التسجيل قائمة الأعضاء اجعل كافة الأقسام مقروءة



 
إطلاق مسابقة نور الأدب 2020 للشعر موضوعها: " صفقة القرن "
عدد مرات النقر : 510
عدد  مرات الظهور : 3,220,630

اهداءات نور الأدب

العودة   منتديات نور الأدب > واحة نــور الــشــعـر > بسـتان الشــعر > الشعر العمودي
إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 04 / 03 / 2020, 06 : 07 PM   رقم المشاركة : [1]
إبراهيم أوحسين
كاتب نور أدبي

 الصورة الرمزية إبراهيم أوحسين
 





إبراهيم أوحسين is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: المغرب

دونك القبرُ...


ودُونَكَ القبرُ إذْ تُلقى المقاديرُ
بعد البلِيَّةِ لا تُغْني المحاذيرُ

لمْ يسْعَ بيني وبينَ الفَقْدِ مُفتَعِلٌ
فكيفَ فاحَ على ثَوبي المَغافِيرُ ؟

لمّا دَهتْنِي البَرايا قالَ أحْصَفُهُمْ :
ما ثُقِّفَ السيفُ إنْ لمْ يُنْفَخِ الكيرُ !

قَواصِمُ الظَّهرِ قد جاءتْ مُبَشِّرَةً
وليتَ تُسْعِدُني هَذي التَّباشيرُ !

مازالَ في رئةِ الزَّمَّارِ من نفَسٍ
يشْدُو وإن لم تعُدْ تشدو العصافيرُ

إنِّي وإن كنتُ مهزوماً أمامَكُمُ
وإن تراءَتْ لك الخيباتُ نِحْريرُ

أصُوغُ في الحكمةِ المِعْكاءِ صَوْغَ يَدِي
لا بارِئًا ما بَراهُ "القيسُ" و "الزّيرُ"

وأزْبُرُ الشِّعْرَ مِطواعاً وأُصْمِتُهُ
ولاتزَالُ على الهرج الأحافيرُ

وما سَرَقْتُ صُواعَ المُلْكِ من مَلِكٍ
ولوْ حَكَمْتَ بما قدْ تَشْهَدُ العِيرُ

لا تسْأَلَنْ كيفَ قَلَّ الماءُ في نُهُرٍ
وكيفَ غادَرَتِ العُشَّ العصافيرُ

لا تسألَنْ نَعْشَكَ المَقْدُودَ من خَشَبٍ
إنَّ التَّوابيتَ تكفيها المَسَاميرُ
+++++++
لا ضيْعَةٌ سُوِّرَتْ، لا حنطةٌ حُصِدَتْ
فَلِمْ تَكاثَرَ من حَوْلي النَّواطيرُ ؟

أنا المُرَفَّلُ في الظَّلْماءِ قانِعَةٌ
عيْنِي بما لمْ تُصَبِّحْهُ اليَعَافيرُ

يكفي من الماءِ ضَحْضاحٌ على عطَشٍ
وليس تكفيكَ في الضَّعْفِ المعاذيرُ

كفاكَ ! مَن يَشْعَبُ الأيّامَ لو كُسرت
كذاكَ لو هُشِّمَتْ تلك القواريرُ ؟

أوْهاقُ صَدْرٍ زَحَرْناها على كمَدٍ
فهلْ سترشَحُ بالنورِ الدَّياجيرُ ؟

ماذا عساهُ يقول النَّخلُ مُحتَطَباً ؟
حدِّثْ بما صنعتْ فيه المناشيرُ

ماذا عساهُ يَسُكُّ المرءُ من كَلِمٍ
ما عُظِّمَتْ في المقاماتِ السَّماديرُ ؟

لعلَّ قبريَ محفورٌ هنا سَلفًا
وهْوَ الحقيقةُ إن صاحتْ بنا : سيرُوا

لا ساحَ يأويكَ فلْتأوي إلى جبلٍ
فقد سَمَتْ في براريها الخنازيرُ

تقْضي الموازينُ في الأحْمالِ إن قُسِمَتْ
وليسَ تَقْضي " إذا تُعْطَى الدَّنانيرُ "



],k; hgrfvE>>>


نور الأدب (تعليقات الفيسبوك)
إبراهيم أوحسين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04 / 03 / 2020, 31 : 08 PM   رقم المشاركة : [2]
خولة السعيد
مشرفة / ماستر أدب عربي. أستادة لغة عربية / مهتمة بالنص الأدبي

 





خولة السعيد is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: المغرب

رد: دونك القبرُ...

