أنت غير مسجل في منتديات نور الأدب . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
رفعتُ يديّ لربِّ السماء
بكيتُ وأجريتُ دمعَ الرجاء
بأن يجعلَ الله كلَّ فضائي
وعمري وروحي رؤايَ هوائي
زمانا من الحبّ دون انطفاء


اهداءات نور الأدب


آخر 10 مشاركات خبر عاجل    <->    طرابلس لبنان/ للشاعر غالب أحمد الغول    <->    أبكيها حية    <->    رحلة إلى ضواحي عمان للشاعر غالب أحمد الغول    <->    أيحقُّ لي ؟    <->    نصائح لتحتفظي به!    <->    لماذا تتجسس عليك الشركات التقنية ! ؟    <->    وعند جهينة الخبر اليقين    <->    من ذاكرة نور الأدب    <->    آخـــــرُ أوراقي    <->   
مواضيع ننصح بقراءتها طرابلس لبنان/ للشاعر غالب أحمد الغول
   
 
العودة   منتديات نور الأدب > الله نور السموات والأرض > أقسام الأنوار
التسجيل المنتديات موضوع جديددعوة الأصدقاء التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 
   

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 09 / 03 / 2019, 08 : 02 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
إشراقات محمود
اللقب:
كاتب نور أدبي مشارك
الرتبة:

البيانات
التسجيل: 03 / 07 / 2014
العضوية: 7308
المشاركات: 54 [+]
بمعدل : 0.03 يوميا
اخر زياره : [+]
الدولة: saudi arabia
الاقامه : الرياض
علم الدوله :  saudi arabia
معدل التقييم: 56
نقاط التقييم: 10
إشراقات محمود is on a distinguished road
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
إشراقات محمود غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : أقسام الأنوار
الإسراء والمعراج إشراق الأنوار وظهور الأسرار




قصة الإسراء والمعراج: هي قصة الوصول إلى الله، و قصه معرفة الله، وقصة إشراق الأنوار وظهور الأسرار بقلب اتصل بنور الله
وهي قصة الخروج من الظلمات إلي النور، وأيضاَ قصة المسافرين الذين يسافرون - ليس من بلادهم أو محافظاتهم - و لكن يسافرون من أنفسهم وحظوظهم وشهواتهم وأهوائهم؛ إلى ربهم عز وجل
فكأنهم يقولون ما قاله الإمام أبو العزائم رضي الله عنه:


منى أسافر لا من كوني الداني
أفردت ربي لا حورٍ و ولدان


أي أسافر من نفسي وليس ممن حولي، فالسفر الحقيقي إلى الله كيف يبدأ؟، وكيف ينتهي؟، وما مكاشفاته؟، وأنواره؟، وتجلياته؟
كل هذا موجود في قصة الإسراء و المعراج، بل إن شئت قلت : كل هذا موجود في آية واحدة من كتاب الله عز وجل:


{سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ } الإسراء1

كل شئ موجود في هذه الآية، من بداية القصة إلي نهايتها

فالإنسان منا يكون نائماَ - في بداية شأنه - عن الواجب عليه نحو مولاه، ولكنه يقظ لمطالب جسمه ونفسه، وشهواته، نائماً عن المطلب العالي للروح
والروح ليس لها مطلب منَّا، إلا مطلب واحد: أن تصلهـا بمبدعها ومنشئها عز وجل. فهي لا تريد أكلاَ، ولا شرباَ، ولا لفَّـاً، ولا دورانـاً بل كل ما تريده مطلبٌ واحدٌ:
أن تحظي بالفضل و الرضوان في معيَّة الحنَّـان المنَّـان عز وجل. وفي ذلك يقول الإمام أبو العزائم رضي الله عنه:


تحنُّ الروح للعليا و تهوى منازل أنسها بعد البيان
وعند شرابها للراح صرفا تمزّق حجب أعراض الكيان


فالروح تحنُّ للمطالب العليا من الأنوار والأذكار والأسرار والفتوحات والمكاشفات، ولا تحن لأكل ولا شرب ولا نكاح، فهي لا تحنُّ إلا لجمال الله
أو أي شئ يتصل بكمال الله، لأنها منبع الكمالات فيك. لكن النفس لأن صفتها النقص دائماَ، ترسلك إلي ما يشابهها.


فلما يتحقق مطلوب الروح ويأذن الله بالفتوح، يرسل الله رسول الإلهام، ورسول الإلهام هذا ملك، فكل شخص معه ملك يرشـده ويوجِّهه ويلهمه
ومعه شيطانٌ يزيِّن له ويوسوس له. ولما يأذن الله بالقرب للعبد: قد يكون نائماَ في أودية الدنيا، سواء كان محجوراَ عليه من النفس
حجرته في الملذات والشهوات والحظوظ، فهذا يكون مثل النائم في السجن، أو نائماَ في الطمأنينة وراحة البال ونعيم الدنيا، ونسى الآخرة ومطالب الروح ومطالب الله
فيأتي ملك الإلهام ويوقظه، ويقول له: قم يا نائم من نومة الغفلة، أو رقدة الجهالة، فقد هُيّئت لك الغنائم الإلهية من الإسراء، والفتوحات والمكاشفات والملاطفات
.

لتكملة باقي الموضوع اقرأ كتاب إشراقات الإسراء الجزء الأول
لفضيلة الشيخ فوزي محمد أبو زيد
لقراءة الكتاب كاملاً أو تحميله مجاناً فضلاً اضغط هنا


الإسراء والمعراج إشراق الأنوار وظهور
للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : الإسراء والمعراج إشراق الأنوار وظهور الأسرار     -||-     المصدر : منتديات نور الأدب     -||-     الكاتب : إشراقات محمود



hgYsvhx ,hgluvh[ Yavhr hgHk,hv ,/i,v hgHsvhv hgHk,hv hgYsvhx hgYwvhv ,hgluvh[


نور الأدب











عرض البوم صور إشراقات محمود   رد مع اقتباس الرد السريع على هذه المشاركة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
إشراق, الأنوار, الإسراء, الإصرار, والمعراج, وظهور

*=== (( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )) ===*

الرسالة:
خيارات



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الإسراء والمعراج :: شعر :: صبري الصبري صبري الصبري الشعر العمودي 6 13 / 01 / 2018 04 : 12 PM
خطبة عن الإسراء والمعراج فتحى عطا الإعجاز.القرآني.والمناسبات.الدينية والمناظرات 2 11 / 05 / 2016 14 : 01 AM
الإسراء والمعراج .. دروس وعبر فتحى عطا الإعجاز.القرآني.والمناسبات.الدينية والمناظرات 0 18 / 05 / 2015 29 : 04 AM
في ذكرى الإسراء والمعراج حسن الحاجبي الإعجاز.القرآني.والمناسبات.الدينية والمناظرات 10 31 / 05 / 2014 27 : 12 AM
بمناسبة يوم الإسراء والمعراج... جموحُ رؤى... أمل طنانة الشعر العمودي 16 14 / 09 / 2010 03 : 12 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.6, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

 دعم وتطوير : النوفي هوست

______________ الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط ______________ جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
______ لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب _____ ___مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية__

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|