التسجيل قائمة الأعضاء اجعل كافة الأقسام مقروءة



 
إطلاق مسابقة نور الأدب 2020 للشعر موضوعها: " صفقة القرن "
عدد مرات النقر : 501
عدد  مرات الظهور : 3,179,562

اهداءات نور الأدب

العودة   منتديات نور الأدب > واحة فلسطين > الرابطة الفلسطينية لتوثيق الجرائم الصهيونية > التاريخ والتأريخ والتوثيق > جرائم إسرائيل منذ ما بعد النكبة و حتى اليوم
إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 29 / 12 / 2007, 27 : 04 AM   رقم المشاركة : [1]
د.محمد شادي كسكين
طبيب أسنان - شاعر وأديب - مشرف منتدى السويد - الفعاليات الإنسانية والمركز الافتراضي لإبداع الراحلين

 الصورة الرمزية د.محمد شادي كسكين
 




د.محمد شادي كسكين is just really niceد.محمد شادي كسكين is just really niceد.محمد شادي كسكين is just really niceد.محمد شادي كسكين is just really nice

أصدقاء الإنسان الدولية تصدر تقريراً عن الأحوال المأساوية لأسرى العزل الفلسطينيين


وصفته بالأسلوب الممنهج للموت البطيء
أصدقاء الإنسان الدولية تصدر تقريراً عن الأحوال المأساوية لأسرى العزل الفلسطينيين

أصدرت منظمة أصدقاء الإنسان الدولية اليوم الخميس تقريراً* عن الأسرى الفلسطينيين المعزولين في غياهب سجون الإحتلال الإسرائيلي، ذكرت فيه أن إسرائيل تسعى لنشر وتوزيع خبرتها في قمع الأسرى الفلسطينيين على أرجاء العالم.

وقالت المنظمة أن قوات الإحتلال تبغي من خلال سياسة عزل أعداد من الأسرى الفلسطينيين إلى إذلالهم وتحويلهم إلى أفراد مرضى ومكتئبين لا يقوون على ممارسة حياتهم بشكل طبيعي.
وأوردت المنظمة أسماء ثلاث عشر أسيراً فلسطينياً أكدت أنهم معزولون عن العالم الخارجي وأن بعضهم يقبع في العزل منفرداً منذ سبعة أعوام.

وساقت المنظمة وصفاً دقيقاً للحياة وللظروف المأساوية التي يجبر الأسرى على العيش في ظلها داخل زنازين العزل الانفرادي، حيث تتميز غرف العزل بقلة التهوية والرطوبة العالية، ولا تزيد مدة الخروج إلى الساحة عن ساعة يومياً، ونوعية الطعام في غرف العزل متردية إلى حد بعيد، ما يسبب للأسرى أمراض متنوعة كفقر الدم وضعف التغذية وضعف البصر.

وأكدت أن معظم الأسرى المعزولين ممنوعون من زيارة ذويهم. وأن أسعار المواد في بقالة السجن (الكنتين) مرتفعة جداً وترهق ميزانية الأسرى فمثلاً سعر لتر زيت الزيتون يبلغ أربعين شيكل (أكثر من عشر دولارات). وكذلك قامت السلطات بمنع تبادل الضروريات بين أسرى قسم العزل، وبلغت المعاملة اللاإنسانية من قبل سجاني الاحتلال ذروتها عندما حاول الأسير مازن ملصه إيصال سجادة صلاة للأسير إبراهيم حامد فعوقب بإرساله الى قسم العقوبة (المُسمى سنوك) تسعة أيام وتغريمه مائتي شيقل.

كما لفتت المنظمة إلى تعمد السلطات وإجبارها للأسرى على الإقامة مع المساجين الإسرائيليين الجنائيين وأن ذلك يشكل معاناة أخرى لهم، حيث رفع أصوات المسجلات ليلاً ونهاراً، والصراخ المستمر والشتائم والكلام البذيء.

وأشارت أصدقاء الإنسان أن انتشار الأمراض بين الأسرى المعزولين أمر شائع ومعروف في تلك الأجواء اللاإنسانية، وقد فقد بعض الأسرى صحتهم من الناحية البدنية والعقلية، فمنهم من يعاني من التهاب رئوي حاد، وآخر من مرض نفسي. وكذلك فإن الإهمال من قبل طبيب السجن وإقتصار عمله على إعطاء المسكنات، وعدم معالجة الحالات الصعبة جذرياً، أمر متبع في السجون الإسرائيلية منذ عشرات السنين.