رائعة قصيدتك سيد إبراهيم
خولة السعيد متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 05 / 03 / 2020, 16 : 01 AM   رقم المشاركة : [3]
محمد الصالح الجزائري
أديب وشاعر جزائري - رئيس الرابطة العالمية لشعراء نور الأدب وهيئة اللغة العربية -عضو الهيئة الإدارية ومشرف عام


 الصورة الرمزية محمد الصالح الجزائري
 





محمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond reputeمحمد الصالح الجزائري has a reputation beyond repute

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: الجزائر

رد: دونك القبرُ...

وكأني في حضرة المتنبي!! قصيدة شامخة شموخ الأطلس..شكرا لك جاري الغالي الأستاذ إبراهيم على هذه التحفة الجميلة..
تثبيت في :04 ـ 03 ـ 2020
توقيع محمد الصالح الجزائري
 قال والدي ـ رحمه الله ـ : ( إذا لم تجد من تحب فلا تكره أحدا !)
محمد الصالح الجزائري متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 05 / 03 / 2020, 30 : 05 PM   رقم المشاركة : [4]
عزة عامر
تكتب الشعر والنثر والخاطرة

 الصورة الرمزية عزة عامر
 





عزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud ofعزة عامر has much to be proud of

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: مصر

رد: دونك القبرُ...

نعم وأضم صوتي إلى صوت الأستاذ /الصالح ..هي قصيدة جزلة لا يأتي بها سوى الجهابذة من الشعراء .

تحيتي .. وتقديري .
توقيع عزة عامر
 توضأ بالرحمة ..واغتسل بالحب.. وصل إنسانا..
عزة عامر
عزة عامر متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 12 / 03 / 2020, 13 : 04 PM   رقم المشاركة : [5]
إبراهيم أوحسين
كاتب نور أدبي

 الصورة الرمزية إبراهيم أوحسين
 





إبراهيم أوحسين is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: المغرب

رد: دونك القبرُ...

اقتباس
 عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ] المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خولة السعيد
رائعة قصيدتك سيد إبراهيم

شكرا على مرورك أستاذتي...
هذا من حسن ذائقتك
إبراهيم أوحسين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12 / 03 / 2020, 17 : 04 PM   رقم المشاركة : [6]
إبراهيم أوحسين
كاتب نور أدبي

 الصورة الرمزية إبراهيم أوحسين
 





إبراهيم أوحسين is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: المغرب

رد: دونك القبرُ...

اقتباس
 عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ] المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الصالح الجزائري
وكأني في حضرة المتنبي!! قصيدة شامخة شموخ الأطلس..شكرا لك جاري الغالي الأستاذ إبراهيم على هذه التحفة الجميلة..
تثبيت في :04 ـ 03 ـ 2020

المتنبي بضربة واحدة ؟
إن كان هذا التشبيه يجوز مجازا ومدحا، فلا أجده سيدي يليق بي من قريب ولا من بعيد...
أشكر لك حسن ظنك بي وحسن تذوقك لحرفي...
إبراهيم أوحسين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13 / 03 / 2020, 49 : 09 PM   رقم المشاركة : [7]
ليلى مرجان
موظفة إدارية-قطاع التعليم العالي-حاصلة على الإجازة في الأدب العربي

 الصورة الرمزية ليلى مرجان
 





ليلى مرجان is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: المغرب

رد: دونك القبرُ...

رائية من وزن ثقيل
أجدت وأمتعت
ليلى مرجان متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 10 / 04 / 2020, 26 : 11 PM   رقم المشاركة : [8]
حسين الأقرع
يهتم بالشعر والمقالة

 الصورة الرمزية حسين الأقرع
 





حسين الأقرع is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: الجزائر

:sm5: رد: دونك القبرُ...

لا فض فوك ..
تستحق التنسيق والتزيين هذه البهية ... بوركت ...
-------------------------------
دونك القبرُ...

--------------
الشاعر: إبراهيم أوحسين ـ المغرب ـ
--------------
ودُونَــــــكَ الــقــبـرُ إذْ تُــلــقـى الــمـقـاديـرُ
بـــعـــد الــبــلِـيَّـةِ لا تُــغْــنــي الــمــحـاذيـرُ

لـــمْ يــسْـعَ بـيـني وبـيـنَ الـفَـقْدِ مُـفـتَعِلٌ
فـكـيـفَ فـــاحَ عــلـى ثَــوبـي الـمَـغـافِيرُ ؟

لــمّـا دَهـتْـنِـي الـبَـرايـا قـــالَ أحْـصَـفُهُمْ :
مــا ثُـقِّـفَ الـسـيفُ إنْ لــمْ يُـنْـفَخِ الـكيرُ !

