التسجيل قائمة الأعضاء اجعل كافة الأقسام مقروءة



 
إطلاق مسابقة نور الأدب 2020 للشعر موضوعها: " صفقة القرن "
عدد مرات النقر : 410
عدد  مرات الظهور : 2,794,980

اهداءات نور الأدب

العودة   منتديات نور الأدب > واحة مجتمع نور الأدب > أقسام الواحة > نورالأسرة، التربية والتعليم وقضايا المجتمع والسلوك
إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 20 / 03 / 2020, 58 : 12 AM   رقم المشاركة : [1]
رشيد الميموني
أديب وقاص ومترجم أدبي ويعمل في هيئة التدريس -عضو الهيئة الإدارية / مشرف عام على المنتديات والأقسام / نائب رئيس رابطة نور الأدب


 الصورة الرمزية رشيد الميموني
 





رشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond repute

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: المغرب

يوميات مدرس : حب ودموع


حب و دموع


السنة الدراسية تلفظ أنفاسها الأخيرة .. والاستعدادات على قدم وساق لتوديع موسم حافل بالنشاط و المعاناة أيضا .. اتفقت أنا وتلامذتي على تنظيم حفل ألححت على أن يكون بسيطا لإقامة نهاية في المستوى للمسابقة الثقافية التي بدأت إقصائياتها منذ بداية السنة ..
وصلت الفصل بعد أن عرجت على مكتب المدير و الحارس العام كي يكونا على علم بما سأقوم به ، فاستقبلني تلامذتي بالهتاف معلنين عن حبورهم بما سوف يعيشونه من تشويق .. لكن الذي أثار استغرابي هو وشوشتهم و همسهم ، بل إن بعضهم وقف أمامي عند باب الفصل قائلا :
- أستاذ .. يرغب الحارس العام في رؤيتك .. لقد مر من هنا منذ لحظات ..
- لكني كنت معه ولو يخبرني ..
تبادلوا النظرات ثم استدرك أحدهم قائلا :
- ليس الحارس العام الذي كنت معه .. الآخر .. يريدك في موضوع . هكذا قال ..
- حسنا ، ضع محفظتي هذه على المكتب وسأعود بعد قليل .. لا تحدثوا الضجيج ..
قفلت راجعا ودلفت إلى مكتب الحارس العام المعني ، فوجدته جالسا أمام أكوام الدفاتر المدرسية . رفع إلي نظره مبتسما وقال :
- تفضل ..
- خيرا إن شاء الله ؟
- طبعا خير .. انتظر لحظة لأتمم هذا العمل ..
وطال انتظاري حتى بدأت أشعر بالملل و القلق لما سوف يشعر به تلامذتي من امتعاض لتأخري عن إعطاء الانطلاقة للمسابقة النهائية . لكني لم أظهر شيئا من هذا القلق .
وأخيرا وبعد أن نظر مليا إلى ساعته اليدوية ، أخرج هاتفه المحمول و تحدث لحظات ثم التفت إلي وقال :
- أعتذر عن الإزعاج . العمل لا ينتهي . سوف أخبرك عن الموضوع . لا أريد أن أؤخرك عن تلامذتك .
نهضت مستغربا مما يحصل وأسرعت إلى الفصل مهيئا كلمات الاعتذار لصغاري ..
ومن بعيد تراءت لي رؤوسهم الصغيرة تطل منتظرة قدومي ثم تختفي ..
فتحت الباب ، فإذا بي أمام قاعة مختلفة تماما عن قاعة الدرس .. مناضد مصفوفة و مغلفة باقمشة ملونة وورود منبثة في كل الأنحاء , وقد توسطت القاعة تورتة كبيرة :
- عيد ميلاد سعيد .. عيد ميلاد سعيد يا أستاذ ..
وورائي اقبل المدير و الحارسان العامان يضحكون ملء فيهم .. هكذا إذن ؟
همس لي أحد الحارسين : "هذا هو الموضوع الذي أردت التحدث إليك بشأنه .. ماذا أفعل ؟ الشياطين ألحوا علي متباكين كي تكون مفاجأة لك .."
ترى من أخبرهم بتاريخ ميلادي ؟ الجواب لم يتأخر .. لقد توسلوا إلى المدير أن يعطيهم إياه فلم يعارض .
بعد انتهاء المسابقة و الحفل .. ارتجلت كلمة شكرتهم فيها و معربا عن أسفي لفراقهم لأن أغلبيتهم كانوا سيغادرون إلى الثانوية العامة .
بكى الكثيرون .. ولم أكن أتوقع نهاية كهذه .. لكنني كنت أعددت فقرة للنكت .. فتغير الجو وتبددت الكآبة و .. دق الجرس الأخير .. في اليوم الأخير .



