقية الأعضاء في منتدانا..دمتَ شاعرا موهوبا مبدعا..












***   كل عام وانتم بخير  ***

قال والدي ـ رحمه الله ـ : ( إذا لم تجد من تحب فلا تكره أحدا !)

عرض البوم صور محمد الصالح الجزائري   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
قديم 26 / 02 / 2018, 14 : 09 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
محمد الصالح الجزائري
اللقب:
أديب وشاعر جزائري - رئيس الرابطة العالمية لشعراء نور الأدب وهيئة اللغة العربية -عضو الهيئة الإدارية ومشرف عام
الرتبة:

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الصالح الجزائري

البيانات
التسجيل: 20 / 05 / 2010
العضوية: 4653
العمر: 60
المشاركات: 9,904 [+]
بمعدل : 2.91 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: algeria
الاقامه : algeria
علم الدوله :  algeria
معدل التقييم: 19605
نقاط التقييم: 97002
محمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond repute
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الصالح الجزائري غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الشاعر الصارخ المنتدى : الشعر العمودي
رد: أشواق النخل

تثبيت النبض في: 26 ـ 02 ـ 2018












***   كل عام وانتم بخير  ***

قال والدي ـ رحمه الله ـ : ( إذا لم تجد من تحب فلا تكره أحدا !)

عرض البوم صور محمد الصالح الجزائري   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أشواق, الندم

*=== (( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )) ===*

الرسالة:
خيارات



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أشواق زين العابدين إبراهيم شعر التفعيلة 12 16 / 02 / 2012 29 : 02 AM
حكايات الليل والنهار {أهل الليل}الفصل الثاني 2 طارق الوهباني الـقصـة القصيرة وق.ق.ج. 3 24 / 11 / 2009 59 : 12 PM
كلّ أشواق السنين طلعت سقيرق الشعر 0 13 / 06 / 2008 45 : 02 AM
أشواق طلعت سقيرق الشعر 0 10 / 06 / 2008 07 : 10 PM
أشواق طلعت سقيرق القصص 0 16 / 04 / 2008 43 : 09 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.6, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

 دعم وتطوير : النوفي هوست

______________ الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط ______________ جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
______ لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب _____ ___مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية__

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|