قَــواصِــمُ الــظَّـهـرِ قــــد جـــاءتْ مُـبَـشِّـرَةً
ولــيــتَ تُـسْـعِـدُنـي هَــــذي الـتَّـبـاشيرُ !

مــــازالَ فـــي رئـــةِ الــزَّمَّـارِ مـــن نــفَـسٍ
يــشْـدُو وإن لـــم تــعُـدْ تـشـدو الـعـصافيرُ

إنِّــــــي وإن كـــنــتُ مــهــزومـاً أمــامَــكُـمُ
وإن تــــــراءَتْ لــــــك الــخــيـبـاتُ نِــحْــريـرُ

أصُــوغُ فـي الـحكمةِ الـمِعْكاءِ صَـوْغَ يَـدِي
لا بــارِئًـا مـــا بَـــراهُ "الـقـيـسُ" و "الــزّيـرُ"

وأزْبُــــــرُ الــشِّــعْــرَ مِــطــواعــاً وأُصْــمِــتُـهُ
ولاتـــــــزَالُ عـــلـــى الـــهـــرج الأحــافــيــرُ

ومـــا سَــرَقْـتُ صُــواعَ الـمُـلْكِ مــن مَـلِـكٍ
ولــــوْ حَـكَـمْـتَ بــمـا قـــدْ تَـشْـهَـدُ الـعِـيـرُ

لا تـسْـأَلَـنْ كــيـفَ قَـــلَّ الـمـاءُ فــي نُـهُـرٍ
وكـــيـــفَ غــــــادَرَتِ الـــعُــشَّ الـعـصـافـيـرُ

لا تـسـألَنْ نَـعْشَكَ الـمَقْدُودَ مـن خَـشَبٍ
إنَّ الــتَّــوابــيــتَ تــكــفـيـهـا الــمَــسَـامـيـرُ
+++++++
لا ضــيْـعَـةٌ سُـــوِّرَتْ، لا حـنـطـةٌ حُــصِـدَتْ
فَــلِــمْ تَــكـاثَـرَ مــــن حَــوْلـي الـنَّـواطـيرُ ؟

أنـــــا الــمُــرَفَّـلُ فــــي الـظَّـلْـمـاءِ قــانِـعَـةٌ
عــيْــنِـي بـــمــا لــــمْ تُـصَـبِّـحْـهُ الـيَـعَـافـيرُ

يـكفي مـن الـماءِ ضَـحْضاحٌ عـلى عطَشٍ
ولــيـس تـكـفـيكَ فــي الـضَّـعْفِ الـمـعاذيرُ

كـفـاكَ ! مَــن يَـشْـعَبُ الأيّـامَ لـو كُـسرت
كــــذاكَ لــــو هُـشِّـمَـتْ تــلـك الـقـواريـرُ ؟

أوْهــــاقُ صَــــدْرٍ زَحَــرْنـاهـا عــلـى كــمَـدٍ
فـــهــلْ ســتــرشَـحُ بــالـنـورِ الـدَّيـاجـيـرُ ؟

مـــاذا عــسـاهُ يــقـول الـنَّـخلُ مُـحـتَطَباً ؟
حــــدِّثْ بــمــا صــنـعـتْ فــيــه الـمـنـاشيرُ

مـــاذا عــسـاهُ يَــسُـكُّ الــمـرءُ مــن كَـلِـمٍ
مــا عُـظِّـمَتْ فـي الـمقاماتِ الـسَّماديرُ ؟

لـــعــلَّ قـــبــريَ مــحــفـورٌ هـــنــا سَــلـفًـا
وهْــوَ الـحـقيقةُ إن صـاحـتْ بـنـا : سـيرُوا

لا ســــاحَ يــأويــكَ فـلْـتـأوي إلـــى جــبـلٍ
فــقــد سَــمَــتْ فــــي بـراريـهـا الـخـنـازيرُ

تقْضي الموازينُ في الأحْمالِ إن قُسِمَتْ
ولــيـسَ تَـقْـضـي " إذا تُـعْـطَى الـدَّنـانيرُ "
حسين الأقرع غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
القبرُ..., حولك


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04 : 06 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Tranz By Almuhajir *:*:* تطوير ضيف المهاجر
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط
جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب
مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|