وأكدت المنظمة أن المداهمات الليلية وحملات التفتيش المصحوبة بالقمع والضرب واستخدام العنف من قبل الفرق الأمنية التابعة للإحتلال، تحدث حالات إستياء حادة في صفوف الأسرى. وتفرض إداراة السجن عقوبات شديدة تشمل إرسال الأسير إلى "السنوك"، وهو عبارة عن غرفة صغيرة جداً طولها 180سم وعرضها150 سم، وبالكاد تكفي للنوم، ولا يوجد فيها متسع للصلاة، كما إنها لا تحتوي إلا على الفرشة وقارورتان إحداهما لشرب الماء والأخرى لقضاء الحاجة.

وقالت أصدقاء الإنسان أن تلك السلطات تقوم كذلك بإعاقة زيارات المحامين للأسرى وتنكر في بعض الحالات وجود الأسير في المعتقل بالرغم من عدم دقة تلك المعلومات.

وقد إتخذ الأسرى المعزولون عدة خطوات على مدى السنوات السابقة لمواجهة سياسة العزل، وخاصة في الآونة الأخيرة، منها ترجيع وجبات الطعام ووصل الأمر في عدة حالات إلى الإضراب المفتوح عن الطعام، وكان هدف الأسرى هو الخروج من العزل الانفرادي، ليتمكنوا من العيش مع الأسرى الباقين في الأقسام المفتوحة.

ووتتذرع السلطات الإسرائيلية بذرائع شتى لتبرير عملية عزل المعتقلين، منها وصفها لهم بمعتقلين خطرين قاموا بعمليات عسكرية عنيفة. وكذلك بسبب مكانتهم القيادية وسعة إطلاعهم وعمق تجربتهم وتأثيرهم على بقية المعتقلين.

وتهدف هذه السلطات، إلى إضعاف معنويات ونفسيات هؤلاء الأسرى، وجعلهم أجساداً بلا أرواح. وكذلك إفشاء الأمراض في أوساطهم وإضعاف البنية الجسدية لهؤلاء المعزولين، لكي يخرجوا من هذه الزنازين غير قادرين على الحركة بسبب الروماتزم وضعف البصر، فحينما لا يستطيع الإنسان أن يرى إلا لمسافة صغيره لا تتجاوز المترين لمدة خمس أو سبع أعوام فمن المؤكد أن ذلك سيؤدي إلى إضعاف بصرة بشكل حاد.

فيينا، 27 كانون الأول (ديسمبر) 2007

*قام بإعداد التقرير مجموعة من الخبراء في قضايا الأسرىبإشراف الباحث الأستاذ فؤاد الخفش


Hw]rhx hgYkshk hg],gdm jw]v jrvdvhW uk hgHp,hg hglHsh,dm gHsvn hgu.g hgtgs'dkddk


نور الأدب (تعليقات الفيسبوك)
د.محمد شادي كسكين غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وثيقة حقوق الطفل الدولية لا تخص الأطفال الفلسطينيين نبيل عودة فلسطين في القلب ( منوع) 0 17 / 07 / 2012 08 : 09 AM
قضية : ارجو المشاركة - هل الإنسان موقف ؟ وهل المواقف كفيلة لمعرفة الإنسان ؟ ناهد شما نورالأسرة، التربية والتعليم وقضايا المجتمع والسلوك 4 06 / 06 / 2011 32 : 11 PM
لا تحزن، فلنكن أصدقاء !!!!! فانيسا حايك الخاطـرة 0 28 / 11 / 2010 13 : 05 PM
أصدقاء رائعون رولا نظمي قضايا الشباب العربي بأقلامهم 14 20 / 06 / 2010 28 : 09 AM
علم الجينات؛ إلى أين تسير أيها الإنسان؟ نصيرة تختوخ نورالأسرة، التربية والتعليم وقضايا المجتمع والسلوك 0 26 / 02 / 2008 01 : 12 PM


الساعة الآن 32 : 01 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Tranz By Almuhajir *:*:* تطوير ضيف المهاجر
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education

الآراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة وتمثل رأي كاتبها فقط
جميع حقوق النشر والتوزيع محفوظة لمؤسسة نور الأدب والأديبة هدى نورالدين الخطيب © ®
لا يجوز نشر أو نسخ أي من المواد الواردة في الموقع دون إذن من الأديبة هدى الخطيب
مؤسسة نور الأدب مؤسسة دولية غير ربحية مرخصة وفقاً لقوانين المؤسسات الدولية غير الربحية

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى

|