d,ldhj l]vs : pf ,]l,u d,ldhj


نور الأدب (تعليقات الفيسبوك)
رشيد الميموني غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 20 / 03 / 2020, 24 : 12 PM   رقم المشاركة : [2]
خولة السعيد
مشرفة / ماستر أدب عربي. أستادة لغة عربية / مهتمة بالنص الأدبي

 





خولة السعيد is on a distinguished road

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: المغرب

رد: يوميات مدرس : حب ودموع

يا سلام..!!!!
أتدري أني عشت نفس الحدث تقريبا لمرتين، وفي آخر مرة كان رائعا.. تصور أن بعض تلامذتي ظلوا يسألونني إن كان لي أبناء وما أسماؤهم فلما أخبرتهم أنهما توامتين.. وجدت يوم المفاجأة تورتين إضافة إلى مالذ وطاب... ومازين القاعة...
دمعت عيني للمفاجأة فرحا..
على التورتة الأولى كتب : أسماء آلاء ، ومازلت أحتفظ بصورتها على واجهة هاتفي.. أما على الثانية فكتب شيء خاص لي...
كم من الأساتذة قال: لم نكن نتصور أن تلاميذ هذه المؤسسة بالذات يستطيعون القيام بتزيين القاعة وتنظيمها بهذا الشكل..
والمفاجأة أيضا أن تلاميذي عندما أخبروا إخوانهم الذين درستهم من قبل أسهموا في الحفل وقدموا للقائي ومنهم من أرسل لي اعتذارا على عدم الحضور لظروف..
أحب تلامذتي وأشتاق إليهم..
كنت كذلك دائما وفي كل موسم دراسي أقوم بنشاط ثقافي سريع معهم في نهاية كل حصة تقريبا..وأنظم لهم إقصائيات بهدايا رمزية فكان الكل يحاول أن يشارك وأن يصل للنهاية..أشتري هدية متواضعة في الأخير تكون على شكل قصص أكتب لهم كلمة ليذكروني بها..
وقبل أسابيع أرسل لي تلميذي مروان صورة شهادة كنت قد قدمتها له وكتبت عليها بخطي..وصورة كلمتي بقصة أهديتها له فترقرقت عيناي بالدموع فرحا.... وفي بداية الموسم الدراسي الحالي كتب لي شخص على الواتساب رسالة بعد أن حصل على رقمي لا أدري من أين! ملامح الصورة لم تبد غريبة لكني مع ذلك لم أتمكن من معرفته.. ودون أن يذكر اسمه أرسل لي صورتي معه صغيرا .. قد كبر ابني حقا كثيرا ماناداني أمي وقالها بدموع عينيه أحيانا عند اقتراب نهاية الموسم..وأنا كنت أقول له ولدي رشيد (ابتسامة) و تلميذ آخر كان مشاغبا بكل فصل دراسي وربما لأني كنت أناديه ولدي زكرياء لم يكن كذلك في قسمي أو لأنه شعر بحبي الصادق لهم..( لست أدري) وفي السنة الماضية كان صديقه يأتي لزيارتي ويقول:
أستاذة قال لي زكريا نقولك را ولدك تايسلم عليك وووو.......
سأتحدث كثيرا إن سمحت للذكريات بذلك...
خولة السعيد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 20 / 03 / 2020, 44 : 12 PM   رقم المشاركة : [3]
رشيد الميموني
أديب وقاص ومترجم أدبي ويعمل في هيئة التدريس -عضو الهيئة الإدارية / مشرف عام على المنتديات والأقسام / نائب رئيس رابطة نور الأدب


 الصورة الرمزية رشيد الميموني
 





رشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond reputeرشيد الميموني has a reputation beyond repute

بيانات موقعي

اصدار المنتدى: المغرب

رد: يوميات مدرس : حب ودموع

هذا ما يجعل مهنتنا الأجمل .. حين نغزو قلوبا بريئة بالحب والرعاية فكأننا نزرع غي أرض خصبة معطاء .
أشكرك خولة على مرورك الجميل بسردك الممتع .. وأتمنى لكل أبنائك وبناتك التلاميذ والتلميذات كل التوفيق وخاصة الذي اسمه رشيد (ابتسامة عريضة)
دمت بمحبة
رشيد الميموني غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مدرس, يوميات, ودموع


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 35 : 09 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Tranz By Almuhajir *:*:* تطوير ضيف المهاجر
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط
جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب
مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|